الجزائر تناور مجلس الأمن بالانسحاب من مائدة الحوار بشأن ملف الصحراء
آخر تحديث GMT 20:55:32
المغرب اليوم -

الجزائر تناور مجلس الأمن بالانسحاب من "مائدة الحوار" بشأن ملف الصحراء

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الجزائر تناور مجلس الأمن بالانسحاب من

الصحراء المغربية
الرباط - المغرب اليوم

قررت الجزائر الانسحاب من المشاركة في المائدة المستديرة للمفاوضات بين المغرب والجبهة الانفصالية، التي يرعاها مجلس الأمن الدولي، حول ملف الصحراء، المقرر عقدها الأسبوع المقبل.ونقلت مصادر إعلامية أن الجزائر أبلغت مجلس الأمن انسحابها من المائدة المستديرة، على بعد أيام قليلة من المصادقة على قرار جديد سيكون محددا لنوعية تحرك المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلى الصحراء.هذا القرار اعتبرته ياسمين حسناوي، أستاذة العلوم السياسية بالجامعة الدولية الأمريكية بالكويت، سيعري الجزائر وسيفضحها أمام المنتظم الدولي ومجلس الأمن، على اعتبار أنها تناقض نفسها به.

واستغربت المختصة في ملف الصحراء، في تصريحها لجريدة هسبريس الإلكترونية، من هذا القرار بالنظر إلى كون الجارة الشرقية “كانت، ولا تزال، تعتبر قضية الصحراء قضيتها الأولى، وتعبئ المؤسسات الرسمية، من حكومة وجيش وأحزاب وغيرها، للإدلاء بتصريحات في هذا الملف بشكل مستمر”.وأوضحت حسناوي أن القرار الجزائري “يضرب بعرض الحائط القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن الدولي (24.40/24.68/24.95 و25.48)، التي تؤكد على تحمل الجزائر مسؤوليتها كطرف مهم في حل النزاع، وكونها تستضيف الجبهة الانفصالية على أراضيها”.

وتابعت قائلة: “بما أن الجزائر ترغب بالانسحاب من المائدة المستديرة، يستوجب عليها سحب المبعوث الخاص للمغرب العربي والصحراء عمر بلاني، الذي لن تكون له قيمة بعد هذا القرار”.وأكدت أستاذة العلوم السياسية بالجامعة الدولية الأمريكية بالكويت أن الجزائر، التي ترغب بإخلاء مسؤوليتها السياسية من هذا الملف، عليها أَن تمنح الضوء الأخضر للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين لإحصاء الصحراويين المحتجزين في تندوف، وفتحها أمام الراغبين في مغادرة مخيمات العار.كما يستوجب عليها، تضيف الباحثة، أن ترفع يدها عن هذا الملف، وليس الانسحاب من المائدة المستديرة، مشيرة إلى أن هذا القرار فيه تناقض كبير وستصير معه الجزائر أضحوكة في مجلس الأمن والاتحاد الأفريقي الذي يسعى إلى طرد البوليساريو. ودعت، في هذا السياق، مجلس الأمن إلى عدم السماح للجزائر بالتهرب من مسؤوليتها.

الفاتيحي: مناورة جزائرية مكشوفة
من جهته، أوضح عبد الفتاح الفاتيحي، المختص في شؤون الصحراء، أن هذه الخطوة مناورة من الجزائر لإعادة مسار تسوية الملف إلى المربع الأول بعدما تأكد لها أن المجتمع الدولي يمضي نحو تدبير نزاع الصحراء على أساس مقاربة واقعية وتوافقية.وأضاف الفاتيحي، في تصريحه للجريدة، أن الجارة الشرقية “بعدما لم تجد تهديداتها بعدم الانخراط في المسار الأممي صدى، تعاود اليوم، ومن جديد، تهديداتها أملا في تعطيل نهج مجلس الأمن الدولي”.

وأكد المختص في شؤون الصحراء أن الجزائر غير قادرة، رفقة حلفائها، على إعادة مجلس الأمن إلى الوراء، “سيما أن تقييمات الأمين العام للأمم المتحدة كانت واضحة في تقريره المعروض على مجلس الأمن، والتي أكد فيها أن مدخل الحل يجب أن يكون واقعيا وعمليا ومستداما، وتبعا لذلك تكون مقاربة الحكم الذاتي الأقرب إلى التنزيل العملي”.وأكدت الجزائر، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الرسمية، أنها طلبت من ممثلها الدائم لدى الأمم المتحدة إبلاغ رئيس مجلس الأمن والدول الأعضاء انسحابها وعدم المشاركة مستقبلا في المائدة المستديرة.وترى الجزائر أن هذه الصيغة “لم تعد طريقة مثالية تساعد على حل النزاع منذ أن أصبح المغرب يوظفها سياسيا وبسوء نية لإظهار الجزائر طرفا في النزاع”.

قد يهمك أيضَا :

المغرب يدرس "تدفقاً عكسياً" لخط أنابيب غاز يعبره في حال أوقفت الجزائر الإمدادات

كوستاريكا وقطر وكوت ديفوار يعلنان عن دعمهم لحل سياسي دائم في الصحراء المغربية

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجزائر تناور مجلس الأمن بالانسحاب من مائدة الحوار بشأن ملف الصحراء الجزائر تناور مجلس الأمن بالانسحاب من مائدة الحوار بشأن ملف الصحراء



ميريام فارس تُبهر الجمهور بإطلالة من التراث الأمازيغي

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 11:23 2022 الأحد ,23 كانون الثاني / يناير

أفكار لإرتداء الملابس باللون الابيض في فصل الشتاء
المغرب اليوم - أفكار لإرتداء الملابس باللون الابيض في فصل الشتاء

GMT 12:14 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة
المغرب اليوم - جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة

GMT 14:59 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

أفكار مميزة لكراسي غرف النوم
المغرب اليوم - أفكار مميزة لكراسي غرف النوم

GMT 22:45 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

أخنوش يؤكّد أن ملك المغرب يرعى "الدولة الاجتماعية"
المغرب اليوم - أخنوش يؤكّد أن ملك المغرب يرعى

GMT 12:58 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

ملابس بألوان زاهية لإطلالة شبابية
المغرب اليوم - ملابس بألوان زاهية لإطلالة شبابية

GMT 11:27 2022 الأربعاء ,19 كانون الثاني / يناير

مطارات المغرب سجلت قرابة 10 ملايين مسافر خلال سنة 2021
المغرب اليوم - مطارات المغرب سجلت قرابة 10 ملايين مسافر خلال سنة 2021

GMT 21:45 2022 الإثنين ,10 كانون الثاني / يناير

حميد شباط يعود لمهاجمة إخوانه بحزب "الاستقلال"
المغرب اليوم - حميد شباط يعود لمهاجمة إخوانه بحزب

GMT 21:21 2022 الجمعة ,21 كانون الثاني / يناير

محلل سياسي يُطالب "بي بي سي" بمستحقاته خلال بث مباشر
المغرب اليوم - محلل سياسي يُطالب

GMT 19:42 2021 الجمعة ,17 كانون الأول / ديسمبر

TikTok يجتذب المزيد من المستخدمين بخدمات جديدة

GMT 09:36 2022 الجمعة ,14 كانون الثاني / يناير

مبلغ ضخم الذي يدره سوق المارشي" على خزينة الدار البيضاء

GMT 22:56 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تمساح برأس متجمد وجسم حي "خياران أقساهما مر

GMT 03:34 2021 الأحد ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ما يستاهلني" تعيد حاتم عمور للصدارة

GMT 21:02 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يواصل كتابة التاريخ ويحقق رقماً قياسياً جديداً

GMT 14:09 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

هازارد على رأس التشكيل المتوقع للملكي في كأس الملك

GMT 14:30 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

ليونيل ميسي يعود إلي باريس سان جيرمان بعد شفائه من كورونا

GMT 21:36 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

كلوب يعلق على أزمة تجديد محمد صلاح مع ليفربول

GMT 19:15 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

إنتر ميلان يفقد كوريا ضد ريال مدريد بسبب الإصابة

GMT 20:15 2021 الأحد ,12 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يفوز بجائزة أفضل لاعب في أفريقيا لعام 2021

GMT 16:06 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيليان مبابي يؤكد رغبته في الرحيل عن ناديه باريس سان جرمان

GMT 13:59 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

ريال مدريد يخوض مواجهة ثأرية ضد ألكويانو في كأس ملك إسبانيا

GMT 16:46 2021 السبت ,18 كانون الأول / ديسمبر

ليفربول يكشف حقيقة إصابة صلاح بكورونا

GMT 18:15 2021 الأحد ,12 كانون الأول / ديسمبر

كريستيانو رونالدو يعلق على هدفه القاتل في نوريتش

GMT 07:09 2021 الأحد ,12 كانون الأول / ديسمبر

كورونا "يغزو" توتنهام وإصابة 8 لاعبين بالفيروس

GMT 18:41 2021 الأحد ,12 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يعادل رقماً تاريخياً في الدوري الإنكليزي
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib