إعلان يوم 23 أيلول إضرابًا وطنيًا ضد القرارات المجحفة لحكومة بنكيران
آخر تحديث GMT 05:06:30
المغرب اليوم -

الاتحاد العمالي العام في المغرب يفسر دواعي تحركاته

إعلان يوم 23 أيلول إضرابًا وطنيًا ضد القرارات المجحفة لحكومة بنكيران

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إعلان يوم 23 أيلول إضرابًا وطنيًا ضد القرارات المجحفة لحكومة بنكيران

نقابتا الاتحاد العمّالي العامتدعو لإضرابًا وطنيًا
الدارالبيضاء_حاتم قسيمي

نظّمت نقابتا الاتحاد العمّالي العام في المغرب والفيدرالية الديموقراطية للعمل ندوة صحافية في مقر الاتحاد بالرباط لتفسير دواعي الإضراب  وجاء فيها:تعيش الطبقة العاملة المغربية دخولا اجتماعيا استثنائيا على وقع تنامي الهجمة الحكومية على القدرة الشرائية لعموم المغاربة من خلال الزيادات المتتالية في الأسعار وتغييبها للحوار الاجتماعي واعتمادها لقرارات انفرادية غير شعبية تضرب في العمق مكتسبات الأجراء.
لقد عبرت الحكومة من خلال نهجها التحكمي وإصرارها على الاستفراد بتدبير الملفات الكبرى خاصة ملف التقاعد، عن توجهها الاقصائي ورغبتها المعلنة في تهميش دور المركزيات النقابية وتعطيل الحوار الاجتماعي كآلية دستورية تم اعتمادها لتدبير التوترات خلال كل الحكومات المتعاقبة على تدبير الشأن العام ببلدنا، وهو نهج مكمل لما أنتجته من تردي ومسخ للمؤسسات الدستورية وإفراغها من مضمونها التمثيلي والتأطيري وحمولتها التعبوية المواطنة لما فيه خدمة البلد ومستقبل أبنائه، مكرسة بذلك مدخلا خطيرًا للانقلاب على كل المكتسبات الديمقراطية التي راكمها المغرب بفضل تضحيات الشرفاء منذ الاستقلال.
ومن منطلق تقديرهما لخطورة الوضع كان لا بد للاتحاد العام للشغالين بالمغرب والفدرالية الديمقراطية للشغل أن تتحملا مسؤوليتهما كمركزيتين نقابيتين تستمدان جديتهما من تاريخ العمل النضالي المشترك ومن واقع التأطير الميداني للشغيلة وتعبئتها في كل المحطات الحاسمة صيانة للخيار الديمقراطي ولمكتسبات الشغيلة المغربية ودفاعًا عن مطالب الشعب المغربي وحقه في العيش بكرامة، وهي المسؤولية التي أنتجت هذه اللحظة التنسيقية بنفس كفاحي منفتح على المستقبل وفق خطة استراتيجية تجعل من التنسيق النقابي آلية فعالة لتحصين المكتسبات.
إن الاتحاد العمالي العام في المغرب والفدرالية الديمقراطية للعمل وبعد مشاورات اتسمت بالجدية والتشبع بالروح الوطنية الصادقة بعيدا عن المزايدات السياسوية، قررا الدخول في إضراب وطني إنذاري يوم 23أيلول/ سبتمبر 2014 بالوظيفة العمومية والجماعات المحلية والمؤسسات العمومية ذات الطابع الإداري كتنبيه للحكومة على خطورة المسار الذي ارتضته لتدبير ملفات حساسة وذات تبعات على حاضر المغاربة ومستقبلهم .
إن قرار الإضراب الوطني ألإنذاري يأتي احتجاجا على :

•    تهريب الحكومة لملف إصلاح أنظمة التقاعد من الحوار الاجتماعي ومن اللجنة الوطنية لإصلاح أنظمة التقاعد.

•    القرارات الحكومية التي فرضت قصرا على الأسرة التعليمية العمل لأشهر فوق السن القانوني للإحالة على التقاعد.

•    اعتزام الحكومة إدخال إجراءات مقياسية خطيرة على نظام الصندوق المغربي للتقاعد ستجعل المعاشات تتراجع بما يقارب 30 في المئة.

•    الهجمة الشرسة التي تشنها الحكومة بشكل سافر على القدرة الشرائية للمأجورين والطبقات المسحوقة عبر الزيادات المتتالية في الأسعار خاصة أسعار المحروقات والماء والكهرباء والتي لها انعكاسات على باقي المواد الأساسية والإستهلاكية.

•    عدم وفائها بالالتزامات السابقة خاصة اتفاق 26 أبريل 2011 والاتفاقات القطاعية.

•    إهمالها للحوار الاجتماعي واستهتارها بدور النقابات في الدفاع عن قضايا الشغيلة ومساهمتها في التنمية الاقتصادية والاجتماعية و تطالب المركزيتان النقابيتان رئيس الحكومة بتحمل مسؤوليته الكاملة فيما قد ينتج عن الاستمرار في نهجه الاقصائي.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إعلان يوم 23 أيلول إضرابًا وطنيًا ضد القرارات المجحفة لحكومة بنكيران إعلان يوم 23 أيلول إضرابًا وطنيًا ضد القرارات المجحفة لحكومة بنكيران



GMT 01:23 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

الحكومة المغربية تصادق على مقترح تعيينات في مناصب عليا

GMT 01:19 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

وزير الخارجية الأميركي في ضيافة عبد اللطيف الحموشي

اعتمدت على تسريحة الشعر القصير ومكياجاً ناعماً

عارضة الأزياء كارلي كلوس تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة

نيويورك ـ مادلين سعاده

GMT 02:31 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

إطلالات ساحرة للنجمات خلال عرض أزياء شنيل في باريس
المغرب اليوم - إطلالات ساحرة للنجمات خلال عرض أزياء شنيل في باريس

GMT 00:50 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك
المغرب اليوم - أفكار وخطوات تساعدك على ترتيب المستودع في بيتك

GMT 03:40 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أبرز صيحات البليزر بأسبوع الموضة في نيويورك
المغرب اليوم - تعرف على أبرز صيحات البليزر بأسبوع الموضة في نيويورك

GMT 12:52 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

انتعاش ملحوظ في السياحة البحرية في ميناء طنجة
المغرب اليوم - انتعاش ملحوظ في السياحة البحرية في ميناء طنجة

GMT 03:03 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

نصائح حول اختيار ديكورات حمامات بسيطة
المغرب اليوم - نصائح حول اختيار ديكورات حمامات بسيطة

GMT 18:53 2019 السبت ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تقنية الـ"فار" تمنح ليفربول فوز صعب على كريستال بالاس

GMT 20:45 2019 الجمعة ,06 أيلول / سبتمبر

تتحدى من يشكك فيك وتذهب بعيداً في إنجازاتك

GMT 10:12 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

"أنا والسينما" و"سيدة الزمالك" في معرض القاهرة للكتاب

GMT 15:20 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار مميزة لجلسات خارجية في فصل الصيف

GMT 09:02 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مجلس الوزراء المغربي يقرر الإعفاء الضريبي ضمن موازنة 2018
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib