إستضافة الأشعري وبلقاسم في تطوان لإستعراض الشأن الثقافي والأدبي والإبداعي
آخر تحديث GMT 17:41:41
المغرب اليوم -

بعد نجاح برنامج "ليالي الشعر" وتحت شعار "شعراء ونقاد"

إستضافة الأشعري وبلقاسم في تطوان لإستعراض الشأن الثقافي والأدبي والإبداعي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إستضافة الأشعري وبلقاسم في تطوان لإستعراض الشأن الثقافي والأدبي والإبداعي

الشاعر محمد الاشعري والناقد خالد بلقاسم
الرباط_ المغرب اليوم

تستضيف دار الشعر في تطوان الشاعر محمد الاشعري والناقد خالد بلقاسم، يوم 29 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، وذلك في إطار برنامج "شعراء ونقاد".

وذكرت مؤسسة "دار الشعر" أنه بعد نجاح برنامج "ليالي الشعر"، الذي إستضاف أسماء متألقة في المشهد الشعري المغربي ، ثم "ليلة الزجل"، يأتي برنامج "شعراء ونقاد"، لتقديم تجربة الشعراء والنقاد المغاربة ومناقشتها، وذلك بحضور نقاد وأكاديميين وباحثين مهتمين بقضايا الأدب والنظم المقفي .

ويسعى هذا اللقاء الأدبي المميز، الذي سيحتضنه فضاء مدرسة الصنائع والفنون الوطنية بتطوان، لإطلاع الجمهور المهتم على جديد الشأن الثقافي بمختلف تجلياته الابداعية، وخلق مناسبة للتواصل الأدبي وبسط التجارب الادبية المتميزة، وكذا إكتشاف مختلف معالم الابداع وأعلامه.

وشغل الشاعر والروائي المغربي محمد الاشعري منصب وزير الثقافة على عهد حكومة التناوب التوافقي وأيضًا الحكومة الموالية، من 2002 إلى 2007.

وقد أصدر ديوانه الشعري الأول ضمن منشورات إتحاد كتاب العرب سنة 1978، وهو ديوان "صهيل الخيل الجريحة"، ثم توالت أعماله الشعرية، ومنها "عينان بسعة الحلم" و"يوميات النار والسفر" و"سيرة المطر" و"مائيات" و"يباب لا يقتل أحدا" و"كتاب الشظايا".

فيما يتخصص الناقد الأكاديمي خالد بلقاسم في الشعر والشعريات المعاصرة ودراسة الشعر المغربي المعاصر، من خلال عدة مقالات ودراسات محكمة، فضلًا عن كتابه المرجعي "الكتابة وإعادة الكتابة في الشعر المغربي المعاصر"، مثلما إنشغل خالد بلقاسم بالكتابة الصوفية وعمقها الشعري، وأفقها الجمالي والفكري. 

كما أصدر محمد الأشعري كاتب قصة ورواية "جنوب الروح" سنة 1996، ليتوج بجائزة البوكر العربية عن روايته الثانية "القوس والفراشة" سنة 2011، قبل إصدار "علبة الأسماء" وهي روايته الأخيرة.

وقد ترجمت دواوينه ورواياته إلى عدد من اللغات، وصدرت عن دور نشر عالمية معروفة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إستضافة الأشعري وبلقاسم في تطوان لإستعراض الشأن الثقافي والأدبي والإبداعي إستضافة الأشعري وبلقاسم في تطوان لإستعراض الشأن الثقافي والأدبي والإبداعي



بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري على طريقة الملكة ليتيزيا الساحرة

مدريد ـ لينا العاصي

GMT 03:14 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

المصممون العرب يختارون إطلالات لعروس خريف 2020
المغرب اليوم - المصممون العرب يختارون إطلالات لعروس خريف 2020

GMT 03:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
المغرب اليوم -

GMT 01:54 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
المغرب اليوم - فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 05:09 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دعوات عربية في "نيويورك" لمقاطعة السياحة التركية
المغرب اليوم - دعوات عربية في

GMT 21:58 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

كرستيانو رونالدو يُلمّح إلى موعد اعتزاله كرة القدم

GMT 22:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

بدر هاري يعبر عن صدمته ويعتبر المقطع ب"المروع"

GMT 02:13 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

أطباء يكشفون عن علاج يعيد لون الجلد لمرضى البهاق

GMT 19:09 2015 الأحد ,25 كانون الثاني / يناير

خرافات تثير مخاوف البريطانيين خلال السفر بالطائرة

GMT 05:44 2018 الأحد ,23 أيلول / سبتمبر

أخطاء يقع فيها الرجل عند شراء الساعات

GMT 06:52 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

جوزيه مورينيو يؤكد لم أحلم بالتدريب عندما كنت صغيرًا
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib