شباط يطوي صفحة الماضي ويعود للانضمام إلى الأغلبية ومساندة الحكومة
آخر تحديث GMT 23:37:27
المغرب اليوم -

بعدما انسحب من التشكيلات الحكومية وشن حربا على "المصباح"

شباط يطوي صفحة الماضي ويعود للانضمام إلى الأغلبية ومساندة الحكومة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - شباط يطوي صفحة الماضي ويعود للانضمام إلى الأغلبية ومساندة الحكومة

حزب "المصباح"
الدار البيضاء ـ جميلة عمر

مفاجئة غيرت مسار التحالفات سواء للأغلبية أو المعارضة، فبعد تطاحن الأحزاب فيما بينها من أجل الفوز بالجهوية أو العمودية خصوصًا في جهة الموت فاس مكناس، ظهرت المفاجئة غير المنتظرة، وهي استسلام عبد الحميد شباط الذي رغب في طي صفحة الماضي، ومساندته للأغلبية التي تتكون حزب "التقدم الاشتراكي"، وحزب "الحركة الشعبية" وحزب "العدالة والتنمية".

وكان الأمين العام لحزب "الاستقلال" حميد شباط، استدعى أعضاء اللجنة التنفيذية لحزبه لاجتماع طارئ، يعقد في هذه الأثناء في مقر الحزب في الرباط، وهو الاجتماع الذي ذكرت مصادر مطلعة بأنه سيخرج بقرارات كبرى وقوية.

واستنادا إلى مصادر عليمة، فان اللجنة التنفيذية اتخذت قرارا مفاجئا في البداية يقضي بفك تحالفها مع "الأصالة والمعاصرة" في الجهات والمدن، وذلك بعد أن تبث للميزان بان "الجرار يحاربه في مناطق عديدة"

وعبّر "الاستقلال" عن مساندته لتحالفات الأغلبية في انتخابات رؤساء الجهات والمدن، خصوصًا مرشحي حزب "العدالة والتنمية"، ما يعد تحولا كبيرا في مواقف الحزب الذي عاش زعيمه لفترة على الحرب على "العدالة والتنمية" ورئيسها عبد الإله بنكيران.

وذكرت المصادر ذاتها أن قرارًا آخر أكثر قوة سيتم الإعلان عنه بعد قليل، أي مباشرة بعد انتهاء أشغال اللجنة التنفيذية، وان القرار سيكون الخروج من صف المعارضة والمساندة للحكومة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شباط يطوي صفحة الماضي ويعود للانضمام إلى الأغلبية ومساندة الحكومة شباط يطوي صفحة الماضي ويعود للانضمام إلى الأغلبية ومساندة الحكومة



خلال حصولها على جائزة تكريمًا لأعمالها الإنسانية في حفل نيويورك

بريانكا شوبرا تلفت الأنظار بإطلالتها الأنيقة باللون الأحمر

نيويورك ـ مادلين سعاده

GMT 03:10 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

تصاميم أزياء جيفنشي لما قبل خريف 2020 مستوحاة من الطبيعة
المغرب اليوم - تصاميم أزياء جيفنشي لما قبل خريف 2020 مستوحاة من الطبيعة

GMT 02:31 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

إطلالات ساحرة للنجمات خلال عرض أزياء شنيل في باريس
المغرب اليوم - إطلالات ساحرة للنجمات خلال عرض أزياء شنيل في باريس

GMT 00:50 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك
المغرب اليوم - أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك

GMT 16:04 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

تعاقد جديد للوداد قبل الميركاتو الشتوي

GMT 22:04 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

ساري لمدير الفني ليوفنتوس يؤكد علاقتي برونالدو جيدة

GMT 14:57 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

جوارديولا يكشف موقف أجويرو من المشاركة في المباريات

GMT 16:32 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تيجريس يهزم خواريز ويصعد للمركز الثالث في الدوري المكسيكي

GMT 18:04 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

مبابي يصرح بأن ميسي سيفوز بالكرة الذهبية وخروجه من المنافسة

GMT 23:03 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

ليتشي يفرض التعادل على كالياري في الدوري الإيطالي

GMT 15:12 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

"غزل" مبابي وريال مدريد يغضب مسؤولي سان جرمان

GMT 15:13 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أبراموفيتش مالك "البلوز" غير مهتم بفكرة بيع تشيلسي

GMT 14:43 2019 الإثنين ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

روبرتسون يكشف غياب مباراة واحدة أفضل من 6
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib