عائشة بنت عبدالله الحارثي تكشف جوانب مهمة عن قصتها الجديدة الحنين
آخر تحديث GMT 18:54:10
المغرب اليوم -

أوضحت أنها تصحب الصغار في رحله التطلع إلى روعة اللغة العربية

عائشة بنت عبدالله الحارثي تكشف جوانب مهمة عن قصتها الجديدة "الحنين"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عائشة بنت عبدالله الحارثي تكشف جوانب مهمة عن قصتها الجديدة

كاتبة قصص الأطفال عائشة بنت عبدالله الحارثي
الشارقة - أمين مرجون

يُعد معرض الشارقة للكتّاب، صرحًا عظيمًا في نشر اللغة العربية في جميع أنحاء العالم، وهي رسالة الشيخ الدكتور سلمان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في الارتقاء باللغة العربية، وهذا الصرح يشهد المعرض أعدادًا قوية من الزوار والكُتّاب والروائيين والشعراء وغيرهم من جميع المستويات والجنسيات المختلفة.

وتشهد هذه السنة من معرض الشارقة الدولي للكتاب لعام 2018 إقبالًا كبيرًا في المجالات المختلفة كافة، ومن أكثر الجوانب إقبالًا هو قسم الأطفال والقصص المختلفة التي يعرضها المعرض لكل طفل، للعمل على إنشاء جيل يفخر بلُغته العربية ويكون على وعي كافٍ بالأدب والقراءة.

عائشة بنت عبدالله الحارثي تكشف جوانب مهمة عن قصتها الجديدة الحنين

وفي جانب الإصدارات الجديدة، تواجدت الرسّامة وكاتبة قصص الأطفال عائشة بنت عبدالله الحارثي، لتوقّع قصتها الأخيرة للطفل "الحنين"، وهي قصة تأخذ الأطفال في عودة إلى عالم الأدب المُهذب، كما أنها تعمل على رسم ضحكة الطفل بشكل حضاري وإدخاله في عالم اللغة العربية ببساطة وشغف.

وفي لقاء مع الكاتبة عائشة الحارثي، كشفت أنها تقوم بعرض الأدب في شكل بسيط لكل طفل من أطفال العالم العربي وخاصة في المرحلة العمرية ما بين من 6 لـ 12 عامًا، لكي تأخذه في رحله مرِحة من التطلع إلى روعة اللغة العربية والأدب فهي تقوم بنقل الأطفال إلى عالم رائع ولكن داخل الكتاب الورقي والقصة، حيث ترسم الابتسامة وفرض المُتعة للأطفال وتعمل على زيادة حُبهم وشغفهم بالقراءة لإنشاء جيل جديد عاشق للغة العربية.

عائشة بنت عبدالله الحارثي تكشف جوانب مهمة عن قصتها الجديدة الحنين

وأكدت أن قصة "الحنين" للأطفال، تُعبّر عن حنين كل طفل حيث الحنين إلى الألعاب القديمة والفترة السابقة من عمره البسيط، والحنين إلى الملابس التي يكبر بعدها يوم بعد يوم، فالحنين ليس فقط للكبار حيث أن الإنسان بطبيعة خلقه يحِن إلى كل يوم يمضي من عمره، فهي قصة تعرض للطفل جميع مشاعره التي يظن أن لا أحد يشعر بها وتُشعره أنه ليس وحده أو مشاعره مجهولة للآخرين.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عائشة بنت عبدالله الحارثي تكشف جوانب مهمة عن قصتها الجديدة الحنين عائشة بنت عبدالله الحارثي تكشف جوانب مهمة عن قصتها الجديدة الحنين



قدمت باقة من أجمل أغانيها بدأتها بـ"الرقم الصعب"

نجوى كرم تتألق في مهرجان "الجميزة" بإطلالة حيوية وجذابة

بيروت - المغرب اليوم

GMT 09:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب
المغرب اليوم - استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب

GMT 02:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة
المغرب اليوم - استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة

GMT 02:36 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" حول العالم تجتمع حول مهرجان الرسم
المغرب اليوم - متاجر

GMT 20:16 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"فيصل فجر" يشتبك بالأيدي مع زميل له في المنتخب

GMT 02:36 2019 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

17 سببا و8 طرق لعلاج الم المفاصل الشديد

GMT 00:35 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

البقالي نقيبا جديدا لهيئة المحامين في مكناس

GMT 20:14 2016 الأحد ,07 شباط / فبراير

وحمة على جسم مولودي

GMT 02:10 2016 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الخنافس تهاجم المنازل مع حلول الخريف للحصول على الدفء

GMT 02:00 2018 الثلاثاء ,03 إبريل / نيسان

حكيمي ضمن تشيكل ريال مدريد أمام يوفنتوس الإيطالي

GMT 13:09 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

"الأحد الأسود" يهدد مصير تقنية الفيديو بعد ارتباك الحكام

GMT 12:20 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

باخ يدافع عن قرارات اللجنة الأولمبية بشأن منشطات الروس

GMT 01:05 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

شذى حسون تعلن أنّ التنويع في الفن مطلوب

GMT 03:59 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

دار "ديور" تُعلن عن أول دراجتها ذات الإصدار المحدود

GMT 02:10 2015 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

عشبة فيجايسار وبذور الكتان علاجات لمرض السكري

GMT 23:59 2014 الخميس ,28 آب / أغسطس

"شوربة عدس في كاسات"

GMT 18:38 2015 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

"بوسة 2" ثمرة تعاون المطربة يسرا مع بدر سلطان

GMT 02:03 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

سامح حسين يؤكّد أن"بث مباشر" يهاجم الفساد وليس الحكومة
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib