قصر الحصن أعرق صرح تاريخي في مدينة أبوظبي
آخر تحديث GMT 20:32:16
المغرب اليوم -

كان يستخدم للمراقبة وحماية السكان على الجزيرة

"قصر الحصن" أعرق صرح تاريخي في مدينة أبوظبي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

"قصر الحصن"
أبوظبي- المغرب اليوم

من أقدم معلم تراثي وحضاري في أبوظبي يسرّد قصر الحصن قصّة شعب الإمارات الأصيل حيث يقدم مجموعة واسعة من المقتنيات والتي تشمل شهادات شفوية وصوراً تاريخيةً، حيث يضم القصر الذي يعد أقدم صرح تاريخي في مدينة أبوظبي بناءين هامين هما:

الحصن الداخلي :
الذي يعود تاريخ بنائه إلى عام 1795 تقريباً، و كان برج مبني من الأحجار البحرية والمرجانية وكان يستخدم للمراقبة لتوفير الحماية للتجمع السكاني على الجزيرة والذي وثّقت نشأته لأول مرة خلال ستينات القرن الثامن عشر، 

القصر الخارجي :
الذي بُني خلال فترة الأربعينات من القرن الماضي وبالتحديد خلال الفترة 1939 - 1941، ولا يزال القصر شاهداً حياً على محطات أبوظبي عبر التاريخ، فيما كان هذا الصرح العريق على مدى قرنين ونصف مقراً للحكم والأسرة الحاكمة وملتقى للحكومة الإماراتية ومجلساً استشارياً وأرشيفاً وطنياً. 

متحف تاريخي
وتم افتتاح القصر مرة أخرى في العام 2018 ليكون متحف تاريخي، بعد انتهاء أعمال الترميم والصيانة على مدار أكثر من تسعة أعوام، حيث يبرز كرمز وطني يعكس تطور أبوظبي من منطقةٍ لاستقرار القبائل التي اعتمدت على صيد السمك واللؤلؤ في القرن الثامن عشر، إلى واحدة من أروع المدن العالمية الحديثة.

واليوم قصر الحصن يمثل القلب النابض في أبوظبي والشاهد الحي على محطات تاريخها العريق مقدماً مجموعة من القطع الأثرية والمواد الأرشيفية التي يعود تاريخها إلى 6000 سنة قبل الميلاد.

قد يهمك أيضًا:

العثور على مقبرة "فريدة من نوعها" لـ"نبيل فرعوني" في محافظة مصرية

بيْع 3 رسائل حُبّ نادرة في مزاد علني مقابل 513 ألف يورو

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قصر الحصن أعرق صرح تاريخي في مدينة أبوظبي قصر الحصن أعرق صرح تاريخي في مدينة أبوظبي



GMT 05:09 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دعوات عربية في "نيويورك" لمقاطعة السياحة التركية
المغرب اليوم - دعوات عربية في

GMT 20:53 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

رئيس الحكومة الإثيوبية آبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام
المغرب اليوم - رئيس الحكومة الإثيوبية آبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام

GMT 02:59 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

مونتي كارلو أغلى وجهة حسب منظمة السياحة العالمية
المغرب اليوم - مونتي كارلو أغلى وجهة حسب منظمة السياحة العالمية

GMT 01:48 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

الألوان الصيفية تعطي غرفة معيشتك انتعاشة لا تُقارن
المغرب اليوم - الألوان الصيفية تعطي غرفة معيشتك انتعاشة لا تُقارن

GMT 03:04 2019 الجمعة ,17 أيار / مايو

والد حلا الترك يصدمها بحضور عيد ميلادها

GMT 01:37 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

الأميرة الصغيرة لالة خديجة تتجول في أزقة المدينة الحمراء

GMT 19:51 2019 الجمعة ,15 شباط / فبراير

توقيف شقيق عبدالله بوانو داخل البرلمان

GMT 09:00 2014 الأحد ,28 كانون الأول / ديسمبر

اللبن الزبادي يقي من البرد ويبيض الأسنان

GMT 12:21 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

الشيخ السديس يستقبل المطلق والمعمر الاتنين

GMT 20:58 2019 الجمعة ,06 أيلول / سبتمبر

تفتقد الحماسة والقدرة على المتابعة

GMT 07:57 2018 الجمعة ,28 أيلول / سبتمبر

ديكورات جبس مودرن مذهلة لتزيين المنزل العصري

GMT 05:14 2015 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

تجار الحياة البريّة يشاركون في أكبر معرض للزواحف في العالم

GMT 02:47 2016 الخميس ,16 حزيران / يونيو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 12:11 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد القهوة الخضراء للحامل

GMT 11:35 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

المنتخب المصري لكرة اليد يفوز على نظيره المغربي

GMT 01:10 2016 الأحد ,10 تموز / يوليو

الألم أسفل البطن أشهر علامات التبويض

GMT 21:25 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

المنتخب المغربي بطل إفريقيا للمواي طاي

GMT 10:54 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

مأتم جماعي في العرائش بعد وفاة 3 أشخاص خلال الهجرة السرية

GMT 12:12 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

"بالتاء المربوطة"..

GMT 01:40 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

غوارديولا معجب بمستوى اللاعب المغربي دياز

GMT 19:34 2016 الخميس ,07 إبريل / نيسان

علامات وتصرفات تؤكد غرام الرجل بك
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib