دراسة تُثبت أن الرجال في إسبانيا تم استبدالهم بالروس قبل 8000 عام
آخر تحديث GMT 20:43:29
المغرب اليوم -

تتبع العلماء كروموسوم "Y" واكتشفوا نجاة النساء من التحول الجيني

دراسة تُثبت أن الرجال في إسبانيا تم استبدالهم بالروس قبل 8000 عام

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - دراسة تُثبت أن الرجال في إسبانيا تم استبدالهم بالروس قبل 8000 عام

دراسة تُثبت أن الرجال في إسبانيا تم استبدالهم بالروس
مدريد -المغرب اليوم

كشفت التحاليل الجينية، أنه تم القضاء على الرجال فيدراسة تُثبت أن الرجال في إسبانيا تم استبدالهم بالروس قبل 8000 عام بالكامل بين عامي 4500 و 4000 ق.م، بفعل الهجرة الجماعية من روسيا والتي غيرت شبه الجزيرة الأيبيرية خلال العصر البرونزي، وتم استبدال الرجال الأسبان بشعب آخر من السهوب الروسية. وقد توصل الخبراء إلى هذه الدراسة من خلال دراسة كروموسوم "Y" الفريد من نوعه في المنطقة ، المأخوذ من الحفريات التي يعود تاريخها إلى ما قبل 8000 عام.

وذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية، ان ذلك كان بمثابة تحولا كبيرا في شبه الجزيرة الأيبيرية ، التي تضم البرتغال وإسبانيا الحديثة، منذ ما بين 4000 و 4500 عام خلال العصر البرونزي. وقام باحثون من جامعة هيدرسفيلد في إنجلترا، بتتبع تسلسل جينات 403 أيبيري عاشوا بين 6000 ق.م و 1600 م. ويتيح تتبع كروموسوم "Y" للعلماء تتبع خط الذكور من الأب إلى الابن ، لأن هذه المادة الوراثية غير موجودة لدى النساء.

وتوضح الدراسة بالتفصيل كيف تغير سكان أيبيريا بشكل جذري مع مرور الوقت ، من أصول جامعي الصيد قبل معرفة الزراعة، قبل 7500 عام ، وحتى فترة العصور الوسطى والأزمنة الحديثة. وكشف الخبراء أن الحمض النووي لدى النساء كان "محليًا" نسبيًا ، مع عدم وضوح سبب ذلك تمامًا، حيث لم يتوصل العلماء لسبب هذا التغيير الجذري للذكور بالتحديد.

كان أكثر ما يلفت النظر هو تدفق أشخاص جدد خلال العصر النحاسي اللاحق وبحلول العصر البرونزي المبكر ، بعد 500 عام ، مثل هؤلاء الوافدون الجدد حوالي 40 ٪ من المجموعة الوراثية لإيبيريا - ولكن ما يقرب من 100 ٪ من الذكور. يشير هذا إلى أن القادمين الجدد كانوا من الرجال بشكل أساسي ، وأنهم - بطريقة أو بأخرى - استبدلوا جميعًا بالرجال الذين كانوا يعيشون هناك سابقًا ، بينما نجت النساء المحليات من ذلك.


وقال الباحثون: "لقد كشفنا عن وجود روابط متقطعة بين أيبيريا وشمال إفريقيا في عام 2500 قبل الميلاد ، وبحلول عام 2000 قبل الميلاد ، تم استبدال 40٪ من أصل أيبيريا وحوالي 100٪ من كروموسومات Y الخاص بها من قبل أشخاص من السهوب الروسية".

والأمر الأكثر إثارة للدهشة الآن هو أن لكل من إيبيريا والهند مصدر مشابه - حيث يتشابه عدد سكان مربي الماشية الذين استخدموا المعادن في وقت مبكر ، والذين عاشوا في شمال البحر الأسود في أراضي السهوب الروسية ، قبل 5000 عام. لقد انتشروا في كلا الاتجاهين ، غربًا عبر أوروبا والشرق إلى آسيا ، وتشابهوا في اقتصادهم القائم ، والخيول المستأنسة والعربات ذات العجلات ، مما منحهم ميزة مهمة على السكان المزارعين الأصليين.

علاوة على ذلك ، يُعتقد أنهم كانوا مصدرًا للغات الهندية الأوروبية المستخدمة في جميع أنحاء أوروبا والهند اليوم. وحوالي 2500 قبل الميلاد ، وجد الباحثون أن الأيبريين بدأوا يعيشون جنبا إلى جنب مع القادمين الجدد من وسط أوروبا وفي غضون بضع مئات من السنين ، كانت المجموعتان ممتزجتان معا على نطاق واسع من خلال التزاوج.

تم تجسيد هذا بشكل جميل في موقع العصر البرونزي المعروف باسم Castillejo de Bonete في إسبانيا ، حيث تم العثور على امرأة ورجل مدفونان جنبًا إلى جنب وكشفت التحليلات أن أصل المرأة كان محليًا تمامًا ، بينما كان لدى الرجل أسلاف حديثي العهد من وسط أوروبا.

قد يهمك أيضًا:

دراسة حديثة بشأن الأحلام التي يشاهدها المرضى

دراسة حديثة تحذر من مخاطر منتجات تبييض الأسنان

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تُثبت أن الرجال في إسبانيا تم استبدالهم بالروس قبل 8000 عام دراسة تُثبت أن الرجال في إسبانيا تم استبدالهم بالروس قبل 8000 عام



GMT 05:09 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دعوات عربية في "نيويورك" لمقاطعة السياحة التركية
المغرب اليوم - دعوات عربية في

GMT 20:53 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

رئيس الحكومة الإثيوبية آبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام
المغرب اليوم - رئيس الحكومة الإثيوبية آبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام

GMT 02:59 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

مونتي كارلو أغلى وجهة حسب منظمة السياحة العالمية
المغرب اليوم - مونتي كارلو أغلى وجهة حسب منظمة السياحة العالمية

GMT 01:48 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

الألوان الصيفية تعطي غرفة معيشتك انتعاشة لا تُقارن
المغرب اليوم - الألوان الصيفية تعطي غرفة معيشتك انتعاشة لا تُقارن

GMT 03:04 2019 الجمعة ,17 أيار / مايو

والد حلا الترك يصدمها بحضور عيد ميلادها

GMT 01:37 2015 الأحد ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

الأميرة الصغيرة لالة خديجة تتجول في أزقة المدينة الحمراء

GMT 19:51 2019 الجمعة ,15 شباط / فبراير

توقيف شقيق عبدالله بوانو داخل البرلمان

GMT 09:00 2014 الأحد ,28 كانون الأول / ديسمبر

اللبن الزبادي يقي من البرد ويبيض الأسنان

GMT 12:21 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

الشيخ السديس يستقبل المطلق والمعمر الاتنين

GMT 20:58 2019 الجمعة ,06 أيلول / سبتمبر

تفتقد الحماسة والقدرة على المتابعة

GMT 07:57 2018 الجمعة ,28 أيلول / سبتمبر

ديكورات جبس مودرن مذهلة لتزيين المنزل العصري

GMT 05:14 2015 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

تجار الحياة البريّة يشاركون في أكبر معرض للزواحف في العالم

GMT 02:47 2016 الخميس ,16 حزيران / يونيو

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 12:11 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد القهوة الخضراء للحامل

GMT 11:35 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

المنتخب المصري لكرة اليد يفوز على نظيره المغربي

GMT 01:10 2016 الأحد ,10 تموز / يوليو

الألم أسفل البطن أشهر علامات التبويض

GMT 21:25 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

المنتخب المغربي بطل إفريقيا للمواي طاي

GMT 10:54 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

مأتم جماعي في العرائش بعد وفاة 3 أشخاص خلال الهجرة السرية

GMT 12:12 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

"بالتاء المربوطة"..

GMT 01:40 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

غوارديولا معجب بمستوى اللاعب المغربي دياز

GMT 19:34 2016 الخميس ,07 إبريل / نيسان

علامات وتصرفات تؤكد غرام الرجل بك
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib