انتقادات كثيرة أحاطت بأسبوع الموضة في باريس بسبب خطوطه المتنافضة
آخر تحديث GMT 01:52:09
المغرب اليوم -

جعل الملابس أقل اثارة وأكثر هدوءا"

انتقادات كثيرة أحاطت بأسبوع الموضة في باريس بسبب خطوطه المتنافضة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - انتقادات كثيرة أحاطت بأسبوع الموضة في باريس بسبب خطوطه المتنافضة

أسبوع الموضة في باريس
باريس ـ مارينا منصف

انتقد عدد من مصممّي الأزياء وخبراء الموضة أسبوع الموضة في باريس , كل من زاوية مختلفة , فمع انتهاء الأسبوع في العاصمة الفرنسية والذي يستقطب عادة أنظار العالم, وبعد عرض كل  مجموعات صيف وخريف 2016 لجميع المصمّمين، بقي العديد من الأسئلة التي تركت بلا إجابة، مثل أيهما أهم في عالم الموضة المظهر أم الحميمية؟

 

انتقادات كثيرة أحاطت بأسبوع الموضة في باريس بسبب خطوطه المتنافضة

ويوضح التضاد بين الفكرتين جاذبية المرأة في أي زيّ تلبسه، والمصمم الذكي هو من يجمع بين الفكرتين. وما بين مجوهرات شانيل التي طغت على العرض، والتصاميم المخملية التي اعتمدت عليها ميوشيا، وملابس سان لوران المحافظة والتي لم تظهر أجزاء كبيرة من أجساد العارضات، ظل المشاهدون الذين حضروا العروض جميعها، تائهون بين أي من اتجاهات الموضة يتبعون هذا الموسم، فقد بدا أنه لا يوجد اتفاق بين بيوت الأزياء العالمية، والمسؤولة عن اتجاهات الموضة طوال العام، على الموضوع الرئيسي للأزياء في هذا الموسم.

 

انتقادات كثيرة أحاطت بأسبوع الموضة في باريس بسبب خطوطه المتنافضة

أسبوع الموضة في باريس أبقى الاتجاهات الرئيسية للأزياء غامضة ومحيّرة

 وقدم ديمنا جفازاليا تضادا" كبيرا" في ملابسه، فقد كانت متطرّفة في كل شئ، فهي إما كبيرة جدا أو صغيرة جدا، واسعة جدا أو ضيقة جدا، وهو ما يشي بالعديد من الأفكار عن المظهر دون الحاجة إلى كلمات. وهناك أيضا كوم دي جارسون، الذي قدم ملابس على غرار القرن الـ18، المزينة بالأزهار الديباج والأقمشة الثقيلة مثل ستائر فرساي، والأشكال الدائرية الكبرى مثل الجزء الخلفي من أريكة طويلة، مما قدم لوحة متناغمة من الأشكال والألوان. وتخلى بعض بيوت الأزياء  عن العلاقة الحميمية المعروفة بين ماركات الأزياء الكبيرة، حيث بدا أن بعض البيوت تغّّرد خارج السرب وتقدم أنماط
من الموضة غير متناغمة مع تصميمات منافسيها.

 أسبوع الموضة في باريس أبقى الاتجاهات الرئيسية للأزياء غامضة ومحيّرة

 وأثار أسبوع الموضة في باريس معضلة أخرى، وهي أنه جعل الملابس، عموما، أقل إثارة، وأكثر هدوءا، فقدم ملابس للتهرب من  تقلبات الفصول وبالتالي يتم استهلاكها بسهولة من قبل أي شخص، في أي مكان، في أي وقت، كما شهد توجها أقل نحو إحداث تأثير بصري كبير، مما ترك تأثيرا كبيرا على المبيعات.

 

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انتقادات كثيرة أحاطت بأسبوع الموضة في باريس بسبب خطوطه المتنافضة انتقادات كثيرة أحاطت بأسبوع الموضة في باريس بسبب خطوطه المتنافضة



سيرين عبدالنور تُبهر جمهورها بإطلالة مُميزة بفستان أسود قصير

بيروت - المغرب اليوم

GMT 12:24 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

اتجاهات الموضة للمعاطف هذا العام
المغرب اليوم - اتجاهات الموضة للمعاطف هذا العام

GMT 12:14 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة
المغرب اليوم - جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة

GMT 22:45 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

أخنوش يؤكّد أن ملك المغرب يرعى "الدولة الاجتماعية"
المغرب اليوم - أخنوش يؤكّد أن ملك المغرب يرعى

GMT 21:21 2022 الجمعة ,21 كانون الثاني / يناير

محلل سياسي يُطالب "بي بي سي" بمستحقاته خلال بث مباشر
المغرب اليوم - محلل سياسي يُطالب

GMT 14:03 2022 الأربعاء ,19 كانون الثاني / يناير

إطلالات بالبدلات الرسمية الأنيقة من وحي النجمات
المغرب اليوم - إطلالات بالبدلات الرسمية الأنيقة من وحي النجمات

GMT 11:27 2022 الأربعاء ,19 كانون الثاني / يناير

مطارات المغرب سجلت قرابة 10 ملايين مسافر خلال سنة 2021
المغرب اليوم - مطارات المغرب سجلت قرابة 10 ملايين مسافر خلال سنة 2021

GMT 20:31 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

مانشستر يونايتد يحقق أول انتصار مع رانجنيك

GMT 15:55 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يكشف عن جوانب حياته وسر تسديد ضربات الجزاء
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib