اختتام أعمال الملتقى الوطني السابع لشبكة المقاهي الثقافية في المغرب
آخر تحديث GMT 19:11:41
المغرب اليوم -

الأعرج يؤكّد أهميتها ويطالب بالتوسع في إنشائها لاستقطاب الجماهير

اختتام أعمال الملتقى الوطني السابع لشبكة المقاهي الثقافية في المغرب

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - اختتام أعمال الملتقى الوطني السابع لشبكة المقاهي الثقافية في المغرب

وزير الثقافة والاتصال محمد الأعرج
الرباط - سلمى برادة

أكد وزير الثقافة والاتصال محمد الأعرج، في كلمة خلال أعمال الملتقى الوطني السابع لشبكة المقاهي الثقافية في المغرب، المنعقد على مدى يومين، مساء السبت في سيدي يحيى الغرب، أن المقاهي الثقافية تشكّل مجالًا ثقافيًا واعدًا، داعيًا إلى توسيع شبكتها بشكل يساهم في تنويع مجالات الاستهلاك الثقافي.
 
وأبرز الأعرج، أن المقاهي في المغرب تعد أماكن استقطاب جماهيري واسع، مما يقتضي استهدافها بالعرض الثقافي، معتبرا أن ذلك لن يتأتى ذلك إلا بترسيخ هذا التقليد أولا، وتوسيع شبكة المقاهي الثقافية، وبعدما استحضر أهمية هذه التجربة التي ترتاد فضاءات المقاهي وتوصل الثقافة لفئات اجتماعية متنوعة لا تصل إلى الفضاءات الثقافية التقليدية، عبّر الوزير عن قناعته بريادة هذه التجربة التي ستعمل الوزارة على دعم توسيعها أكثر.         اختتام أعمال الملتقى الوطني السابع لشبكة المقاهي الثقافية في المغرب
 
وقال، في هذا السياق، إنه إذا كانت المسؤولية الملقاة على عاتق الوزارة تكمن في توفير تجهيزات ثقافية من مكتبات وخزانات وتشجيع إنتاج وتداول الكتاب وغيرها، فإن جهود ترسيخ تقاليد القراءة والاستهلاك الثقافي تقتضي توسيع دائرة عرض المنتج الثقافي في فضاءاته غير التقليدية، كما أشار إلى اتفاقية الشراكة التي وقعها مع رئيس شبكة المقاهي الثقافية في المغرب السيد نور الدين اقشاني، موضحا أنها تهدف إلى توسيع شبكة هذه الفضاءات وجعلها ملتقى للتداول بين المثقفين والفنانين من جهة، وترسيم مواعيد قارة لتصريف الثقافة انطلاقا من المقاهي التي تعرف ارتياد جمهور من مختلف الأعمار والفئات.           اختتام أعمال الملتقى الوطني السابع لشبكة المقاهي الثقافية في المغرب
 
وسجّل أن الاتفاقية ستمكن المقاهي من الاضطلاع، إلى جانب هذا الدور الحيوي، بدور منصة إعلانية للفعل الثقافي الذي يقام في فضاءاته التقليدية، معتبرا أن هذا التشبيك سيكون في صالح التنمية الثقافية وتوسيع دائرة الاستهلاك الثقافي، لاسيما بالنظر لصعوبة الاستقطاب الثقافي، يضيف الوزير، بحكم الوسائط المناف سنة الأخرى وبالتالي يكون الاستقطاب الأصلي للمقاهي مكسبا بنائيا، كما نوّه بالجهود الرامية إلى إشاعة الفعل الثقافي في فضاءات ذات طبيعة وظيفية أخرى ألا وهي المقاهي، معتبرا أنها تشكل وسيلة من وسائل تقريب الثقافة من المواطن في أماكن الارتياد والترفيه مثل هذه.
 
وجدد الوزير أيضا التأكيد على الانفتاح على كل الاقتراحات التي من شأنها المساهمة في الجهود الرامية إلى تحقيق التنمية الثقافية انطلاقا من بناء مجتمع قارئ، يصبح لديه الاستهلاك الثقافية عادة يومية عفوية. ولا شك أن الثقافة تعد البوابة الضرورية لباقي أشكال البناء التنموي، وتحقيق هذه الغاية يبقى موكولا على إرادتنا جميعا.
 
وتميز اللقاء على الخصوص بكلمة لرئيس المجلس الجماعي للمدينة، السيد كريم ميس أكد فيها على أهمية التجربة وعزم الجماعة على دعمها، فيما استعرض النائب الأول للشبكة تجربة المقاهي الثقافية، إلى جانب عرض شريط يلخص مختلف الأنشطة التي نظمتها الشبكة في مختلف ربوع المملكة، علما أن برنامج الملتقى الوطني السابع لشبكة المقاهي الثقافية بالمغرب، المنعقد بمدينة سيدي يحيى الغرب، على مدى يومين، تضمن عدة جلسات للمنسقين لتقييم التجربة واستشراف آفاقها، كما تضمن معرضا تشكيليا لمحمد لحميدي وعزيز التونسي ونعيمة اشركوك، وقد اختتم الملتقى بالعرض التجريبي لمسرحية "رماد اليقين" عن ديوان بنفس العنوان للشاعر محمد بلمو، قدمتها فرقة مسرح سيدي يحيى الغرب، واخرجها الفنان طارق بورحيم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اختتام أعمال الملتقى الوطني السابع لشبكة المقاهي الثقافية في المغرب اختتام أعمال الملتقى الوطني السابع لشبكة المقاهي الثقافية في المغرب



إليانا ميجليو اختارت فستانًا طويلًا بحمالتين منسدلتين

إطلالات استوائية لفنانات العالم على السجادة الحمراء

روما ـ ريتا مهنا

GMT 03:33 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

كيت ميدلتون تنتقي أفضل الملابس من توقيع أفخر العلامات
المغرب اليوم - كيت ميدلتون تنتقي أفضل الملابس من توقيع أفخر العلامات

GMT 04:14 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

5 أسباب تُحتّم عليكم زيارة النرويج من بينها الدببة القطبية
المغرب اليوم - 5 أسباب تُحتّم عليكم زيارة النرويج من بينها الدببة القطبية

GMT 09:16 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بديكور مميز لتلفيون مودرن في غرفة المعيشة
المغرب اليوم - استمتع بديكور مميز لتلفيون مودرن في غرفة المعيشة

GMT 02:53 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

الصويرة تستعد لتدشين خطين جويين مهمين
المغرب اليوم - الصويرة تستعد لتدشين خطين جويين مهمين

GMT 00:52 2019 السبت ,19 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على روعة "الجبس المغربي" وامنحي منزلك نكهة عربية
المغرب اليوم - تعرفي على روعة

GMT 12:52 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تركيا ومصر وإسبانيا تكبد "حوامض المغرب" خسائر بـ200 مليار

GMT 21:09 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على تعليق محمد صلاح بعد فوزه بجائزة رجل العام

GMT 14:12 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

بيب سيغورا يبكي أثناء توقيع فرانك دي يونغ لنادي برشلونة

GMT 23:08 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

طفل من مشجعي ليفربول يُحرج فيرجيل فان دايك

GMT 14:21 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

أتلتيكو يسجل أسوأ بداية هجومية منذ أعوام

GMT 14:04 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

زوجة إيكاردي تستفز جماهير الإنتر

GMT 07:50 2015 الأربعاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

غيسين يقر عبوره كروايتا بجواز سفر تجنبا للمشكلات

GMT 04:08 2017 الثلاثاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

"سيفورا" تقدم مجموعة مكياج Minnie Beautyلموسم 2018

GMT 20:09 2015 السبت ,03 كانون الثاني / يناير

الملك محمد السادس و زوجته يتناولان الشاورمة في اسطنبول

GMT 00:11 2016 الإثنين ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

مصطفى المنصوري قيدوم برلمانيي المغرب

GMT 16:10 2018 الأحد ,07 كانون الثاني / يناير

واريورز يفوز على كليبرز في دوري السلة الأميركي

GMT 05:12 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

ريتشارد وولف يصف هوب هيكس بالأبنة الحقيقية لترامب

GMT 06:37 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

مدرب ألمانيا يؤكد أنه ينتظر عودة الحارس مانويل نوير

GMT 12:54 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

تمضية أجمل رحلة شهر عسل في هامبورغ بين أحضان الطبيعة
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib