اعتبر قرارات الوزارة استهتارًا خطيرًا بالتزامات الدولة السياسية والدستورية تجاه الأمازيغ
آخر تحديث GMT 03:48:15
المغرب اليوم -

المرصد الأمازيغي يتهم وزير التربية الوطنية بالعنصرية وتكريس التميز

اعتبر قرارات الوزارة استهتارًا خطيرًا بالتزامات الدولة السياسية والدستورية تجاه الأمازيغ

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - اعتبر قرارات الوزارة استهتارًا خطيرًا بالتزامات الدولة السياسية والدستورية تجاه الأمازيغ

المجلس الأعلى للتعليم
الدار البيضاء – محمد فجري

أدان المرصد الأمازيغي للحقوق والحريات، وضعية الأمازيغية في التعليم خلال الدخول المدرسي الحالي متهمًا بشكل مباشر وزير التربية الوطنية رشيد بلمختار، بـ"العنصرية الثقافية و اللغوية وتكريس الميز".
وأكد المرصد خلال اجتماع له اليوم الاثنين، أنه اعتمادًا على معاينته المباشرة لما يجري داخل المؤسسات التعليمية في عدد من المناطق، فإنه يعتبر، "ما أقدمت عليه وزارة التربية الوطنية خلال الموسم الدراسي الحالي وما قام به مسؤولوها بمختلف المناطق، استهتارًا خطيرًا بقرارات الدولة المغربية والتزاماتها السياسية والدستورية تجاه الأمازيغية".
وأضاف المرصد أن "ما قام به الوزير يعتبر تكريسًا واضحًا للتميز والعنصرية الثقافية واللغوية، وتراجعًا عن المكتسبات التي تحققت خلال أزيد من اثني عشر سنة الماضية".
واستغرب اللقاء "تكليف خريجي مراكز التكوين المتخصصين في الأمازيغية بتدريس اللغة العربية والفرنسية، في الوقت الذي خصصت لهم فيه مناصب مالية خاصة بتدريس الأمازيغية كما أعلنت الوزارة عن ذلك من قبل".
وندد المرصد بـ"إنهاء تكليف أساتذة اللغة الأمازيغية المتخصصين والممارسين لتدريسها خلال السنوات السابقة وتوجيههم لتدريس العربية والفرنسية، ومنهم من استفاد من دورات تكوينية عديدة بل ومنهم من ساهم في تكوين أساتذة الأمازيغية المتخصصين، مما يدلّ على سياسة مزاجية في التعامل مع اللغة الأمازيغية الرسمية".
وذكر اجتماع المرصد أن "الأمازيغية، تم تجاهلها في برامج الوزارة ووثائقها وبرامجها وخططها، حيث لم تتضمن مداخلة وزير التربية الوطنية بالمجلس الأعلى للتعليم أية إشارة من قريب أو بعيد للغة الأمازيغية".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اعتبر قرارات الوزارة استهتارًا خطيرًا بالتزامات الدولة السياسية والدستورية تجاه الأمازيغ اعتبر قرارات الوزارة استهتارًا خطيرًا بالتزامات الدولة السياسية والدستورية تجاه الأمازيغ



GMT 06:55 2021 الثلاثاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

موريتانيا تعلن عن تطور ستشهده العلاقات بين الرباط ونواكشوط

إطلالات شتوية أنيقة من وحي سيرين عبد النور

بيروت- المغرب اليوم

GMT 13:20 2021 الثلاثاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل فساتين خطوبة باللون الأسود من وحي النجمات
المغرب اليوم - أجمل فساتين خطوبة باللون الأسود من وحي النجمات

GMT 12:52 2021 الثلاثاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

الفنادق المغربية تتشبث بالسياحة الداخلية قبل رأس السنة
المغرب اليوم - الفنادق المغربية تتشبث بالسياحة الداخلية قبل رأس السنة

GMT 13:26 2021 الثلاثاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

8 أخطاء شائعة في ديكورات غرفة الجلوس العائليّة
المغرب اليوم - 8 أخطاء شائعة في ديكورات غرفة الجلوس العائليّة

GMT 14:26 2021 الإثنين ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

أساليب تنسيق البدلة الرسمية للمناسبات الخاصة لأطلالة مميزة
المغرب اليوم - أساليب تنسيق البدلة الرسمية للمناسبات الخاصة لأطلالة مميزة

GMT 13:34 2021 الإثنين ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

"الخطوط الملكية المغربية" تعلق جميع الرحلات من وإلى المغرب‎
المغرب اليوم -

GMT 15:52 2021 الإثنين ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

أساليب تنسيق مفروشات غرف الطعام العصريّة
المغرب اليوم - أساليب تنسيق مفروشات غرف الطعام العصريّة

GMT 15:04 2021 الجمعة ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تصفيات مونديال 2022 إسبانيا تستغل "زلة" السويد على أكمل وجه

GMT 21:54 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مانشستر سيتي يعقد مهمة برشلونة في ضم ستيرلينغ

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 09:28 2019 الأربعاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم توقعي لسيارة هيونداي إلنترا 2021 الجديدة

GMT 12:11 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

15 إصدارًا من أكثر الكتب مبيعًا عن "روايات"

GMT 15:01 2019 الإثنين ,07 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة والدة الأمير بندر بن سلطان بن عبدالعزيز في السعودية

GMT 21:42 2019 الخميس ,25 إبريل / نيسان

فوائد الخميرة للبشرة وأفضل الأقنعة المجربة
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib