جابر الأحمد يقدم مسرحية بيتر بان في الأوبرا الكويتية
آخر تحديث GMT 23:25:10
المغرب اليوم -

باعتبارها أحد الإنتاجات تقدمًا من الناحية التكنولوجية

جابر الأحمد يقدم مسرحية "بيتر بان" في الأوبرا الكويتية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - جابر الأحمد يقدم مسرحية

دار الأوبرا الكويتية
الكويت ـ المغرب اليوم

يقدم مركز جابر الأحمد الثقافي في دار الأوبرا الكويتية مسرحية "بيتر بان" الشهيرة ، والعمل واحد من أكثر الإنتاجات تقدمًا من الناحية التكنولوجية في العالم، مع مجموعة مجهزة من المؤثرات الخاصة.وقال مسؤول الإبداع في المركز فيصل خاجة ، إن تقديم العروض العالمية في "دار الأوبرا الكويتية" يزيدها زخمًا فنيًا وثقافيًا ، يسعد الجمهور المتطلع إلى مشاهدة الأعمال العالمية المعروفة، مشيرًا إلى أن عرض "بيتر بان" بلغت تكلفته الإنتاجه 17 مليون يورو، وشاهده 160 ألف شخص في أوروبا.

وشهد المؤتمر الصحافي حضور المخرجة لوتغارد ارتغريتس ومصمم الرقص مارتن مولر ومصمم الموسيقى ماثيو دونكلي ، فقد قالت لوتغارد "ما أحبه في القصة هو أنها جذابة تمامًا ، وسواء كنا في عمر الـ5 أعوام أو في الـ50، فإننا لن نفقد ذلك الجزء من طفولتنا ، جدي الآن في السبعين من العمر وبيتر بان لا يزال المفضل لديه".

وأضافت لوتغارد "نحن لسنا إنتاج ديزني وليس هذا اقتباسًا للكتاب، وقد تمكنا من اتخاذ شيء تم اقتباسه مليون مرة من قبل، وجعلنا منه شيئًا من شأنه أن يبقى في الذاكرة".
وتدور الحوادث في إطار استعراضي يساعد الجمهور على الإحساس بالشخصيات المقدمة كافة ، وتساهم في ذلك الموسيقى الحية التي تعكس عوالم المغامرة والقصة التي يعيشها البطل ، كما أن الأزياء مصممة في شكل متقن، وتُستخدم في العرض معدات وإضاءات وتكنولوجيا عالية الجودة للطيران فوق المسرح.

وقال مصمم الرقص مارتن مولر "التحدي في عرض بيتر بان هو جذب انتباه الجمهور من دون المبالغة في الديكورات الضخمة والحيل المثيرة ، نحن نستخدم إسقاطًا ثلاثي الأبعاد على خشبة المسرح ليشعر الحاضرون بأنهم يدخلون عالم نيفرلاند مع بيتر ، في الوقت ذاته علينا أن نتأكد من عدم ضياعهم في كل ذلك، وتوجيه انتباههم إلى الشخصيات".

وأضاف مصمم الموسيقى ماثيو دونكلي "تخدم الموسيقى حبكة الرواية ، وقد اخترنا أغاني بوب معروفة مثل يوم واحد أنا سوف أطير بعيدًا لراندي كراوفورد، الملائكة  لروبي وليامس ، لم أكن أريد أن يكون العرض كآلة تشغيل موسيقي، لذا تعاملت مع كل أغنية بطريقة مختلفة ، وكل أغنية تضيف شيئًا إلى القصة ، ولم أكن أريد أن تتوقف الحوادث، ثم تبدأ أغنية بل جعلت الموسيقى كلها ممزوجة بالحوادث".

يذكر أن بيتر بان شخصية خيالية من تأليف الروائي والكاتب المسرحي الإسكتلندي ، جيمس ماثيو باري ، وهو ولد شقي يمكنه الطيران ولا يكبر، ويمضي مرحلة الطفولة التي لا تنتهي في مغامرات على أرض جزيرة نيفرلاند ، زعيمًا لعصابة الأطفال الضالة "Lost Boys" ، ويتعامل مع حوريات البحر والقراصنة وأحيانًا مع الأطفال العاديين من خارج الجزيرة.

وظهر "بيتر بان" للمرة الأولى في جزء من رواية "الطائر الأبيض الصغير The Little White Bird"  وهي رواية للكبار كتبها باري عام 1902، وظهرت أشهر مغامرة لهذه الشخصية للمرة الأولى في 27 ديسمبر/كانون الأول 1904 ، في مسرحية بعنوان "Peter Pan" ، ومن ثم حدث تعديل للمسرحية لتخرج في زي رواية.ونشرت عام 1911 بعنوان "Peter and Wendy" ، والتي عرفت فيما بعد بإسم  "Peter Pan Wendy" ، ومن ثم عرفت بإسم "Peter Pan"  ، وتوالت النجاحات وعُرضت المسرحية في دول عدة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جابر الأحمد يقدم مسرحية بيتر بان في الأوبرا الكويتية جابر الأحمد يقدم مسرحية بيتر بان في الأوبرا الكويتية



GMT 07:37 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

علماء المصريات حول العالم يحدّدون مصير مومياء توت عنخ آمون

قدمت باقة من أجمل أغانيها بدأتها بـ"الرقم الصعب"

نجوى كرم تتألق في مهرجان "الجميزة" بإطلالة حيوية وجذابة

بيروت - المغرب اليوم

GMT 09:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب
المغرب اليوم - استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب

GMT 02:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة
المغرب اليوم - استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة

GMT 02:36 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" حول العالم تجتمع حول مهرجان الرسم
المغرب اليوم - متاجر

GMT 04:48 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

دولة الكاميرون تقترح حلا “براغماتيا” للنزاع فى الصحراء

GMT 23:08 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

صدور المجموعة القصصية "شيء عابر" لـ "سمر الزّعبي"

GMT 13:31 2015 الأحد ,26 إبريل / نيسان

تعرفي على أفضل فاتح شهية للأطفال

GMT 10:32 2018 الجمعة ,20 إبريل / نيسان

القضاء يدين فلاحًا اغتصب طالبة في جامعة مراكش

GMT 10:01 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

اهتمامات الصحف الباكستانية الجمعه
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib