نقش يوناني من نصب لوكينوس يكشف عن قواعد سباق الخيل قبل 2000 عام
آخر تحديث GMT 18:54:10
المغرب اليوم -

حيث لا يمكن لمالك الحصان الفائز إدخال حصان أخر في السباق

نقش يوناني من نصب "لوكينوس" يكشف عن قواعد سباق الخيل قبل 2000 عام

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - نقش يوناني من نصب

نقش يوناني من نصب "لوكينوس"
أنقرة - جلال فواز

اكتشف حجر لوحي أثري في قونية في تركيا والذي يحدد قواعد سباقات الخيل القديمة، وربما تكون هذه القواعد أقدم قواعد رياضة من أي وقت مضي إذ يعود الحجر إلى 2000 عاما، ويكشف النقش اليوناني على الحجر عن منع الخيول الفائزة وغيرها من الخيول الأخرى التي تدربت في اسطبلات الفائز من السباق بعد الانتصار لإعطاء منافسين آخرين فرصة للمجد، وكان اللوح الأثري جزء من نصب "لوكينوس" التذكاري والذي أقيم في ذكري الفارس الروماني "لوكينوس" الذي توفى منذ حوالي 2000 عاما.

نقش يوناني من نصب لوكينوس يكشف عن قواعد سباق الخيل قبل 2000 عام

ووجد اللوح الأثيري في ميدان سباق الخيل القديم الذي استخدمه الإغريق لسباق الخيل وسباق العربة، وهي الرياضات التي كان يستمتع بها الرومان، وأفاد بروفيسور التاريخ "حسن بحر" من جامعة سلجوق أن اللح الأثري يشير إلى الفارس الروماني "لوكينوس" وسوف يساعد المؤرخين في فهم أفضل لتاريخ سباقات الخيل وتربيتها في المنطقة، وأفاد بحر تعليقا على  القواعد المدرجة على اللوحة " تقومل القواعد أنه في حالة حصول حصان على المركز الأول في السباق فإنه لا يشترك في السباقات الأخرى كما لا يمكن لمالك الحصان الفائز إدخال حصان أخر في السباق، وبهذه الطريقة تُعطى الفرصة للآخرين للفوز، وتعد هذه قواعد جيدة على عكس السباقات في العالم الحديث فتستند هذه السباقات على سلوكيات مهذبة".

نقش يوناني من نصب لوكينوس يكشف عن قواعد سباق الخيل قبل 2000 عام

وكشف البروفيسور بحر أن لم ير لوحا أثريا مثل ذلك يتضمن هذه التفاصيل حول السباق، ويعتقد أنه أقدم لوح أثري يصف قواعد هذه الرياضة، وتحظى سباقات الخيل بتاريخ طويل ومميز ومورست في مختلف الحضارات في جميع أنحاء العالم منذ العصور القديمة، وعرفت سباقات الخيل بالخطورة حيث كان الفرسان يركبون الخيول دون سروج فلم يكن تم اختراعها بعد وكثيرا ما كانوا يقعون من خيولهم، وتستطيع الخيول  التي يركبها القليل من الفرسان الفوز في السباق إذا ما حظيت على أكثر الأصوات، ويحظى الخيل الفائز ومالكه باستقبال حافل، وتشير السجلات الأثرية إلى حدوث سباقات خيل في بابل وسوريا واليونان القديمة، وتعد سابقات الخيول جزء هاما من الأساطير مثل مسابقة جياد الإلة أودين والعملاق Hrungnir في أسطورة نورس والتي حظيت بشعبية بين الفايكينغ.
نقش يوناني من نصب لوكينوس يكشف عن قواعد سباق الخيل قبل 2000 عام

نقش يوناني من نصب لوكينوس يكشف عن قواعد سباق الخيل قبل 2000 عام

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نقش يوناني من نصب لوكينوس يكشف عن قواعد سباق الخيل قبل 2000 عام نقش يوناني من نصب لوكينوس يكشف عن قواعد سباق الخيل قبل 2000 عام



GMT 07:37 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

علماء المصريات حول العالم يحدّدون مصير مومياء توت عنخ آمون

قدمت باقة من أجمل أغانيها بدأتها بـ"الرقم الصعب"

نجوى كرم تتألق في مهرجان "الجميزة" بإطلالة حيوية وجذابة

بيروت - المغرب اليوم

GMT 09:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب
المغرب اليوم - استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب

GMT 02:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة
المغرب اليوم - استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة

GMT 02:36 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" حول العالم تجتمع حول مهرجان الرسم
المغرب اليوم - متاجر

GMT 20:16 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"فيصل فجر" يشتبك بالأيدي مع زميل له في المنتخب

GMT 02:36 2019 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

17 سببا و8 طرق لعلاج الم المفاصل الشديد

GMT 00:35 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

البقالي نقيبا جديدا لهيئة المحامين في مكناس

GMT 20:14 2016 الأحد ,07 شباط / فبراير

وحمة على جسم مولودي

GMT 02:10 2016 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الخنافس تهاجم المنازل مع حلول الخريف للحصول على الدفء

GMT 02:00 2018 الثلاثاء ,03 إبريل / نيسان

حكيمي ضمن تشيكل ريال مدريد أمام يوفنتوس الإيطالي

GMT 13:09 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

"الأحد الأسود" يهدد مصير تقنية الفيديو بعد ارتباك الحكام

GMT 12:20 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

باخ يدافع عن قرارات اللجنة الأولمبية بشأن منشطات الروس

GMT 01:05 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

شذى حسون تعلن أنّ التنويع في الفن مطلوب
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib