هلسنكي تُنظِّم معرضًا تحت شعارفن الشرق إلى أوروبا
آخر تحديث GMT 12:22:29
المغرب اليوم -

ينتمون إلى مصر وفلسطين والعراق ويهدف إلى الانفتاح على العالم

هلسنكي تُنظِّم معرضًا تحت شعار"فن الشرق إلى أوروبا"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - هلسنكي تُنظِّم معرضًا تحت شعار

معرضًا تحت شعار"فن الشرق إلى أوروبا"
هلسنكي - المغرب اليوم

يُقام في العاصمة الفنلندية هلسنكي خلال الوقت الحالي "معرض الفنانين العرب الأول" الذي يضم أعمال 23 فنانا عربيا، بما يروج لأعمالهم خارجيا، ويلقي الضوء على الفن التشكيلي العربي أمام المتلقى الأوروبي، واختير شعار له بعنوان "فن الشرق إلى أوروبا".

يحتضن المعرض غاليري (EU - MAN Gallery)، بتنظيم من "شبكة الفنانين المهاجرين في أوروبا" التي نشأت بواسطة مجموعة من الفنانين المهاجرين قبل أكثر من عقدين.

يقول الفنان أمير الخطيب، مدير الغاليري وصاحب فكرة المعرض لـ"الشرق الأوسط": "نشأت فكرة هذا المعرض من قبل منظمتنا (شبكة الفنانين المهاجرين في أوروبا)، حيث كان تفكيرنا في الكيفية التي يمكننا من خلالها تسليط الضوء على فننا وثقافتنا في العالم المتحضر، فكان التحرك في تنظيم سلسلة من المعارض في أوروبا للانفتاح على العالم، ونأمل أن يحقق هذا المعرض الموجه إلى الشعب الفنلندي إلهاما تجاه الفن العربي، ويحثهم أيضاً على اتخاذ خطوة إيجابية نحونا".

ويلفت "الخطيب" إلى أن اختيار توقيت المعرض بالتزامن مع أعياد الكريسماس كان مقصودا، لأنه الوقت الذي يبحث فيه الكثيرون عن نوع مختلف من الحياة والفن الملهم، متوقعا زيارة أكثر من ألف زائر خلال توقيت إقامة المعرض الذي يمتد لمدة أسبوعين، ويؤكد أن الغاليري يحاول تغيير الصورة النمطية للعرب لدى الغرب، قائلا: "بالطبع لا يمكننا تغيير الرؤية بسهولة، فهذا يحتاج إلى وقت ومزيد من الجهد، لكننا نبذل قصارى جهدنا لأجل ذلك، وأرى أنه من الضروري جداً العمل على إيصال رسالة مختلفة عنا وعن فننا، وهو ما سيمتد على مدار شهور العام المقبل".

ويقول الفنان سعد الفلاحي، منظم المعرض: "فكرة المعرض هي كيف نوصل أعمال الفنانين المميزة إلى أوروبا، لذا كان اختيار شعار المعرض (فن الشرق إلى أوروبا)، ونود أن يكون المعرض بشكل دوري، وذلك لفتح الباب أمام جميع الفنانين من كل الدول العربية".

ويضيف الفلاحي أن "المعرض يضم 18 فنانا من مصر، و3 فنانين من فلسطين، وفنانين من العراق، حيث يوضح أنه كان هناك بعض الشروط في الاختيار لهذا المعرض، مثل أن يكون محترفا وله خبرة لا تقل عن خمسة أعوام في المجال الفني. من بين الفنانين المشاركين في المعرض، تقول الفنانة المصرية أميمة السيسي: "حرصت أن تكون الأعمال المشاركة بها معبرة عن الروح والهوية المصرية، في محاولة لنقل التراث المصري أمام الثقافات الأخرى، وتعريف الجمهور الفنلندي كيف أن مصر واحة للجمال الساحر، وعبرت عن ذلك بلوحتين، الأولى تعبر عن شارع المعز التاريخي، الذي يعد أكبر متحف مفتوح للآثار الإسلامية في العالم، واللوحة الأخرى بعنوان (الصبر مفتاح الفرج) تعبر عن شخصية المرأة المصرية".

أما الفنانة الفلسطينية أماني البابا، التي تشترك بلوحتين في المعرض، فتشير إلى أن ما شجعها للاشتراك فيه أنه يمثل رسالة تواصل فني مع مجتمع مختلف عن العالم العربي، فهو انطلاق لجمهور جديد لكي يتعرفوا على الثقافة العربية، وبالتالي تحدث عملية تبادل ثقافي وفني، تثري في النهاية بلادنا، لافتة إلى أن المشاركات بالمعرض لم تتقيد بموضوع معين، بل كانت المساحة مفتوحة أمام الجميع لكي يعبر كل منهم بوسائله وأدواته المختلفة عن نفسه، وبرأيها أنه لا بد من تفعيل ظهور الفن التشكيلي خارجيا للتعبير عن الهوية العربية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هلسنكي تُنظِّم معرضًا تحت شعارفن الشرق إلى أوروبا هلسنكي تُنظِّم معرضًا تحت شعارفن الشرق إلى أوروبا



قدمت باقة من أجمل أغانيها بدأتها بـ"الرقم الصعب"

نجوى كرم تتألق في مهرجان "الجميزة" بإطلالة حيوية وجذابة

بيروت - المغرب اليوم

GMT 09:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب
المغرب اليوم - استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب

GMT 02:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة
المغرب اليوم - استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة

GMT 02:36 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" حول العالم تجتمع حول مهرجان الرسم
المغرب اليوم - متاجر

GMT 20:16 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"فيصل فجر" يشتبك بالأيدي مع زميل له في المنتخب

GMT 02:36 2019 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

17 سببا و8 طرق لعلاج الم المفاصل الشديد

GMT 00:35 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

البقالي نقيبا جديدا لهيئة المحامين في مكناس

GMT 20:14 2016 الأحد ,07 شباط / فبراير

وحمة على جسم مولودي

GMT 02:10 2016 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الخنافس تهاجم المنازل مع حلول الخريف للحصول على الدفء

GMT 02:00 2018 الثلاثاء ,03 إبريل / نيسان

حكيمي ضمن تشيكل ريال مدريد أمام يوفنتوس الإيطالي

GMT 13:09 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

"الأحد الأسود" يهدد مصير تقنية الفيديو بعد ارتباك الحكام

GMT 12:20 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

باخ يدافع عن قرارات اللجنة الأولمبية بشأن منشطات الروس

GMT 01:05 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

شذى حسون تعلن أنّ التنويع في الفن مطلوب

GMT 03:59 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

دار "ديور" تُعلن عن أول دراجتها ذات الإصدار المحدود

GMT 02:10 2015 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

عشبة فيجايسار وبذور الكتان علاجات لمرض السكري

GMT 23:59 2014 الخميس ,28 آب / أغسطس

"شوربة عدس في كاسات"

GMT 18:38 2015 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

"بوسة 2" ثمرة تعاون المطربة يسرا مع بدر سلطان

GMT 02:03 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

سامح حسين يؤكّد أن"بث مباشر" يهاجم الفساد وليس الحكومة
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib