الاحتجاجات مستمرة على إقصاء مدافعين عن العربية من لجنة وزارية
آخر تحديث GMT 18:22:14
المغرب اليوم -

أُسندت لها مهمة إعداد تصور لأحداث المجلس الوطني للغات

الاحتجاجات مستمرة على "إقصاء" مدافعين عن العربية من لجنة وزارية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الاحتجاجات مستمرة على

وزير الثقافة المغربي محمد أمين الصبيحي
الرباط - عمار شيخي

تستمر الاحتجاجات في المغرب على خلفية تعيين لجنة مكلفة بالاشتغال على القانون التنظيمي المتعلق بأحداث المجلس الوطني للغات، والتي عقدت أولى لقاءاتها قبل أيام، وانتقدت هيئات وفعاليات الإعلان المفاجئ عن اللجنة وتشكيلتها غير المتكافئة.

وإتهم "الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية"، من أنشأ اللجنة بالانتقائية والإقصائية، وأوضح بيان للائتلاف، قائلًا أنّ "عددًا من الهيئات المدنية والسياسية والشخصيات الوطنية التي تواكب الشأنين الثقافي واللغوي في المغرب، فوجئت بالطريقة الانتقائية التي شُكلت بها اللجنة المكلفة، مُعتبرةً أنّ هذا الإقصاء يستهدف ترسيخ واقع منقوص أحادي الوجهة منحرف التوجه".

وكشف الائتلاف، أنّ اللجنة تشكلت بطريقة، مُعرضة عن كل قيم التشارك والتوافق التي بنيت عليها المقتضيات الدستورية، وهو ما تجلى حسب الائتلاف، في إقصاء أضخم تكتل لغوي معني باللغة العربية، مُتشكلًا من أكثر من 140 جمعية ومؤسسة، وذلك بغية تحجيم حضور المكون اللغوي العربي، وتقليص دوره وإسهامه، في مقابل توسيع مشاركة مكوناتٍ، وأطياف أخرى، ومضاعفة حضورها، وإلحاق هيئات جديدة بعد انطلاق أشغال اللجنة.

وأعلن الائتلاف، أنّ هذا التوجه مُنذر بمُخرَج ثقافي ولغوي هجين، وغير متوافق عليه، يُرهن مستقبل المغرب لاختيارات مزاجية وإيديولوجية وسياسوية قاصرةً، مؤكدًا أنّ اللجنة غير الممثلة لكل أطياف الشعب المغربي، ومؤسساته المدنية لا تمثل إلا مكوناتها ولا تلزم المغاربة بشيء.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاحتجاجات مستمرة على إقصاء مدافعين عن العربية من لجنة وزارية الاحتجاجات مستمرة على إقصاء مدافعين عن العربية من لجنة وزارية



بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري على طريقة الملكة ليتيزيا الساحرة

مدريد ـ لينا العاصي

GMT 03:14 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

المصممون العرب يختارون إطلالات لعروس خريف 2020
المغرب اليوم - المصممون العرب يختارون إطلالات لعروس خريف 2020

GMT 03:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
المغرب اليوم -

GMT 01:54 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
المغرب اليوم - فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 05:09 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دعوات عربية في "نيويورك" لمقاطعة السياحة التركية
المغرب اليوم - دعوات عربية في

GMT 21:58 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

كرستيانو رونالدو يُلمّح إلى موعد اعتزاله كرة القدم

GMT 22:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

بدر هاري يعبر عن صدمته ويعتبر المقطع ب"المروع"

GMT 02:13 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

أطباء يكشفون عن علاج يعيد لون الجلد لمرضى البهاق

GMT 19:09 2015 الأحد ,25 كانون الثاني / يناير

خرافات تثير مخاوف البريطانيين خلال السفر بالطائرة

GMT 05:44 2018 الأحد ,23 أيلول / سبتمبر

أخطاء يقع فيها الرجل عند شراء الساعات

GMT 06:52 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

جوزيه مورينيو يؤكد لم أحلم بالتدريب عندما كنت صغيرًا
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib