نادي قضاة المغرب يكشف عن إطلاق مبادرة محكمة دستورية افتراضية
آخر تحديث GMT 00:19:04
المغرب اليوم -

احتجاج 1200 شخص في الرباط على مشروعي القانون التنظيمي

"نادي قضاة المغرب" يكشف عن إطلاق مبادرة "محكمة دستورية افتراضية"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

نادي قضاة المغرب
الرباط - سناء بنصالح

كشف رئيس نادي قضاة المغرب، عبداللطيف الشنتوف، عن إطلاق مبادرة "محكمة دستورية افتراضية" ستقام بشراكة مع كلية الحقوق في سلا الخميس 26 تشرين الثاني/ نوفمبر 2015، يشارك فيها أساتذة جامعيون، ومحامون وقضاة وفعاليات حقوقية؛ لرصد مكامن الخلل والمخالفات للدستورية التي اعترت مشروعي القانون التنظيمي المتعلق بالمجلس الأعلى للسلطة القضائية والقانون التنظيمي المتعلق بالنظام الأساسي للقضاة.

واحتج نحو 1200 قاضٍ وقاضية حلوا الرباط، السبت الماضي، من كل المدن المغربية على المشروعين المذكورين بتنظيم اعتصام في مقر النادي بالمعهد العالي للقضاء بعد الندوة المنظمة بالمناسبة في اليوم ذاته.

وفي كلمة له بالمناسبة، أكد الشنتوف أن أصل مشاكل النادي مع وزارة العدل والحريات كون هذه الأخيرة لم تعتد لغة الوضوح والالتزام بالمواقف بل اعتادت جمعيات صامتة، بينما المرحلة تحتاج لجمعيات قوية وفاعلة وتحتكم إلى الواقع، وأعلن توقيع 2000 قاضٍ في جميع محاكم المغرب على عريضة تعترض على مضامين المشروعين.

نادي قضاة المغرب يكشف عن إطلاق مبادرة محكمة دستورية افتراضية

وزاد الشنتوف قائلاً إن النصوص القانونية المتضمنة في المشروعين صيغت برد الفعل، وأن هناك موادًا صيغت لأشخاص محددين، داعيًّا جميع القضاة للتوحد لمواجهة هذه القوانين المصادرة لحقوقهم التي منحها لهم الدستور، عن طريق إطارات قوية تدافع عن السلطة القضائية، لاسيما وأن هناك إجماعًا كون المشروعين خالفا الدستور من 4 جمعيات مهنية، بالإضافة إلى التصريح الأخير لرئيس محكمة النقض خلال ندوة نظمتها ودادية القضاة في البيضاء، ناهيك عن بيانات للنسيج المدني تم التأكيد من خلالها على عدم إشراك وزارة العدل والحريات للجهات المعنية، وأن المشروعين لا يعدوان نتاجًا لأطر وزارة الرميد.

وعرج الشنتوف إلى الرد على بعض التصريحات الصادرة عن مصطفى الرميد، وزير العدل و الحريات لوسائل الإعلام أو بمناسبة حضوره لندوات معينة، موضحًا أن تصريحات الرميد كلها تنم عن النفسية والعقلية التي صيغت بها هذه النصوص، وتساء المتحدث ذاته: كيف نعطي للقضاة أمر البت في قضايا المواطنين، ويتم اتهامهم بعدم النضج؟، مشددًا في الوقت ذاته على أن الواجب وأمام تصريحات الرميد أن يبعد من يصفهم بعدم النضح على اعتبار أن حقوق المواطنين أولى.

وتوقف الشنتوف عند تصريح لوزير العدل و الحريات بكون "القضاة ليسوا شعب الله المختار"، وأوضح قائلاً: هل في المسؤولية في شيء اتهام قضاة بهذا الشكل لأنهم فقط طالبوا باستقلالية القضاء؟

وطالب رئيس نادي قضاة المغرب بضمانات استقلال القضاء، ومن أجل ذلك ستعمل الجمعية على إيصال صوت كل القضاة الذين تمثلهم إلى الجهات المعنية من أجل كرامة القضاة ومصلحة المواطن في الآن ذاته.

وأعلن الشنتوف، في هذا الإطار، أن نادي قضاة المغرب سيلتقي رئيس مجلس المستشارين، الثلاثاء المقبل، وسينفتح على لجنة العدل بالمستشارين من أجل مناقشة المشروع المطروح أمامهم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نادي قضاة المغرب يكشف عن إطلاق مبادرة محكمة دستورية افتراضية نادي قضاة المغرب يكشف عن إطلاق مبادرة محكمة دستورية افتراضية



خلال توجّههن لحضور حفل عيد ميلاد صديقهما Joe Jonas

بريانكا تشوبرا ‏وزوجها نيك جوناس ‏يتألقا في إطلالة صيفية وكاجوال في باريس

باريس-المغرب اليوم

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 07:44 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

قواعد استعمال اللون الأصفر في غرفة نومك دون توتر

GMT 01:58 2015 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"أوفر بلو" أول يخت يستخدم للسكن في عرض البحر

GMT 14:09 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة لمعالجة ضغط الدم العالي

GMT 00:45 2015 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

خبراء التغذية يكشفون أفضل 20 نصيحة لفقدان الوزن

GMT 17:52 2014 الخميس ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

الفوائد الصحية لاستعمال زيت خشب الصندل العطري
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib