معرض فني يُجسَد صورًا من ماضي الإمبراطورية البريطانية
آخر تحديث GMT 01:43:51
المغرب اليوم -

يوثَق حالة السكان في المناطق المستعمرة

معرض فني يُجسَد صورًا من ماضي الإمبراطورية البريطانية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - معرض فني يُجسَد صورًا من ماضي الإمبراطورية البريطانية

لوحة لـ "جورج ستابس" تجسد فهد واثنين من الهنود عام 1765
لندن - كاتيا حداد

يحرص معرض "الفن والإمبراطورية" في العاصمة البريطانية لندن، على تقديم كنوز فنية تجسَد ماضي الإمبراطورية البريطانية منذ القرن الـ 16 وحتى القرن الـ 21. ويقدَم المعرض "بورتريه" لعدة بحَارة بينهم فرانسيس دريك، جون هوكينز وتوماس كافنديش فضلا عن وجود غرفة مخصصة لغنائم الإمبراطورية من القطع الأثرية المثيرة للإعجاب والمصنعة من البرونز لرؤساء ايدو من مدينة بنين، حيث يتميز معرض الفن والإمبراطورية بمجموعة كبيرة من الأعمال المذهلة والتي تأتي مصحوبة بوفرة في المعلومات المتعلقة بها.
 معرض فني يُجسَد صورًا من ماضي الإمبراطورية البريطانية
وتوثَق هذه المعارض الفنية حالة السكان في المناطق المستعمرة، وتبين على سبيل المثال أن بورترية رودولف سويودا الذي يجسد ثلاثة حرفيين هنود يصور واقع المحكومين الذين تم تدريبهم على المهارات الحرفية داخل السجن المركزي في "أجرا"، وتم شحن البورتريه من أجل المعرض الدولي في لندن لتسليط الضوء على القوة التجارية للإمبراطورية البريطانية، وتمت هذ الصور بتكليف من الملكة فيكتوريا من أجل غرفتها الجديدة ذات الطراز الهندي في منزل أوزربون ولا تزال ضمن المجموعة الملكية.

معرض فني يُجسَد صورًا من ماضي الإمبراطورية البريطانية
 
ويتميز هذا المعرض بأنه يجسد تأثير الإمبراطورية من وجهة نظر المحكومين والحكام أيضا، كما يجمع بين وجهات نظر المستعمرين والواقعين تحت الاستعمار في إطار الاحتفالات الفيكتورية الأسطورية بالانتصارات العسكرية، وذلك من خلال النحت الأفريقي أو المنمنمات الهندية والقطع الأثرية الكندية، حيث أن عدة قطع أثرية كانت مخبأة في متاحف الأنثروبولوجيا.
 
ويضم المعرض غرفة مخصصة لعرض ملابس النبلاء البريطانيين بينما شوهد الواقعون تحت الاستعمار وهم يقاومون الملابس الغربية، ومن بينها بورتريه لـ "فان ديك" أولن بيل انجليزى يسافر إلى الهند وبلاد فارس مرتديا ملابس من الحرير، بالإضافة إلى بورتريه جون كالدويل من فوج الملك مرتديا غطاء فاخر للرأس يضم الريشة الأصلية لشعب الأوجيبوا الأميركي.
 معرض فني يُجسَد صورًا من ماضي الإمبراطورية البريطانية
واحتوى المعرض على طاولات فنية معاصرة للفنان أندرو جيلبرت من متحف الأفارقة للمستعمرين الأوروبيين والذي يظهر فيه حياة مجموعة من الجنود البريطانيين المتألقين في معاطف عسكرية حمراء وأقنعة أفريقية وأحذية غريبة، بالإضافة إلى لوحة أدوار أرميتاج والتي تسمى " القصاص" حيث يتم تصويب سيف ضخم إلى نمر التمرد الهندي، ويؤكد هذا المعرض أن إرث الاستعمار البريطاني لا يزال يؤثر على الجميع.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معرض فني يُجسَد صورًا من ماضي الإمبراطورية البريطانية معرض فني يُجسَد صورًا من ماضي الإمبراطورية البريطانية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معرض فني يُجسَد صورًا من ماضي الإمبراطورية البريطانية معرض فني يُجسَد صورًا من ماضي الإمبراطورية البريطانية



خلال زيارتها الرسميّة برفقة زوجها هاري إلى أستراليا

فساتين كاجوال تُظهر حمل الأميرة ميغان للمرة الأولى

سيدني - المغرب اليوم
اختارت دوقة ساسكس الأميرة ميغان ماركل، فساتين مقلّمة ومنقّطة تظهر حملها للمرة الأولى بكثير مِن الأنوثة مع الحفاظ على الرشاقة البارزة، وذلك خلال زيارتها الرسمية برفقة زوجها الأمير هاري إلى أستراليا، ولم تكن المرة الأولى التي ترتدي فيها فساتين يومية مريحة وكاجوال. فستان يومي مقلّم وفاتح اختارت ميغان ماركل في إطلالتها الأخيرة فستانا طويلا وبسيطا مقلّما بلوني الأبيض والرمادي من تصميم دار Reformation، فبدت مميزة وبخاصة أن الفستان يتألق بأقمشة مريحة وبسيطة مع الشق الجانبي الجريء والرباط الحيوي على شكل عقدة أعلى الخصر، بطريقة تظهر حملها بشكل فاخر ولافت للنظر، ولضمان راحة أكثر أثناء تمايلها برفقة الأمير هاري لم تتخلّ عن الصندل الجلدي المسطح ذات الرباط المتعدّد الذي يتخطى حدود الكاحل، مع الفراغات الجانبية التي تجعل تنقلها أسهل. فستان يومي منقط وأحمر ورصدت ميغان ماركل برفقة الأمير هاري بفستان واسع وأحمر، وبدت إطلالتها ملكية وكاجوال مع هذا التصميم

GMT 00:55 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إليزابيث ستيوارت تكشف خبايا تعامُلها مع نجوم هوليوود
المغرب اليوم - إليزابيث ستيوارت تكشف خبايا تعامُلها مع نجوم هوليوود

GMT 01:08 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

دليلك للاستمتاع مع أشهر 7 جُزُر في دول البحر الكاريبي
المغرب اليوم - دليلك للاستمتاع مع أشهر 7 جُزُر في دول البحر الكاريبي

GMT 01:22 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

زوجان ينفقان 20 ألف جنيه استرليني في إنشاء بيت الأحلام
المغرب اليوم - زوجان ينفقان 20 ألف جنيه استرليني في إنشاء بيت الأحلام

GMT 01:38 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

روبنسون يدعو بريطانيا إلى استعادة اثنين مِن"داعش"
المغرب اليوم - روبنسون يدعو بريطانيا إلى استعادة اثنين مِن

GMT 03:09 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

اللون المثالي لأحمر الشفاه لإطلالة جذابة بدرجات خريف 2018
المغرب اليوم - اللون المثالي لأحمر الشفاه لإطلالة جذابة بدرجات خريف 2018

GMT 01:37 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تعرَّف عن أفضل منتجعات التزلج وبأسعار معقولة في أوروبا
المغرب اليوم - تعرَّف عن أفضل منتجعات التزلج وبأسعار معقولة في أوروبا

GMT 09:06 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

انثري عَبق الطبيعة داخل منزلك بقطع من "الفخار الملوّن"
المغرب اليوم - انثري عَبق الطبيعة داخل منزلك بقطع من

GMT 22:17 2018 الأحد ,28 كانون الثاني / يناير

المغرب يقتني نظاما عسكريا متطورا من الصين

GMT 12:00 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

توابع الزلزال الملكي في المغرب تطول رؤساء الجماعات المحلية

GMT 00:16 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

"أمن مراكش" يداهم شقة مخصصة للأعمال المنافية للآداب

GMT 01:50 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على التفاصيل الجديدة في قضية مقتل البرلماني مرداس

GMT 08:00 2015 السبت ,26 أيلول / سبتمبر

رد فعل الجمهور العام

GMT 05:39 2017 الثلاثاء ,07 آذار/ مارس

ماذا يجري في المغرب؟

GMT 03:07 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

جزيرة كامينو الأعلى مبيعًا فى قائمة نيويورك تايمز

GMT 07:31 2015 السبت ,19 كانون الأول / ديسمبر

المجلس البلدي والجمعيات،بداية غير موفقة ؟؟
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib