الحكومة المغربية تعد بإعادة الأمور إلى نصابها خلال الفترة المقبلة
آخر تحديث GMT 11:11:50
المغرب اليوم -

في أول تعليق على إعلاق المعبر التجاري في سبتة المحتلة

الحكومة المغربية تعد بإعادة الأمور إلى نصابها خلال الفترة المقبلة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الحكومة المغربية تعد بإعادة الأمور إلى نصابها خلال الفترة المقبلة

الحسن عبيابة، وزير الثقافة والرياضة والناطق الرسمي باسم الحكومة
الرباط - المغرب اليوم

في أول تعليق رسمي على قرار السلطات المغربية إغلاق المعبر التجاري في سبتة المحتلة، ومنع أنشطة "التّهريب المعيشي" بالمنطقة، قالت الحكومة المغربية، اليوم الخميس، إن الأمور ستعود إلى نصابها قريباً.

وزير الثقافة والشباب والرياضة الناطق الرسمي باسم الحكومة، الحسن عبيابة، أكد في الندوة الصحافية الأسبوعية أن "الأمور ستعود في القريب العاجل إلى نصابها كما كانت عليه في معبر سبتة المحتلة"، دون أن يقدم تفاصيل أوفى حول القرار الذي أثار جدلا كبيرا شمال المغرب.

مصادر إسبانية كانت قد أكدت خلال اليومين الماضيين أن قرار إغلاق السلطات المغربية لمعبر سبتة الحدودي "نهائي"، مشيرة إلى أن "المملكة اتخذت هذه الخطوة منذ أكثر من شهرين من دون استشارة إسبانيا ومكتب الجمارك التجاري على الحدود مع مليلية".

ويدخل إلى سبتة المحتلة حوالي ثلاثة آلاف مغربي يمتهنون التهريب المعيشي. ووفقاً لما نقلته صحيفة "كونفيدوثيال" الإسبانية فإنّ "الضّغط الكبير على هذه المعابر التجارية أدى إلى إغلاقها مؤقتاً قبل أن يتحوّل القرار إلى شبه نهائي".

ويوم أمس أيضا، عاش مهاجرون مغاربة ليلة سوداء بعد أن قررت السلطات الجمركية المغربية إغلاق المعبر منذ الساعة السادسة مساء، ما أدى إلى حدوث فوضى كبيرة بالمعبر الفاصل بين سبتة المحتلة وباقي التراب الوطني.

وقال مهاجرون مغاربة قادمون من مختلف الديار الأوروبية، في تصريحات لهسبريس، إنهم تفاجؤوا بقرار إدارة الجمارك المغربية بدون سابق إشعار، ومنهم من قرروا العودة والدخول عن طريق ميناء طنجة؛ وهو ما كبدهم خسائر مادية.

تقرير برلماني سابق أنجزته لجنة الخارجية والدفاع والوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين في الخارج بمجلس النواب كان قد كشف معطيات صادمة حول ظروف عمل النساء المشتغلات في تهريب البضائع بباب سبتة المحتلة، إذ صرّحن لأعضاء اللجنة البرلمانية الذين قاموا بالمهمة الاستطلاعية بأنهن يتعرضن لكافة أنواع الاستغلال، ويشتغلن في ظروف تنعدم فيها أبسط شروط الكرامة الإنسانية.

وتطالب الجمعيات الحقوقية السلطات المغربية في حالت ما تقرر إغلاق المعبر بشكل نهائي بـ"توفير بدائل لممتهني التهريب المعيشي بمليلية وسبتة المحتلتين تحفظ كرامتهم، وتقيهم من الحوادث المميتة".

قد يهمك أيضاً :
  رئيس مجلس النواب المغربي يدعو إلى تعزيز التعاون مع أميركا

سعد الدين العثماني يمثل أمام مجلس النواب المغربي في جلسة المساءلة الشهرية

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومة المغربية تعد بإعادة الأمور إلى نصابها خلال الفترة المقبلة الحكومة المغربية تعد بإعادة الأمور إلى نصابها خلال الفترة المقبلة



عبارة عن فستان مكشكش ذي تنورة ضخمة من توقيع فالي

بيلي بورتر يظهر بجمبسوت فيروزي في غراميز 2020

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 01:06 2020 الثلاثاء ,28 كانون الثاني / يناير

إليك أفضل 7 وجهات سياحية للسفر في شباط خلال 2020
المغرب اليوم - إليك أفضل 7 وجهات سياحية للسفر في شباط خلال 2020

GMT 01:11 2020 الثلاثاء ,28 كانون الثاني / يناير

بشرى جرار تُقدِّم تشكيلة جديدة مِن الأزياء لربيع 2020
المغرب اليوم - بشرى جرار تُقدِّم تشكيلة جديدة مِن الأزياء لربيع 2020

GMT 06:10 2020 الإثنين ,27 كانون الثاني / يناير

إليك قائمة بأفضل الدول في أفريقيا للسياحة خلال عام 2020
المغرب اليوم - إليك قائمة بأفضل الدول في أفريقيا للسياحة خلال عام 2020

GMT 12:47 2020 الثلاثاء ,28 كانون الثاني / يناير

أفكار رومانسية لتنظيم حفل زفاف حالم تعرف عليها
المغرب اليوم - أفكار رومانسية لتنظيم حفل زفاف حالم تعرف عليها

GMT 00:29 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

كيكي سيتين يخوض أول تجاربه مع برشلونة في الدوري الإسباني

GMT 14:07 2020 الخميس ,16 كانون الثاني / يناير

لوسيان فافر يفتح باب الظهور الأول لهالاند

GMT 04:00 2020 الجمعة ,17 كانون الثاني / يناير

سان جيرمان يسقط موناكو داخل عقر داره في الدوري الفرنسي

GMT 14:27 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الثور" في كانون الأول 2019

GMT 21:04 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور حزينة خلال هذا الشهر

GMT 13:20 2015 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح لتحصلي على مؤخرة ناعمة وجذابة

GMT 10:08 2014 الأربعاء ,28 أيار / مايو

اكتشاف أحفورة ديناصور في الصين

GMT 00:38 2016 الأحد ,07 آب / أغسطس

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 19:08 2016 الثلاثاء ,05 إبريل / نيسان

الصور ثلاثية الأبعاد خطرة على الأطفال

GMT 15:38 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الأسد" في كانون الأول 2019

GMT 21:07 2016 الإثنين ,22 شباط / فبراير

وفاة سيدة داخل مستشفى للأمراض النفسية في مراكش
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib