أحزاب إسبانيّة تطالب بإعادة مدينتيّ سبتة ومليليّة إلى السّيادة المغربيّة
آخر تحديث GMT 00:28:22
المغرب اليوم -

اقترح الحزب "الاشتراكي" جعلهما حدودًا للاتحاد الأوروبي

أحزاب إسبانيّة تطالب بإعادة مدينتيّ سبتة ومليليّة إلى السّيادة المغربيّة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - أحزاب إسبانيّة تطالب بإعادة مدينتيّ سبتة ومليليّة إلى السّيادة المغربيّة

الحزب "الاشتراكي" الإسباني
الدار البيضاء - حاتم قسيمي

دعت أحزاب سياسيّة قومية في كتالونيا، وبلد الباسك، مدريد إلى إعادة مدينتي سبتة ومليلية، المحتلتين من طرف إسبانيا، إلى السيادة المغربيّة، وسط صمت المملكة الرسمي، فيما طالب الحزب "الاشتراكي" الإسباني بجعل المدينتين حدودًا بين المغرب العربي والاتحاد الأوروبي، بصورة رسمية، أكثر منها حدودًا بين المملكة المغربيّة وإسبانيا.
وتقدّم الحزب "الاشتراكي" الإسباني، منذ يومين، بمناسبة انتخابات البرلمان الأوروبي، التي ستجرى في نهاية أيار/مايو الجاري، بمجموعة من المقترحات الخاصة بمدينتي سبتة ومليلية، بعدما تحولتا إلى موضوع رئيسي اجتماعيًا وسياسيًا في إسبانيا، بسبب المآسي المترتبة على محاولات الأفارقة التسلل عبر الأسوار السلكية، التي تفصلها عن الأراضي المغربيّة.
وشملت المقترحات "ضرورة إقناع الاتحاد الأوروبي باعتبار هذه الحدود حدودًا بين الاتحاد الأوروبي والمغرب العربي"، بغية دفع الاتحاد الأوروبي إلى دور أكبر في مواجهة الهجرة السرية.
ويتضمن المقترح تعويضات مالية من المفوضية الأوروبيّة لسبتة ومليلية، حيث تتمتع كل مدينة بالحكم الذاتي.
ويرى الحزب "الاشتراكي" الإسباني هذه التعويضات المالية ضرورية لتطوير البنيات التحتية في المدينتين، ومنها الميناء، والربط الجوي، لاسيما في مليلية، ومواجهة أفضل للهجرة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحزاب إسبانيّة تطالب بإعادة مدينتيّ سبتة ومليليّة إلى السّيادة المغربيّة أحزاب إسبانيّة تطالب بإعادة مدينتيّ سبتة ومليليّة إلى السّيادة المغربيّة



ظهرت دون مكياج معتمدة تسريحة الكعكة وأقراط هوب

جينيفر لوبيز بحقيبة من هيرميس ثمنها 20 ألف دولار

واشنطن-المغرب اليوم

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib