توقعات بالإفراج عن 180 من المعتقلين في سجن دمشق المركزي
آخر تحديث GMT 05:24:12
المغرب اليوم -

مقتل 5 أشخاص في قصف للقوات الحكوميّة على الغوطة الشرقيّة

توقعات بالإفراج عن 180 من المعتقلين في سجن "دمشق المركزي"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - توقعات بالإفراج عن 180 من المعتقلين في سجن

آثار الدمار الذي خلفه سقوط براميل متفجرة في مدينة حلب
دمشق- ريم الجمال

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أنه من المنتظر أن يتم الإفراج عن 180 سجيناً من سجن دمشق المركزي سجن "عدرا"، حيث كانوا يحاكمون بتهمة "إنشاء جمعية بقصد تغيير كيان الدولة الاقتصادي أو الاجتماعي أو أوضاع المجتمع الأساسية"، وذلك وفقاً للمادة 306 من قانون العقوبات السوري، ولم يتم الحكم عليهم بعد، ونقل غالبيتهم من سجن حلب المركزي، وأبلغهم القائمون على السجن، بالاستعداد من أجل الإفراج عنهم صباح الثلاثاء.وذكرت الهيئة  العامة للثورة، أنّ قصفاً صاروخياً استهدف حي جوبر ومخيم اليرموك في دمشق وسط اشتباكات عنيفة تدور على أطراف المخيم استخدمت خلالها الأسلحة الخفيفة والمتوسطة، كما سقطت قذيفة صباح الثلاثاء، على منطقة في حي الزاهرة بالتزامن مع سقوط قذيفتين، على مناطق في حي التضامن مما أدى لأضرار مادية.
وسقط عدد من القتلى والجرحى في ريف العاصمة، جراء القصف على بلدة جسرين في ريف دمشق، كما تجدد القصف على المليحة وعلى أطراف عربين وزملكا وداريا، ودارت اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية  ومقاتلي الكتائب الإسلامية المعارضة في سهول بلدة رنكوس واطرافها، ترافق مع قصف لقوات الحكومة لمناطق الاشتباكات وأطراف بلدتي جيرود وحوش عرب، وقصف الطيران المروحي جرود بلدتي رنكوس وحوش عرب، في حين قصفت القوات الحكومية بعد منتصف ليل الاثنين، مناطق في مزارع الشيفونية وتل كريدي قرب عدرا، دون أنباء عن خسائر بشرية، كما دارت اشتباكات عنيفة في محيط بلدة عين البيضا في الغوطة الغربية ترافق مع قصف عنيف على مناطق في بلدتي الطيبة وعين البيضا، فيما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في مدينة الزبداني بالقلمون، وقتل 5 أشخاص جراء قصف للقوات الحكومية على مناطق في مدينة زملكا في الغوطة الشرقية.
وتشهد منطقة حمص، قصفاً عنيفاً لاسيما على الأحياء السكنية في مدينتي تلبيسة والحولة في ريف حمص، كما تعرضت مناطق في قريتي كرم علي والهمامة ومحيط قرية أم شرشوح في ريف حمص الشمالي لقصف من قبل القوات الحكومية ترافق مع اشتباكات عنيفة في منطقة الجزيرة السابعة في الحي.ونفذ الطيران الحربي، غارات جوية على مناطق في وسط مدينة الرقة ومناطق أخرى في المدينة ولم ترد معلومات عن حجم الخسائر البشرية حتى اللحظة.وفي حماة قصفت القوات الحكومية، مناطق في ريف حماه الشمالي دون أنباء عن خسائر بشرية كما تدور منذ صباح الثلاثاء، اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية مدعمة بقوات الدفاع الوطني من جهة ومقاتلي الكتائب الإسلامية المعارضة والكتائب المقاتلة من جهة أخرى في ريف حماه الغربي، في حين قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في قرية زور الحيصة في ريف حماه الشمالي، ولم ترد معلومات عن سقوط ضحايا.
وأعلنت لجان التنسيق، أنّ القوات الحكومية قصفت قرية بسامس في جبل الزاوية كما تعرضت بلدة البشيرية في جسر الشغور في إدلب لحملة قصف بالبراميل المتفجرة، كما  قصفت قوات الحكومة مناطق في القسم الشرقي من جبل الأربعين قرب مدينة أريحا.وتصدى "الجيش الحر" في ريف حلب، لمحاولة القوات الحكومية استعادة السيطرة على قرى العدنانية والزراعة الفوقانية والتحتانية التي سيطر الثوار عليها الأحد الماضي.كما استهدفت القوات الحكومية، مدينة مارع في ريف حلب الشمالي بـ"صاروخ فراغي" سقط على أحد المنازل وخلف عددًا من الجرحى، وأدى لحالة هلع في صفوف المدنيين، وهناك تخوف من استهداف المدينة من جديد. ويذكر أن المدينة تتعرض بشكل شبه يومي لقصف من الطيران والمدفعية أدى لنزوح غالبية السكان. كما تعرضت بلدة تل رفعت وقرية مسقان لقصف بالطيران الحربي راح ضحيته نساء وأطفال، إضافة إلى دمار واسع لحق بالمنازل والمحال التجارية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

توقعات بالإفراج عن 180 من المعتقلين في سجن دمشق المركزي توقعات بالإفراج عن 180 من المعتقلين في سجن دمشق المركزي



دمجت بين الصيحة الكلاسيكية والشبابية في آن واحد

إطلالات اتبعتها كارلي كلوس لترسم موضة جديدة خاصة بها

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 01:31 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع في مزاد علني
المغرب اليوم - عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع في مزاد علني

GMT 02:56 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020
المغرب اليوم - قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020

GMT 03:46 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

فاران يغيب عن ريال مدريد ضد ألافيس بسبب الإصابة

GMT 13:50 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أوناي إيمري يسعى إلى إنقاذ عنقه من مقصلة الإقالة من آرسنال

GMT 03:22 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

فيليكس يدعم التشكيل الأساسي لأتلتيكو مدريد ضد برشلونة

GMT 16:18 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

أياكس يقلب تأخره أمام تفينتي أنشخيدة لفوز عريض

GMT 04:21 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

لينجارد يسجل هدفا في أول مباراة له كقائد لليونايتد

GMT 17:34 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

ليفربول يفقد جهود فابينيو حتى نهاية العام

GMT 21:00 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

فينيسيوس يعود إلى قائمة ريال مدريد لمواجهة ألافيس

GMT 06:51 2019 الأربعاء ,24 إبريل / نيسان

الكشف عن مميزات وعيوب سيارة "بروتون ريف 2019"

GMT 20:50 2019 الجمعة ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب وحيد يدفع فيدال للرحيل عن برشلونة
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib