مغامرة غريبة للمصوَر بنتلي الملقَب بـ رجل ندف الثلج
آخر تحديث GMT 18:22:44
المغرب اليوم -

التقط صورًا أصبحت في متحف "سيمشسونيان"

مغامرة غريبة للمصوَر بنتلي الملقَب بـ "رجل ندف الثلج"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مغامرة غريبة للمصوَر بنتلي الملقَب بـ

المصور ويلسون بنتلي
واشنطن - عادل سلامة

تعتبر عملية ندف الثلج واحدة من أجمل الأشياء في الطبيعة، وهي عبارة عن جزيئات ماء متجمدة مذهلة الشكل، ولا يغيب عن الكثيرين أن واحدًا من أهم الأشخاص الذين رصدوا روعة ندف الثلج هو المصور ويلسون بنتلي الذي صار يلقب برجل ندف الثلج بعد أن التقط صورًا لها أصبحت اليوم جزءًا من متحف سيمثسونيان.
 مغامرة غريبة للمصوَر بنتلي الملقَب بـ رجل ندف الثلج
ولد ويلسون بنتلي عام 1865، وقضى جل حياته في المناطق الريفية في ولاية فيرنوت، حيث كان يعمل في مزرعة عائلته، وحصل على أول مجهر له في عيد ميلاده الـ 15، وكانت هذه الآلة سبيله لاكتشاف الأشياء المذهلة حوله بما فيها ندف الثلج، واستطاع بنتلي أن يميز اختلاف ندف الثلج عن بعضها البعض، وقرر أن يفعل شيئا لم يفعله أحد من قبله وهو تصوير هذا الأجزاء الصغيرة، وحفظها.
 
وتمكن من الحصول على كاميرا في عمر 19، وشرع في استكشاف امكانية التصوير المجهري، أي تصوير الأشياء المتناهية في الصغير والتي لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة، وتستطيع الكاميرا الحديثة أن تلتقط صورا مجهرية لعيون الحيوانات على سبيل المثال، ولكن في الوقت الذي بدأ بنتلى تجاربه في القرن الأول للتصوير لم يكن هذا متاحا.
 
ويصف العالم البريطاني ورائد الفن هنري فوكس تالبوت التصوير الفوتوغرافي " بقلم رصاص الطبيعية" في اشارة لدقته، وأنه لا يمكن أن يكون أحدا التقط صورا أكثر كمالا للثلج من بنتلي نفسه، وحتى قبل بنتلي تمكن العلماء في القرن الـ 17 من اختراع امكانيات فنية مجهرية، وحاولوا رسم ما رأوه.
 
وحاول بنتلي رسم ندف الثلج ولكنه لم يتمكن من عكسها بالدقة التي يريدها، لذلك اخترع طريقة لربط كاميراته بالمجهر في عملية استغرقت أعوام طويلة، ولكن الامساك بندف الثلج ووضعها تحت المجهر لم يكن سهلا ايضا، فأصبح يجمعها على ريشة أو على صينية مغطاة بالمخمل المبرد، وقام بتبريد شريحة المجهر أيضا، وأصبح ينقل ندف الثلج في عملية حساسة جدا من خلال ريشة حبش ورقائق خشبية صغيرة.
 
ونتج عن هذه العملية المضنية صورا رائعة لندف الثلج، لينتج أكثر من 5000 صورة تعتبر من معجزات الفن والعلوم، وتمكن بنتلي من نشر مقالات علمية عن جمال الثلج، واعترف بعض العلماء في ذلك الوقت بإنجازاته، ولكن واقع كونه مزارع أخر في قبول اكتشافه.
 مغامرة غريبة للمصوَر بنتلي الملقَب بـ رجل ندف الثلج
وخلص بنتلي بعد تصوير الالاف ندف الثلج ودراستها أن كل ندفة فريدة من نوعها بتصميمها، وهذا ما نشره في كتابه " رؤية في بلورات الثلج" الذي الفه بالتشارك مع العالم الفيزيائي وليام همفريز وتضمن 2300 صورة له كدليل على ذلك.
 
ومع ذلك لم يكتمل اكتشاف رجل ندف الثلج، فبدلا من القول إن كل ندفة ثلج فريدة من نوعها تماما، اكتشف علماء الكيمياء الحديثة أن ندف الثلج جميعها تمتلك 35 نمطا أساسيا فهي تتكون من بلورات طبيعية، والبلورات تخضع لقوانين التماثل والرياضيات، فهي ليست معجزة ولكنها عجيبة من عجائب الطبيعية، وبنتلي هو من علمنا رؤيتها.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مغامرة غريبة للمصوَر بنتلي الملقَب بـ رجل ندف الثلج مغامرة غريبة للمصوَر بنتلي الملقَب بـ رجل ندف الثلج



ارتدت الفساتين المريحة والبناطيل الواسعة

فيكتوريا بيكهام تُحيي موضة الألوان المتداخلة في إطلالاتها الأخيرة

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 00:52 2019 السبت ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على روعة "الجبس المغربي" وامنحي منزلك نكهة عربية
المغرب اليوم - تعرفي على روعة

GMT 03:23 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات اليوم الخامس من أسبوع الموضة العربي
المغرب اليوم - تصميمات اليوم الخامس من أسبوع الموضة العربي

GMT 04:25 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بالتاريخ والثقافة وتجارب مُذهلة في "ألماتي"
المغرب اليوم - استمتع بالتاريخ والثقافة وتجارب مُذهلة في

GMT 03:34 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ألوان خريف وشتاء 2020 تمنح ديكور منزلك لمسة عصرية
المغرب اليوم - ألوان خريف وشتاء 2020 تمنح ديكور منزلك لمسة عصرية

GMT 03:22 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

إضفاء لمسة عصرية باستخدام مصابيح الطاولة في الديكور

GMT 11:48 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

رفيق زخنيني يعرض خدماته على هيرفي رونار
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib