منتدى الصورة يحدد السعادة عنوانًا للموسم الخامس لجائزة حمدان للتصوير
آخر تحديث GMT 07:40:51
المغرب اليوم -

شَهِدَ 4 جلساتٍ حوارية أشعلها نجوم صناعة التصوير حول أحدث الابتكارات

منتدى "الصورة" يحدد "السعادة" عنوانًا للموسم الخامس لجائزة "حمدان" للتصوير

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - منتدى

جائزة "حمدان" للتصوير
دبي - جمال أبو سمرا

أعلنت إدارة جائزة "حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم" الدولية للتصوير الضوئي، من خلال أمينها العام علي خليفة بن ثالث، عن محاور دورتها الخامسة والتي أتت "السعادة" عنوانًا لمحورها الرئيسي، معتبرًا أنها "مطلب البشرية الأول" وأنَّ الكاميرا بإمكانها التقاط مسيرة البشر خلال بحثهم عن السعادة وتوصيفهم لها وتعبيرهم عنها وفق أفكارهم وثقافاتهم.

وأتى المحور الثاني تحت عنوان "الحياة البرية" والذي يُعتبر هديّة قيّمة لكل عشاق المغامرة والتقاط الصور التي يصعب تكرارها، أما محور "الأب والابن" فهو يستهدف علاقة بشرية غاية في الجمالية والتعقيد، ومساحة إنسانية ثريّة بالتعابير والمعاني والرسائل المتبادلة.

هذا مع الإبقاء على المحور العام الذي يحرص على إطلاق العنان لعدساتهم وعدم كبح جماحها لتصوير ما يجول في بالهم للمشاركة به، إيمانًا بأن الفنان والمبدع يملك الحرية المطلقة أكثر من سواه للتعبير عمّا يخالج صدره بطريقته الخاصة التي لا تشبه أحداً سواه.

وجاء الإعلان عن هذه المحاور خلال الجلسة الأولى من منتدى "الصورة" الذي ابتدعته إدارة الجائزة خروجًا على المؤتمرات الصحافية التقليدية، والذي أدارته الإعلامية الدكتورة بروين حبيب، حيث كانت الجلسة الأولى التي شهدت إعلان محاور الدورة الخامسة بعنوان "الجائزة وصناعة الفارق الدولي".

واستعرضت الأمين العام المساعد سحر الزارعي خلالها، مسيرة الجائزة منذ التأسيس وحتى بداية العام الخامس والنقلة النوعية التي أنجزتها متجاوزة المحلية إلى العالمية من خلال استقبال أكثر من 80 ألف مشاركة حملت أكثر من 129 ألف صورة من 180 دولة منذ الدورة الأولى.

وردًا على سؤالٍ عن عوامل الجذب للجائزة أجابت الزارعي أنَّ الجائزة تصل للمصورين قبل أن يصلوا إليها كما أنها تهتم أن تسمع منهم وتتفاعل معهم وبناء "حالة اتصال" مميزة جدًا معهم.

جلسات المنتدى

وكانت الجلسة الثانية تحت عنوان "مايحتاجه المصور" وقد شارك فيها بجانب الأمين العام للجائزة علي خليفة بن ثالث، مدرّب التصوير الدولي مارتن جراهام دن، والمصور والمؤلف الشهير سكوت كيلبي، الذي حصد جائزة البحث والتقرير المميّز للدورة الرابعة من الجائزة، بالإضافة للمصور والإعلامي السعودي حسين دغريري والمصور والناقد العراقي صلاح حيدر، حيث شهدت الجلسة سجالاتٍ ساخنة حول الأولويات التي تلزم المصور بين المشاركين.

واستهدفت الجلسة الثالثة "التقنيات الحديثة والإعلام الجديد" حيث شارك فيها بجانب الأمين العام المساعد، سحر الزارعي، المصور الكويتي ماجد سلطان والذي اشتُهر بقناته "Majedphotos" على يوتيوب لتعليم التصوير، والمدير المؤسس للمواهب الفوتوغرافية العربية المصور والمدرّب يحيى مساد، وقد شارك أيضًا في هذه الجلسة مدرب التصوير الدولي مارتن جراهام دن، حيث تمّت مناقشة العديد من القضايا الخاصة بموضوع الجلسة واستقبال عددٍ من الأسئلة من الإعلاميين.

وأتت الجلسة الرابعة تحت عنوان "أندية وجمعيات التصوير، بين النظرية والتطبيق" وقد كان على رأس المشاركين رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات للتصوير الضوئي جاسم العوضي، ورئيس اتحاد المصورين العرب أديب شعبان، والمصور رمزي حيدر ممثلًا لبيت التصوير "لبنان"، ورئيس تحرير موقع  "500PX" دي ال كيد، حيث انخرط الجميع في نقاشاتٍ مطوّلة حول التجارب المختلفة لتجمّعات المصورين في المنطقة والعالم.

كما تمّ عرض فيلمٍ تسجيليّ عن مشاركة فريق الجائزة في برنامجٍ خاص للمسؤولية المجتمعية في ماليزيا، تلاه تقديم سعادة الأمين العام للجائزة، علي خليفة بن ثالث، لتوصيات المنتدى والتي جاءت كالآتي:

1- فتح المجال لمبادرات العمل الفني المشترك لنشر ثقافة التصوير الضوئي بالأسس الصحيحة.

2- العمل على دعم المبادرات الفنية الخلاّقة والتي تجمع أصحاب الرؤى القيّمة للنهوض بواقع المصور.

3- ضرورة العمل على توحيد الجهود الرامية لإيجاد مرجعياتٍ دوليةٍ معتمدة للتدريب وأوعية المعلومات الخاصة بالتصوير الضوئي.

4- دعوة وسائل الإعلام المتخصصة في التصوير لترويج التجارب الجماعية الرائدة (الواقعية والافتراضية).

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منتدى الصورة يحدد السعادة عنوانًا للموسم الخامس لجائزة حمدان للتصوير منتدى الصورة يحدد السعادة عنوانًا للموسم الخامس لجائزة حمدان للتصوير



GMT 05:46 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة محمود أبو الوفا الصعيدي بعد عودته من أداء مناسك العمرة

GMT 03:44 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء الآثار يعثرون على لوحة لإلهة الشغف في بومبي الإيطالية

GMT 01:11 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

رحيل الفنان المسرحي زياد أبوعبسي عن عمر ناهز 62 عامًا

GMT 02:06 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تشكيلي مصري يُظهر البهجة في "مساحات راقصة"

GMT 03:38 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

19 صالة فنية من أنحاء العالم تتنافس لتقدم أعمالاً حديثة

GMT 03:23 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

شعلة تمثال الحرية الأصلية تنتقل إلى المتحف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منتدى الصورة يحدد السعادة عنوانًا للموسم الخامس لجائزة حمدان للتصوير منتدى الصورة يحدد السعادة عنوانًا للموسم الخامس لجائزة حمدان للتصوير



أضافت المكياج الناعم ولمسة من أحمر الشفاه الوردي

ريتا أورا حيث تحتفل بألبومها الثاني الذي ينتظره الجميع

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت المغنية البريطانية، ريتا اورا، بإطلالة مفعمة بالحيوية والإثارة، بعد أن كشفت عن ألبومها الثاني الذي طال انتظاره "Phoenix " يوم الجمعة، في حفلة إطلاقه يوم الاثنين في لندن. وصلت المغنية، البالغة من العمر 27 عاما، إلى مركز "Annabel" الأسطوري في العاصمة البريطانية، وكانت ترتدي فستانا قصيرا باللون القرمزي المذهل، تميّز بالشراشيب الحمراء التي غطته بالكامل، ونسّقته مع زوج من الصنادل بنفس اللون ذات كعب رفيع وعالٍ، كما اختارت النجمة ذات الأسلوب المميز تسريحة شعر "ريترو"، والتي تناسبت مع شعرها الأشقر، وأضافت المكياج الناعم ولمسة من احمر الشفاه الوردي، وأكملت إطلالتها بالأقراط الوردية والخواتم الفضية. أطلقت ريتا أورا البومها الجديد "Phoenix"، وهو الألبوم الثاني لها منذ ظهورها لأول مرة في عام 2012، وفي حديثها إلى مجلة Vogue في وقت سابق من هذا الشهر عن البومها الجديد، اعترفت أنها أصيبت بتوتر شديد بعد الانتهاء من الألبوم وقالت "كنت أشعر

GMT 03:04 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نجوم يتألّقون بملابس مُميّزة في حفلةEvening Standard""
المغرب اليوم - نجوم يتألّقون بملابس مُميّزة في حفلةEvening Standard

GMT 02:32 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وجهات لزيارة سلالات الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض
المغرب اليوم - وجهات لزيارة سلالات الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض

GMT 01:37 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

كيت ميدلتون تعتمد إكسسوار شعرٍ جديدًا خلال الفترة الأخيرة
المغرب اليوم - كيت ميدلتون تعتمد إكسسوار شعرٍ جديدًا خلال الفترة الأخيرة

GMT 10:07 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة روتينية تكشف جوانب غير معروفة في جنوب أفريقيا
المغرب اليوم - جولة روتينية تكشف جوانب غير معروفة في جنوب أفريقيا

GMT 00:40 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

شقة عائلية مُميّزة في موسكو تنحك شعورًا بالسلام والدفء
المغرب اليوم - شقة عائلية مُميّزة في موسكو تنحك شعورًا بالسلام والدفء

GMT 02:17 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

قماش المخمل يميز فساتين السهرة بموسم الربيع

GMT 00:57 2017 الأحد ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

مناقشة مقترح تدشين "مونديال جديد" يعوض المباريات الودية

GMT 18:03 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

جواز السفر المغربي يقود إلى 61 وجهة عالمية دون تأشيرة

GMT 02:25 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

مواقع معاكسة تجعل طباعك متقلبة وتفشل في تهدئة أعصابك

GMT 16:39 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

وفاة القيادي الاتحادي مولاي أحمد العراقي بعد صراع مع المرض

GMT 13:46 2017 السبت ,27 أيار / مايو

"ما بْتَعِرْفو السوريين"!

GMT 13:42 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

تعليم الطائف ينجز أول دراسة علمية ميدانية عن خدماته
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib