أعضاء مجلس جهة الشرق يصادقون على  جدول أعمال الدورة الاستثنائية
آخر تحديث GMT 11:30:21
المغرب اليوم -

تزامنًا مع خطاب الملك بمناسبة الذكرى 43 للمسيرة الخضراء

أعضاء مجلس جهة الشرق يصادقون على جدول أعمال الدورة الاستثنائية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - أعضاء مجلس جهة الشرق يصادقون على  جدول أعمال الدورة الاستثنائية

مجلس جهة الشرق
وجدة – هناء امهني

قرر أعضاء مجلس جهة الشرق، الأربعاء 7 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، المصادقة بالإجماع على جميع النقط المدرجة ضمن جدول أعمال الدورة الاستثنائية للمجلس، وذلك في حضور معاذ الجامعي والي جهة الشرق عامل عمالة وجدة أنجاد، ورؤساء المصالح اللاممركزة.

وثمن عبد النبي بعوي ، رئيس مجلس جهة الشرق في كلمة له، مضامين الخطاب الملكي الذي ألقاه الملك محمد السادس ، بمناسبة تخليد الذكرى الثالثة والأربعين للمسيرة الخضراء المظفرة، مع إعرابه عن الانخراط التام واللا مشروط  لمجلس جهة الشرق في كل المساعي الحميدة التي يخطها عاهل البلاد والرامية إلى خلق فضاء مغاربي متماسك ومبني على الأخوة والتعاون ووحدة المصير ويفتح الآفاق الواعدة لمستقبل مشترك عماده الوحدة والاندماج والتكامل وعمقه الحوار والتشاور ونبذ كل أشكال التفرقة.

وأكد رئيس مجلس جهة الشرق، على أن المجلس متشبث بثوابت الأمة المغربية، ومواصلة التزامه بكل روح وطنية عالية، وتجنده الدائم للدفاع عن الوحدة الترابية، مستحضرا في ذلك ذات المرجعيات والمبادئ التي حددها أمير المؤمنين.

وقال عبد النبي بعوي، بشأن أشغال الدورة الاستثنائية، إنها تندرج في صيرورة العمل الدؤوب والمتواصل لمجلس الجهة، مع التأكيد على الحرص على أهمية الرفع من وتيرة الاشتغال لكي يتسنى لنا طرح ومعالجة المزيد من القضايا المتنوعة التي تهم تنمية جهة الشرق، وكذا مواكبة ومجاراة المستجدات المرتقبة المرتبطة بتدبير الشأن الجهوي.

وعبر عبد النبي بعوي، عن  تقديره  لكل الجهود التي تبذل من أجل التخفيف من التفاوتات المجالية بالوحدات الترابية بالجهة، والأكيد أن خلق تراكم من المنجزات يسمح بتثمين المكتسبات التي لها الأثر الإيجابي والمباشر على ساكنة الجهة التي تنتظر المزيد من المشاريع المرتبطة بالاحتياجات القطاعية والاجتماعية.

وأشار عبد النبي بعوي،  إلى أن هذه الدورة الاستثنائية تعرض مجموعة من النقط والاتفاقيات التي تكتسي أهمية بالغة بالنظر للمجالات التي تلامسها، وذلك لتعزيز الإطار التعاقدي للمجلس وكذا لضبط أوجه ومسار الدعم الموجه لمجموعة من الفعاليات والهيئات التي تنشط في ميادين تفرض علينا ضرورة التفاعل بإيجابية مع خصوصية قضاياها.

وأوضح رئيس جهة الشرق أن الدورة هي كذلك محطة للاطلاع على نتائج عمليات فتح المسالك بالوسط القروي، والوقوف على حصيلة السنة المنصرمة 2017، والتي شهدت مجموعة من المنجزات والأنشطة التي سعينًا من خلالها إلى تحقيق تنمية مستدامة ومتوازنة وفق الإمكانيات المالية واللوجستية المتاحة والموضوعة رهن إشارة المجلس.

وأكد عبد النبي بعوي، على أهمية تقييم التجارب والوقوف على النتائج المحصلة ومقارنتها مع الأهداف المسطرة وذلك لإقرار هندسة ترابية تراعي مختلف الأبعاد التنموية وتستحضر تطلعات ساكنة الجهة، مشيرا إلى أن القضايا التي تعرضها هذه الدورة تظهر قيمة الانفتاح الرامي إلى تعزيز وتوطيد علاقات الشراكة خاصة تلك المرتبطة بالتعاون الدولي اللامركزي والسعي إلى تطوير آليات التعاون والشراكة.

 وأبرز عبد النبي بعوي، أن المغزى العام من مبادرات مجلس الجهة يهدف إلى تحقيق التنمية في شقها الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، مضيفا قائلا: "إننا نطمح كمؤسسة منتخبة معنية بالرفع من تنافسية وجاذبية الجهة، إلى تحسين المؤشرات المسجلة وجعلها أكثر إيجابية وذلك بالسعي الحثيث إلى ابتكار الحلول للقضايا المطروحة، وذلك وفق رؤية متكاملة ومتوافق بشأنها أساسها النجاعة والتعاضد والتعاون بين مختلف الشركاء".

ولم يفت عبد النبي بعوي، الفرصة دون الإشادة بالدور الفعال الذي تقوم به السلطة الولائية في شخص السيد والي الجهة وأيضا السلطات الإقليمية في مواكبة مجلس الجهة وتوفير الظروف والشروط المناسبة لإنجاح برامجه، كما نوه بعمل أعضاء المجلس على ما يبذلونه من مجهودات دفاعا عن انشغالات وتطلعات ساكنة الجهة، كما اشكر كافة الشركاء والمتدخلين القطاعيين والمتعاونين وفعاليات المجتمع المدني وممثلي المنابر الإعلامية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أعضاء مجلس جهة الشرق يصادقون على  جدول أعمال الدورة الاستثنائية أعضاء مجلس جهة الشرق يصادقون على  جدول أعمال الدورة الاستثنائية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أعضاء مجلس جهة الشرق يصادقون على  جدول أعمال الدورة الاستثنائية أعضاء مجلس جهة الشرق يصادقون على  جدول أعمال الدورة الاستثنائية



ارتدت فستانًا قصيرًا باللون الأسود والأبيض وحذاءً عاليًا مميّزًا

تألّق إيسكرا خلال "Beautycon" في لوس أنجلوس

لندن ـ ماريا طبراني
تستعد عارضة الأزياء البريطانية إيسكرا لورانس، للفوز بجائزة "world's It girl" باعتبارها واحدة من أيقونات الموضة الموجودات حاليا، وأثبتت لورانس أنها تستحق اللقب لهذا العام إذ ظهرت بإطلالة أنيقة ومذهلة في مهرجان "Beautycon" في لوس أنجلوس الخميس. ارتدت عارضة الأزياء الشهيرة البالغة من العمر 28 عاما فستانا قصيرا باللون الأسود والأبيض لافتا للأنظار، خلال الحفلة السنوية في المدينة الأميركية. تميز فستان لورانس بكتف واحد وفتحة صدر عميقة، وأضافت عارضة الأزياء أحذية الفخذ العالية باللون الأبيض المصنوعة من الجلد التي داست بها شوارع كاليفورنيا. وحملت في يدها حقيبة سوداء بسيطة، ووضعت الحد الأدنى من الإكسسوارات لتسليط الضوء على فستانها إذ ارتدت سلسلة وأقراطا ذهبية. وبفضل مظهرها الطبيعي الجميل لم تضع إيسكرا سوى القليل من المكياج من خلال ظلال العيون الدخاني ولمسة من أحمر الشفاة بلون التوت. يتابع لورانس أكثر من 4 ملايين شخص عبر موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، والتي
mobile

GMT 06:21 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

مرسيليا عاصمة الثقافة وجهتكَ لقضاء أجمل الأوقات
المغرب اليوم - مرسيليا عاصمة الثقافة وجهتكَ لقضاء أجمل الأوقات

GMT 08:10 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بريطانيون يضطرون للاستغناء عن جزء من حديقة منزلهم
المغرب اليوم - بريطانيون يضطرون للاستغناء عن جزء من حديقة منزلهم
المغرب اليوم - القضاء يحكم بإعادة بطاقة اعتماد أكوستا لدخول البيت الأبيض

GMT 13:05 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

بنطال يحل جميع مشكلاتك الخاصة بملابس الشتاء
المغرب اليوم - بنطال يحل جميع مشكلاتك الخاصة بملابس الشتاء

GMT 03:18 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار
المغرب اليوم - اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار

GMT 06:54 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"البساطة والفخامة" عنوان أحدث الديكورات في عام 2019
المغرب اليوم -

GMT 11:38 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يرشح مصممة حقائب لمنصب سفيرة لبلاده في جنوب أفريقيا
المغرب اليوم - ترامب يرشح مصممة حقائب لمنصب سفيرة لبلاده في جنوب أفريقيا
المغرب اليوم - مراسل قناة

GMT 13:11 2018 الجمعة ,01 حزيران / يونيو

بوتشيتينو يحسم مصير انتقاله لريال مدريد

GMT 01:31 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

آلان باردو يحل مكان توني بوليس في نادي "وست بروميتش"

GMT 16:57 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

دراجة نارية تقتل 3 نساء وتصيب طفلاً في إيموزار

GMT 17:50 2015 الجمعة ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة اعتادت إخفاء وحمة على وجوهها تقرر التخلص من المكياج

GMT 07:28 2018 السبت ,13 تشرين الأول / أكتوبر

محكمة أوكسبريدج تُدين امرأة مارَست الجنس مع طفل صغير

GMT 00:51 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

​تداوُل صور خاصة لزفاف المنشطة الراحلة هاجر العدلوني

GMT 21:11 2018 السبت ,20 كانون الثاني / يناير

راتب البنزرتي الأغلى في الدوري المغربي هذا الموسم

GMT 05:35 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

عاصم جهاد يطلب من الشركات العالمية بناء أنبوب جديد

GMT 16:43 2013 الجمعة ,04 كانون الثاني / يناير

كيم كارداشيان بسروال أسود شفاف من دون ملابس داخلية

GMT 20:52 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

سباق ياس للقدرة بالوثبة ينتهي بفوز سالم مبارك العامري

GMT 19:16 2016 الجمعة ,15 إبريل / نيسان

ما مدى دقة اختبار الحمل المنزلي؟

GMT 14:55 2018 الجمعة ,26 تشرين الأول / أكتوبر

فيدال يُخفف الصدام مع مدرّب "برشلونة" الإسباني

GMT 08:25 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

نقل بارون مخدرات إلى السجن بعد مطاردة هوليودية في تطوان
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib