فيروس كورونا يُكبد الصناعة الغذائية في المغرب خسائر وازنة
آخر تحديث GMT 11:54:07
المغرب اليوم -

تُمثل نحو 30 في المائة من الناتج الداخلي

فيروس "كورونا" يُكبد الصناعة الغذائية في المغرب خسائر وازنة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - فيروس

عبد المنعم لعلج، رئيس الفيدرالية الوطنية للصناعة الغذائية،
الرباط ـ المغرب اليوم

أكد عدد من المهنيين أن الصناعة الغذائية بالمغرب، وعكس السائد، تأثرت بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد، إذ تُقدر خسائرها على مستوى رقم المعاملات بحوالي 30 في المائة، وذكر المهنيون، ضمن ندوة رقمية نظمتها الغرفة التجارية البريطانية بالمغرب، أن الصناعة الغذائية تُمثل حوالي 30 في المائة من الناتج الداخلي الخام الصناعي و12 في المائة من الصادرات الصناعية.وأشار عبد المنعم لعلج، رئيس الفيدرالية الوطنية للصناعة الغذائية، إلى أن الأسباب الرئيسية في هذا الانخفاض تتمثل في الحجر الصحي وانخفاض القدرة الشرائية للمواطنين، وأضاف لعلج، ضمن الندوة الرقمية، أن القطاع حافظ على سلاسل التوريد، حيث تم خلق أزمة خلية داخل وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الرقمي والأخضر؛ وهو ما مكن من ضمان التنسيق التبادل.وذكر المتحدث أن القطاع عرف بذل عدد من الجهود من أجل تنويع المنتجات الغذائية، ناهيك عن الدخول إلى أسواق جديدة مهمة؛ مثل آسيا وروسيا وإفريقيا جنوب الصحراء، إضافة إلى المملكة المتحدة ودول الخليج.

ويرى لعلج أن أزمة فيروس كورونا تُشكل "فرصة لفتح صفحة جديدة للقطاع؛ من خلال استخلاص الدروس من صعود صناعة السيارات"، وعبّر عن أمله أن وضع خطة للتعافي وخفض الضريبة على القيمة المضافة من أجل مواكبة القطاع للخروج من الأزمة.من جانبه، شدد يوسف فاضل، مدير الصناعات الغذائية بوزارة الصناعة، ضمن الندوة الرقمية، على أن القطاع لا يزال يحفل بالعديد من الفرص؛ من قبيل الاستثمار في المنتجات الغذائية العضوية والمنتجات السمكية.وقال فاضل إن التعافي يتم بشكل تدريجي بفضل عدد من التدابير، خصوصاً تعويض الأجراء المتوقفين مؤقتاً عن العمل والضمانات على القروض في إطار برنامج "ضمان أوكسجين" لفائدة المقاولات المتضررة.وقال أحمد الداودي، مدير البحث والتطوير داخل مجموعة "كتبية"، إن أزمة فيروس كورونا كانت فرصة للمجموعة لتجربة التوصيل إلى المنازل من خلال الأنترنيت التي حققت نجاحاً.وذكر فؤاد جينات، مدير تدبير المشاريع بالوكالة الوطنية للتنمية الفلاحية، أن المخطط الفلاحي "الجيل الأخضر" يراهن على تثمين 70 في المائة من المنتجات الفلاحية في أفق سنة 2030، والتثمين يعني التحويل وبالتالي ربح القيمة المضافة.

قد يهمك ايضا :

بروفيسور مغربي يرد بالوثائق على الأصوات المشككة في اللقاح الصيني

شركة جديدة تعلن عن لقاح فعال بنسبة 94.5 بالمائة لمحاربة فيروس "كورونا"شركة جديدة تعلن عن لقاح فعال بنسبة 94.5 بالمائة لمحاربة فيروس "كورونا"

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فيروس كورونا يُكبد الصناعة الغذائية في المغرب خسائر وازنة فيروس كورونا يُكبد الصناعة الغذائية في المغرب خسائر وازنة



GMT 06:52 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
المغرب اليوم - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 19:51 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة
المغرب اليوم - قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة

GMT 14:39 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات غرف النوم المودرن لمنزل عصري ومتجدد
المغرب اليوم - ديكورات غرف النوم المودرن لمنزل عصري ومتجدد

GMT 15:56 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران
المغرب اليوم - الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران

GMT 14:15 2021 الأربعاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

6 لاعبين يدخلون القائمة السوداء في ريال مدريد بعد أول هزيمة

GMT 13:24 2021 الأربعاء ,15 أيلول / سبتمبر

يوفنتوس يفوز علي مالمو السويدي بثلاثة أهداف

GMT 03:25 2021 الجمعة ,17 أيلول / سبتمبر

حملة من الفيفا لتنظيم كأس العالم كل عامين

GMT 05:52 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن الوضع المالي لبرشلونة الإسباني

GMT 05:57 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

بنزيما يحصل على جائزة جديدة في ريال مدريد

GMT 01:03 2021 الجمعة ,08 تشرين الأول / أكتوبر

صندوق الاستثمارات السعودي يستحوذ على نادي نيوكاسل

GMT 00:46 2016 الإثنين ,19 كانون الأول / ديسمبر

"الأدوية المتنوعة" أبرز 10 أسباب آلام انتفاخ البطن
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib