اشتباكات عنيفة بين القوَّات الحكوميَّة والحر في درعا ودمشق
آخر تحديث GMT 02:59:07
المغرب اليوم -

مقتل 35 شخصًا خلال تدمير حاجز درويش في حمص

اشتباكات عنيفة بين القوَّات الحكوميَّة و"الحر" في درعا ودمشق

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - اشتباكات عنيفة بين القوَّات الحكوميَّة و

اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية و"الجيش السوري الحر"
دمشق – جورج الشامي

وقعت اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية و"الجيش السوري الحر"، في مناطق مختلفة، الثلاثاء، وسط استهداف عدد من الأحياء في درعا وحمص ودمشق، بالمدفعية والصواريخ والطيران.
واستهدف "الجيش الحر"، في دمشق، مطار المزة العسكري بقذائف الهاون، فيما دارت اشتباكات متفرقة في حي جوبر، عقب قصف القوات الحكومية حي القابون، ومخيم اليرموك بالمدفعية.
ونفذ "الحر" في ريف دمشق، عملية نوعية في قرية فليطة في القطاع الجنوبي لجبال القلمون اغتنم إثرها 4 سيارات دفع رباعي، وقاعدة "كورنيت" مع صواريخ عدة، بالإضافة الى أربعة رشاشات وبنادق وذخائر، فيما قُتل عدد كبير من عناصر النظام وأفراد من حزب "الله" اللبناني.
ودارت اشتباكات متفرقة في الغوطة الغربية، وأسقط "الحر" طائرة حربية في الغوطة الشرقية بعد استهدافها بالمضادات الأرضية.
وألقت القوات الحكومية الصواريخ على زملكا وعين ترما وقرى جبل الشيخ، وشن الطيران غارات جوية على دوما.
وقصفت القوات الحكومية بلدة كودنة، وتل أحمر الغربي، في درعا، بينما استهدف "الحر" تجمعات القوات الحكومية في اللواء 12 والفوج 157 براجمات الصواريخ في إزرع، وقصف فرع الأمن العسكري في درعا المحطة بقذائف الهاون.
وشهدت حمص اشتباكات عنيفة على جبهة أم شرشوح بين "الجيش الحر" والقوات الحكومية، ودمّر "الحر" حاجز درويش في الريف الشمالي ما أدى إلى مقتل 35 عنصراً من أفراد القوات الحكومية وأسر أكثر من 20 آخرين، كما أصاب "الحر" طائرة للنظام بصاروخين، ورشاشات مضادة للطائرات وأعلن قلعة أم شرشوح منطقة محررة.
وشن الطيران الحكومي غارات جوية على منطقة المزارع في مدينة الرستن، ما أدى إلى سقوط شهداء وجرحى في صفوف المدنيين.
وقُتل عدد من أفراد الأمن العسكري التابع للقوات الحكومية في حماة في حي الأندلس إثر كمين لـ"الحر"، بعد أن استهدف تجمعات القوات الحكومية في محيط بلدة الشيخ حديد بقذائف الدبابات والرشاشات الثقيلة محققاً إصابات مباشرة، فيما دمّر دبابتين في محيط تل صلبا وتل الشيخ حديد، تزامناً مع اشتباكات عنيفة في محيط تل صلبا. كما قصف تجمعات في قرية الربيعة وفي المطار العسكري بصواريخ غراد.
وهاجم "الحر" بصواريخ غراد فرع الأمن العسكري وأمن الدولة وقصر المحافظ والأمن السياسي وشعبة التجنيد في إدلب، محققاً إصابات مباشرة في صفوف القوات الحكومية.
كما دك الحواجز المحيطة بمدينة جسر الشغور بالهاون، فيما قتل عدد من أفراد القوات الحكومية، بالقرب من حاجز الضبعان في وادي الضيف إثر اشتباكات مع "الحر"، في حين انشقّ عدد من جنود القوات الحكومية على حواجز معر حطاط جنوب معرة النعمان.
وهاجمت القوات الحكومية بالصواريخ الفراغية الجبهة الجنوبية من مدينة خان شيخون، وشنت غارات جوية على مدينة سراقب، وقصفت مناطق أخرى بالمدفعية والهاون.
وفجّر "الحر" في حلب طريق إمداد للقوات الحكومية على جبهة الشيخ نجار، واستهدف تجمعات لها في المنطقة بالرشاشات المتوسطة محققاً إصابات مباشرة، بينما قُتل عدد من أفراد القوات الحكومية في محيط دوار البريج إثر اشتباكات عنيفة مع "الحر".
ودارت اشتباكات عنيفة عند جامع حذيفة بن اليمان في حي بستان القصر وعند معبر كراج الحجز وفي حي الشيخ مقصود.
واستهدف النظام محيط السجن المركزي وبلدة خناصر وحي القاطرجي وحي باب الحديد وحي الماوردي وحي بستان القصر بالبراميل المتفجرة، وقصف بالقنابل العنقودية حي الهلك، وشنّ غارات جوية على حي الكلاسة (وادي العرايس) وحي البياضة ومدينة مارع، وضرب بقذائف الدبابات حي بستان الباشا وأقيول وحي الشيخ مقصود وحي الشيخ خضر، واستهدف بالصواريخ الفراغية مدينة تل رفعت.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اشتباكات عنيفة بين القوَّات الحكوميَّة والحر في درعا ودمشق اشتباكات عنيفة بين القوَّات الحكوميَّة والحر في درعا ودمشق



تمتلك الاثنتان حضورًا استثنائيًا وذوقًا لا يضاهى في عالم الموضة

شياو ون جو وهايلي بيبر وجهان لحملة "تشارلز آند كيث" الإعلامية لخريف 2019

نيويورك-المغرب اليوم

GMT 12:05 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 13:10 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 18:02 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة هاني مظهر

GMT 03:08 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

الخريبي يعلن أفريقيا ستقود العالم لمدة 3 قرون "

GMT 12:09 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

اسامة حجاج
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib