صابر الرباعي يبيِّن أن إلقاء شخص عبوة بلاستيكيّة عليه حادث فردي لا إماراتيّ
آخر تحديث GMT 03:26:23
المغرب اليوم -

خلال إحيائه حفلًا غنائيًّا ضمن فعاليات مهرجان الشارقة للموسيقي العالمية

صابر الرباعي يبيِّن أن إلقاء شخص عبوة بلاستيكيّة عليه حادث فردي لا إماراتيّ

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - صابر الرباعي يبيِّن أن إلقاء شخص عبوة بلاستيكيّة عليه حادث فردي لا إماراتيّ

الفنان صابر الرباعي
القاهرة ـ الشارقة - مي البشير

كشف الفنان صابر الرباعي حقيقة ما تردد من أخبار تؤكِّد الاعتداء عليه، مساء الخميس، في مدينة الشارقة في الإمارات، حيث أكّد صابر في فيديو نشره عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك"، أنه أحيا حفلًا ضمن فعاليات مهرجان الشارقة للموسيقي العالمية، مبينًا أن ما حدث بالضبط هو رمي شخص إحدى العبوات البلاستيكية عليه، بعد انتهاء الحفل، ولم يصب بسوء هو أو فرقته الموسيقية، مؤكدًا أن ما حدث هو حادث فردي، وليس له علاقة بشعب الإمارات، فيما أحيا الفنان والمطرب التونسي الكبير صابر الرباعي، في حضوره الأول وسط جمهوره ومحبيه في إمارة الشارقة، مساء الخميس، على مسرح المجاز، أولى حفلات مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية في دورته الثالثة، التي تشهد مشاركة 19 فنانًا وفرقة موسيقية من 13 دولة، وتتواصل فعالياتها حتى الثلاثاء المقبل في القصباء، وجزيرة العلم، وقلب الشارقة، وواجهة المجاز المائية. 

وأشار الرباعي إلى أنه تم تسجيل ما حدث، ونشره عبر صفحته الرسمية على موقع "فيسبوك"، وأن الجهات الأمنية تحقق في الأمر وبالفعل قبضت على الاشخاص المتسببين فى الحادث، مؤكدا أن ماحدث هو حادث فردي، وليس له علاقة بشعب الإمارات. 

واعتذر عدد من الجمهور الإماراتي للمطرب عما حدث معه، في الإمارات، وأكّدوا له أن الشعب الإماراتي يكن له كل احترام وتقدير، حيث انهالت الكثير من التعليقات المرحِّبة به وبحفلاته في الإمارات.

وأصدرت إدارة مهرجان الشارقة بيانًا صحافيًّا، تؤكد فية احترامها للفنان صابر رباعي، وأن ما قام هذا الشخص يُعتبر تصرفًا فرديًّا لا يعبر عن الجمهور الإماراتي أو إدارة المهرجان، وأكدوا أن الأمن قبض على الشخص، ويحقق معه حاليًّا.

وينظم المهرجانَ مركزُ فرات قدوري للموسيقى، برعاية هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، بهدف تعزيز الحضور الثقافي والفني لإمارة الشارقة ودولة الإمارات العربية المتحدة، وتعريف المجتمع الإماراتي بمختلف الثقافات الموسيقية حول العالم، وتوفير منتج ثقافي فني سياحي يضاف إلى رصيد الإمارة. 

وشهد الحفل حضور عدد من الشخصيات الفنية والإعلامية من داخل دولة الإمارات وخارجها، وجمهور كبير من مختلف الجنسيات العربية من جميع إمارات الدولة.  

واستقبلت الجماهير الفنان صابر الرباعي بالتصفيق الحار، ليخاطبهم قائلاً: "أنا سعيد بأن أكون معكم في الشارقة، وإن شاء الله تبقى مشرقة بأهلها وبالناس التي تحب بلدها بصدق مثل دولة الإمارات، فهذه الاستضافة الأولى لي في الإمارة أسعدتني جداً، والمهم بالنسبة إليّ هو أن يبقى الفن سلاحنا في وجه كل الظروف التي نمر بها".    

وفور انطلاق الفنان صابر الرباعي بأولى أغنياته "ببساطة"، ابتدأ الجمهور بالتفاعل معه من خلال ترديد كلمات الأغنيات التي انهمرت عليهم مثل الشلال النديّ، الذي يزيد الأمسيات جمالاً، فغنى "يا عسل"، و"يا للا"، و"دلولة"، و"مزيانة"، وأتبعها بأغنية "أجمل نساء الدنيا"، و"على نار"، و"عز الحبايب"، و"قدك المياس". فيما فضل التخلّي عن الميكروفون الثابت والتحرك على خشبة المسرح وهي يغني لهم "أتحدى العالم".

صابر الرباعي يبيِّن أن إلقاء شخص عبوة بلاستيكيّة عليه حادث فردي لا إماراتيّ  

وغنى الرباعي موالاً طويلاً أنصت له الجمهور مستمتعاً، ولم يكسر صمت الليل الذي لمعت فيه أضواء الهواتف المحمولة مئات المرات، سوى انتقال الفنان الكبير إلى مزيد من أغنياته الطربية الساحرة، والتي شهد معظمها تفاعلاً كبيراً لم يقتصر على ترديد الكلمات أو التصفيق، وإنما امتد إلى الدبكة على وقع "عالطاير"، و"سيدي منصور"، وأغنية "برشا"، والتي اختتم بها أولى حفلات المهرجان.  

وتقدّمت إدارة مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية بالشكر والتقدير إلى الفنان الكبير صابر الرباعي على الأمسية الفنية الرائعة، التي أحياها في حفل افتتاح النسخة الثالثة لمهرجان الشارقة للموسيقى العالمية على مسرح المجاز بالشارقة. 

وأشادت إدارة المهرجان بالمستوى الفني الكبير والراقي الذي قدمه الفنان على مدار أكثر من ساعتين، والذي شهد تفاعلًا كبيرًا من قبل الجماهير، التي توافدت إلى مسرح المجاز للاستمتاع بصوت وأغنيات أمير الطرب العربي. 

وعن التصرف غير اللائق الذي صدر من قِبل أحد الجماهير في ختام الحفل، حيث قام أحد الأشخاص بإلقاء قطعة بلاستيكية على المنصة أثناء خروج الفنان صابر الرباعي، أوضحت إدارة المهرجان بأن هذا التصرف شخصي، ولا يمثل إلا الشخص الذي قام به، وأكدت أن الجهات الأمنية قامت مباشرة بالتحفظ على الشخص، وبدأت بالتحقيق في الحادثة، وأنه سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحقه. 

وأعربت إدارة المهرجان عن تقديرها الكبير للفنان صابر الرباعي الذي بادر بالخروج مرة أخرى إلى حشود الجماهير، ومعجبيه الذين كانت في انتظاره خارج المسرح لتحيته، وشكره على الأمسية الرائعة والممتعة. 

وأعرب الفنان صابر الرباعي عن شكره وتقديره لاستضافته في حفل افتتاح المهرجان، وللجهود الكبيرة في التنظيم، واصفاً دولة الإمارات ببيته الثاني، وأنه شعر في الشارقة وخلال هذا المهرجان أنه بين أهله وأصدقائه، وشكر جماهيره من الإمارات وكل الدول العربية على حضورهم ومشاركتهم له في هذا الحفل الذي وصفه بالرائع والممتع، مؤكداً أن التصرف الذي صدر من أحد الحضور في نهاية الحفل لن يغير شيئًا من جمال وروعة الحفل. 

وأكّد الفنان صابر الرباعي: "سعدت جداً بالحفل والجماهير الرائعة والأجواء المميزة لمهرجان الشارقة للموسيقى العالمية، لقد كانت أمسية طربية وممتعة بامتياز، وبشأن التصرف غير اللائق وغير المسؤول من قبل أحد الحضور في ختام الحفل فإنني أؤكد لجماهيري ومتابعيَّ في دولة الإمارات التي أكن لها كل الحب والإعجاب والتقدير ولجماهيري في بلدي تونس وكل الدول العربية بأن هذا التصرف لا يمثل إلا الشخص نفسه، ولا يمكن أن يؤثر على محبتي وتقديري لجماهيري في دولة الإمارات، ولا يمكن لمثل هذا التصرف أن يؤثر على علاقة الأخوة والمحبة بين شعبي الإمارات وتونس". 

وأوضح: "أشكر دولة الإمارات وإمارة الشارقة على الاستضافة، وعلى التنظيم الجميل للمهرجان، وأعد جماهيري بحفل قريب آخر في امارة الشارقة الجميلة والمشرقة بشعبها المضياف، وستبقى دائماً دولة الإمارات الجميلة وجهة الفن والفنانين" 

ويتميّز الرباعي بصوته الطربي وإحساسه الدافئ، ويعرف عنه قدرته على الغناء بلهجات عدة وخاصة اللبنانية، والمصرية، والتونسية، والخليجية. ومنذ عام 1991، أصدر حوالي 15 ألبوماً، أشهرها "حيّروني"، و"سيدي منصور"، وعللي جرى"، و"شارع الغرام"، و"أتحدى العالم"، و"واحشني جداً". ويعتبر الرباعي أول فنان من جيله، والرابع بعد عبد الحليم، وأم كلثوم, ووردة، يقف على مسرح الأوليمبيا الشهير في باريس عام 2008، والذي غنت عليه أسماء عالمية شهيرة من جميع دول العالم.  

وفاز صابر الرباعي بالكثير من الجوائز المرموقة، أبرزها جائزة "الميكروفون الذهبي" عام 1997 عن أغنيته "صرخة"، ومنح لقب أفضل مطرب عربي في لبنان عام 2004 عن ألبوم "أتحدى العالم"، وكذلك عام 2006 عن ألبوم "أجمل نساء الدنيا". وفي عام 2007 منحته مجلة "شاشتي" المصرية لقب "أمير الطرب العربي". كما فاز بلقب أفضل مطرب عربي في موريكس دور 2012 عن "ألبوم صابر 2011"، ونال جائزة أفضل مطرب عربي في مهرجان بياف في لبنان عام 2015. 

وشهدت القصباء، وقلب الشارقة، وواجهة المجاز المائية، عدداً من الحفلات الموسيقية المجانية التي أقيمت في الهواء الطلق، حيث استمتع زوار هذه الوجهات من مختلف الجنسيات والأعمار، بما قدمه فنانون وفرق موسيقية عربية وأجنبية، من أغنيات ومعزوفات، ومن بينها الفرقة السورية (نور الأمير وزين طيفور)، وعازفة الساكسفون فيرا بارنيت شوستر من روسيا، وعازفة الجلو كلارا أسواج من الأرجنتين، وفرقة الطبول الأفريقية، وفرقة الإيقاعات البرازيلية - دبي، وعازفة البيانو كالينا ايردا نوفا سيميو من بلغاريا.  

وتتواصل فعاليات المهرجان (السبت)، في جزيرة العلم بالشارقة، مع حفل تحييه فرقة الثلاثي "جبران" من فلسطين، والتي تضم الاخوة سمير، ووسام، وعدنان جبران، في الساعة التاسعة مساءً، وستفتتح العرض الفنانة الإماراتية أروى أحمد. وتتوفر التذاكر لدى أقسام خدمة العملاء في القصباء، ومسرح المجاز، وواجهة المجاز المائية، وأيضاً من خلال الموقع الإلكتروني www.ticketmaster.ae. 

ويحظى مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية في دورته الثالثة برعاية رئيسية من زي ألوان، وزي أفلام، والزاهية (المشروع المتعدد الاستخدامات الذي تنفذه شركة الشارقة القابضة)، ورعاية ذهبية من حكومة الشارقة، وهيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة، إلى جانب شركة نيون الإمارات (الراعي المشارك). 

وكان المهرجان قد انطلق في نسخته الأولى بداية العام 2014 بتنظيم مركز فرات قدوري للموسيقى وبرعاية هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، وأقيمت فعالياته في القصباء، ونظراً إلى النجاح الكبير والاقبال الجماهيري على المهرجان، تقرر توسيعه في الدورة الثانية ليشمل خمسة مواقع في إمارة الشارقة، هي مسرح المجاز، وواجهة المجاز المائية، والقصباء، وقلب الشارقة، وجزيرة العلم.  

ويسعى مركز فرات قدوري للموسيقى من خلال إقامة هذا المهرجان، الأول من نوعه في إمارة الشارقة، إلى تعزيز الحضور الثقافي والفني للإمارة ولدولة الإمارات العربية المتحدة، وتعريف المجتمع الإماراتي بمختلف الثقافات الموسيقية حول العالم، وتوفير منتج ثقافي فني سياحي يضاف إلى رصيد الإمارة الكبير في هذا المجال، من خلال تنظيمها واستضافتها لعدد من أبرز المهرجانات والمعارض الفنية والثقافية والتراثية على مدار العام. 

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صابر الرباعي يبيِّن أن إلقاء شخص عبوة بلاستيكيّة عليه حادث فردي لا إماراتيّ صابر الرباعي يبيِّن أن إلقاء شخص عبوة بلاستيكيّة عليه حادث فردي لا إماراتيّ



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صابر الرباعي يبيِّن أن إلقاء شخص عبوة بلاستيكيّة عليه حادث فردي لا إماراتيّ صابر الرباعي يبيِّن أن إلقاء شخص عبوة بلاستيكيّة عليه حادث فردي لا إماراتيّ



ارتدت فستانًا مِن التل وغطاءً شبكيًّا مِن الترتر

بليك ليفلي أنيقة خلال عرض أزيار "ديور" في باريس

باريس - مارينا منصف
ظهرت الممثلة الشهيرة بليك ليفلي، البالغة من العمر 31 عاما، بإطلالة مميّزة عندما غادرت فندق بلازا في العاصمة الفرنسية باريس للتوجه إلى عرض أزيار العلامة التجارية العالمية "ديور" خلال أسبوع الموضة في باريس الإثنين، وانضمت إليها زميلتها الممثلة، 26 عاما، التي ظهرت بإطلالة أنيقة أيضا.   لم يكن غريبا على ليفلي ارتداء ماركة ديور إذ ظهرت الفنانة المتزوجة من ريان رينولدز، مرتدية فستانا من التل كان له غطاء شبكي من الترتر من تصميم "ديور"، وأضافت إلى إطلالتها زوجا من الأحذية الأنيقة والتي تشبه أحذية سندريلا من تصميم كريستيان لوبوتان لهذه المناسبة وسط حشد كبير من المعجبين على السجادة الحمراء. وظهرت ليفلي وهي تغادر فندقها كانت ترتدي سترة منمقة فوق فستانها، مضيفة طبقة أخرى مع معطف كاكي بسيط، وصُفِّفَ شعرها الأشقر في تجعيدات فضفاضة انسدل بطبيعته فوق أكتافها وظهرها وهي تتجه نحو السجادة الحمراء. وكانت شيللين نجمة فيلم Big Little Lies تطلّ علينا

GMT 00:45 2018 الأربعاء ,26 أيلول / سبتمبر

الأنصاري تُقيم إطلالات "النجمات" في مهرجان الجونة
المغرب اليوم - الأنصاري تُقيم إطلالات

GMT 05:19 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

إليك فنادق ""Utopian الجديدة لقضاء عطلة الأحلام
المغرب اليوم - إليك فنادق

GMT 01:22 2018 الأربعاء ,26 أيلول / سبتمبر

تقى كامل تصدر مجموعتها الجديدة من مكملات الديكور
المغرب اليوم - تقى كامل تصدر مجموعتها الجديدة من مكملات الديكور

GMT 05:13 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

الرئيس ترامب يشيد مرشح المحكمة العليا بريت كافانو
المغرب اليوم - الرئيس ترامب يشيد مرشح المحكمة العليا بريت كافانو

GMT 00:29 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

صحافيو شبكة "إيه بي سي" يهاجمون ميشيل غوثري
المغرب اليوم - صحافيو شبكة

GMT 07:00 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

"ديور" تفتتح أسبوع الموضة في باريس بعرض أزياء مميز
المغرب اليوم -

GMT 08:25 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

أفضل 20 وجهة سياحية في لندن وأوروبا لقضاء عطلة
المغرب اليوم - أفضل 20 وجهة سياحية في لندن وأوروبا لقضاء عطلة

GMT 06:50 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

منزل "The Breakers" يُعرَض للبيع بـ2.8 ملايين جنيه إسترليني
المغرب اليوم - منزل

GMT 23:35 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

سقوط الملياردير العقل المدبر لجريمة مقهى "لاكريم"

GMT 16:14 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

توقيف سيدة متزوجة في مدينة مراكش مع مسؤول قضائي

GMT 10:51 2016 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

"ماء الأرز" طريقة صينية لتطويل الشعر بشكل خيالي

GMT 05:49 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

أميرة بشادي تبتكر أشكالًا جديدًا لهدايا الكريسماس

GMT 21:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

السجن لمدة عام لشاب بتهمة ممارسة الجنس مع قاصر

GMT 19:31 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

العثور على جثة رضيع في ضواحي سلا
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib