الباحثون الألمان يعيدون اكتشاف تصميم جيوغليف للحوت القاتل
آخر تحديث GMT 04:08:37
المغرب اليوم -

يُعتقد أنه يعود إلى أكثر من ألفي عام وأقدم من خطوط نازكا

الباحثون الألمان يعيدون اكتشاف تصميم "جيوغليف" للحوت القاتل

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الباحثون الألمان يعيدون اكتشاف تصميم

كتشاف تصميم "جيوغليف" للحوت القاتل
برلين ـ جورج كرم

أعاد علماء الآثار، اكتشاف تصميم كبير "جيوغليف" طويل "مفقود" منحوت في أحد التلال في بيرو، وهو تصوير رائع للحوت القاتل يُعتقد أنه يعود إلى أكثر من 2000 سنة، مما يجعله أقدم من حتى خطوط نازكا الشهيرة التي تقع في الجوار/ ويقول الخبراء إن السكان الذين كانوا يسكنون المنطقة في وقت ما يعتبرون الحوت إلهًا بحريًا قويًا، وقد يكون هذا التصميم الكبير (جيوغليف) من بين أقدم التصميمات في المنطقة، ولكن اليوم يتعرض الموقع للخطر من قبل "تجار الأراضي غير القانونيين".
الباحثون الألمان يعيدون اكتشاف تصميم جيوغليف للحوت القاتل

وتم اكتشاف جيوغليف الحوت في ستينات القرن الماضي من قبل فريق من علماء الآثار الألمان – ولكنه اعتبر مفقودًا لعقود وفقا لمؤسسة برادشو، ولم يكن هناك سوى القليل من آثاره في السجلات، ولكن تم العثور عليه أخيرًا مرة أخرى بالجهود التي يقودها جوني إسلا، من فرع إيكا التابع لوزارة الثقافة البيروفية، وحاول الفريق أولا العثور عليه من خلال تجريب تقارير غوغل إيرث، وتقارير لايف ساينس، في نهاية المطاف، بدأ علماء الآثار الأمر سيرا على الأقدام، ووجدوه بعد أشهر من البحث في يناير عام 2015.

وتقع بالبا على مقربة من محافظة نازكا - موطن الرقعة المترامية الاطراف "لخطوط نازكا" التي رسمها شعب نازكا بين عام 100 قبل الميلاد و 800 ميلادية، وكشف الخبراء أن الحوت القاتل كان من المحتمل أنه تم صنعه عن طريق إزالة طبقة من الحجارة على طول المشهد الأرضي فى خطوطه العريضة، وفي حين أن هذا الأمر يشبه الطريقة المستخدمة من قبل ثقافة نازكا، يقول الباحثون هناك اختلافات بين الاثنين مشيرين إلى أن حوت بالبا أكبر من ذلك بكثير.

عيون الحوت وأجزاء أخرى من التصميم، مصنوعة من خلال تكديس الحجارة، ويقول الباحثون إن هذه كانت علامة صنع خاصة بثقافة شعب باراكاس الذين سكنوا المنطقة منذ عام 800 قبل الميلاد إلى 200 قبل الميلاد، ووفقًا لمؤسسة برادشو، كانت ثقافة باراكاس في مجتمع الأنديز المعروف أن لديه معرفة واسعة بالري وإدارة المياه، وتتكون معظم الخطوط من خندق ضحل بعمق يتراوح بين أربع بوصات (10 سم) وستة بوصات (15 سم)، وتم صنعه بإزالة الحصى المغلفة بأكسيد الحديد البني المحمر الذي تغطي سطح صحراء نازكا مما يعرض أضواء ملونة تحت الأرض، هذه الطبقة الفرعية تحتوي على كميات عالية من الجير الذي كان بالأسفل متصلبًا لسنوات لتشكيل طبقة واقية تحمي الخطوط من الرياح ويمنعها من التآكل.

وخلافا للاعتقاد السائد بأن الأرقام لا يمكن رؤيتها إلا من الهواء، فهي مرئية في الواقع من سفوح التلال المحيطة بها، يُنسب الفضل إلى بول كوسوك من جامعة لونغ آيلاند، كأول باحث لدراسة جادة بشأن خطوط نازكا، فقد اكتشف أن الخطوط تتقارب في الانقلاب الشتوي في نصف الكرة الجنوبي، وجنبًا إلى جنب مع ماريا ريتشي، عالمة الرياضيات الألمانية وعالمة الآثار، اقترح كوسوك أن الأرقام كانت علامات على الأفق لإظهار مدى ارتفاع الشمس والأجرام السماوية الأخرى، وبجانب التصميم الكبير المذهل، صنع الشعب القديم أيضًا المنسوجات الرائعة، وقد عانى "رسم" الحوت الضخم من التعرية على مر الزمن، لكن في ربيع الماضي، عاد الفريق إلى المنطقة لتنظيف واستعادة التصميم الكبير، وفقًا للايف ساينس، ويحذر الخبراء حاليًا من أن الأعمال الفنية التي أعيد اكتشافها حديثًا معرضة للخطر، حيث أن "تجار الأراضي غير القانونيين" قد رفعوا دعاوى وهددوا بالبناء على الأرض.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الباحثون الألمان يعيدون اكتشاف تصميم جيوغليف للحوت القاتل الباحثون الألمان يعيدون اكتشاف تصميم جيوغليف للحوت القاتل



اقتصر على حوالي 150 من أفراد العائلة والأصدقاء

سيينا ميلر تخطف الأضواء في حفل زفاف جنيفير لورانس

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 03:35 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

بساطة السهل الممتنع بعرض أزياء "تي أو دي إس" في "ميلانو"
المغرب اليوم - بساطة السهل الممتنع بعرض أزياء

GMT 00:06 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع حركة النقل في مطار فاس بنسبة 12 في المائة
المغرب اليوم - ارتفاع حركة النقل في مطار فاس بنسبة 12 في المائة

GMT 02:46 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح وأفكار تُساعدك على اختيار "جبس" غرف نوم
المغرب اليوم - نصائح وأفكار تُساعدك على اختيار

GMT 04:03 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

صيحات أساسية من عرض "فندي" لخزانتك
المغرب اليوم - صيحات أساسية من عرض

GMT 11:49 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب ضمن أفضل 10 وجهات سياحية في عام 2020
المغرب اليوم - المغرب ضمن أفضل 10 وجهات سياحية في عام 2020

GMT 05:37 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

نواب أمريكيون يطالبون "تويتر" بحجب حسابات على صلة بـ "حماس"
المغرب اليوم - نواب أمريكيون يطالبون

GMT 22:07 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

أنسو فاتي يقترب من الإنضمام إلى صفوف المنتخب الإسباني

GMT 23:42 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

خطوة واحدة تفصل رونالدو عن الهدف 700 في مسيرته

GMT 23:49 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

برشلونة يغلق الباب أمام عودة نيمار دا سيلفا إلى صفوفه

GMT 19:11 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

فابيينو يُشيد بعلاقة الصداقة بين محمد صلاح وساديو ماني

GMT 21:27 2017 الأحد ,15 كانون الثاني / يناير

فيلم "الوحش الغاضب" يُعرض على "طلقة هندي"

GMT 02:51 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد يسري يعبر عن سعادته بنجاح مسلسل "بين عالمين"

GMT 11:45 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

أليغري يكشف عن قائمة يوفنتوس استعدادًا لمواجهة بولونيا

GMT 10:37 2018 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب الإنجليزي يواجه مضيفه الإسباني في الأمم الأوربية

GMT 10:31 2018 الخميس ,24 أيار / مايو

وفاء عامر .. الكبير كبير
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib