السعيدية تعيش على كميّة مِن الخروقات المُشوّهة لشكل الجوهرة الزرقاء
آخر تحديث GMT 21:41:07
المغرب اليوم -

يجد المصطافون أنفسهم محرومين من الاستفادة من الشاطئ

السعيدية تعيش على كميّة مِن الخروقات المُشوّهة لشكل الجوهرة الزرقاء

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - السعيدية تعيش على كميّة مِن الخروقات المُشوّهة لشكل الجوهرة الزرقاء

الشواطئ العمومية
السعيدية - هناء أمهني

أضحت تعيش الجوهرة الزرقاء السعيدية، في ظل غياب رؤية واضحة لتسيير مدينة أصبح ينظر إليها كقاطرة للتنمية في جهة الشرق، على وقع حالة كارثية يرثى لها وبخاصة بعد تفشي مجموعة من الخروقات والاختلالات التي شابت مجموعة من المشاريع نتيجة حماية الشركات التي فوض لها تدبير هذا المجال.
وتمثل بعض من هذه الاختلالات التي أضحت تعيشها الجوهرة الزرقاء السعيدية، في غياب دور المجلس البلدي بكل مكوناته، فبدلا من الاستعداد لموسم الاصطياف، نجد أن واجهة الجوهرة الزرقاء كورنيش السعيدية يعيش حالة كارثية لا مثيل لها، حيث إن الجدار متآكل والرمال الذهبية كادت أن تصل إلى الشارع الرئيسي لمرور السيارات، والمجلس البلدي في سبات عميق لا يدري ما يحصل في مدينة سياحية بامتياز غاب عنها التسيير المحكم وطغى عليها الركود الاقتصادي الحاد.

وبرزت هذه الاختلالات والمشاكل، لعدم توفر الحكمة الجيدة للمجلس البلدي الذي تم انتخابه لتسيير مثل هذه المعيقات التي أدت إلى تراجع  مستوى التنمية الاجتماعية، في حين ينتظر سكان السعيدية أمام هذا الوضع الكارثي أن تقوم الجهات المسؤولة النائمة للتحرك من أجل التخفيف من معاناتهم، والضرب بيد من حديد لكل من سولت له نفسه أن يلعب مع العابثين والمارقين على القانون والسالبين لحق السكان في الثروة الوطنية وحق العيش الرغيد في بيئة سلمية ونظيفة وتنمية سياحية مؤهلة تخلق الاستثمار والثروة وترتقي بالوضع الاجتماعي للسكان.
ويجد المئات من المصطافين أيضا، أنفسهم محرومين من الاستفادة من مساحات كبيرة من شاطئ السعيدية، بسبب استغلالها من طرف مزاولي بعض الأنشطة التجارية، من خلال نصب مظلات وطاولات وكراسي يتعين على من يرغب في استغلالها أداء مبلغ مالي مقابل قضاء ساعات من الاستجمام وسط زحام فرضه ضيق المساحة المتبقية من رمال الشاطئ.

وباتت ظاهرة احتلال الملك العمومي على شاطئ السعيدية ككل سنة، مصدر امتعاض لشريحة واسعة من المواطنين، الذين يؤكدون في تصريحات متطابقة لـموقع "المغرب اليوم″، أن هذه الممارسات تحرمهم من حقهم المشروع في قضاء ساعات من الاستجمام، حيث يعمد بعض أصحاب هذه الخدمات الإجبارية إلى اللجوء إلى القوة في كثير من الأحيان لفرض الأمر الواقع على المواطنين، وفي ظل إجبار المواطنين في السعيدية إلى تأدية واجب الاصطياف، منعت سلطات عمالة المضيق الفنيدق، احتلال الشواطئ العمومية، من طرف مكتري المظلات، ووفرت مظلات مجانية للمصطافين.
أثار القرار استحسان وإشادة المواطنين الذين طالبوا بتعميم البادرة على مختلف شواطئ المملكة التي تعرف ممارسات لا تمت بالقانون بصلة وبخاصة في شاطئ الجوهرة الزرقاء السعيدية.
يأتي القرار بعد أن عبر مواطنون في مناسبات سابقة عن تذمرهم من الفوضى التي تعرفها شواطئ الإقليم الشبيه باحتلال الباعة الجائلين للشوارع والأماكن العامة.

قد يهمك أيضا :  

مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم بشأن تعيين أعوان شرطة المياه

شرطة جماعة أغادير تواصل حملة تحرير الملك العمومي

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السعيدية تعيش على كميّة مِن الخروقات المُشوّهة لشكل الجوهرة الزرقاء السعيدية تعيش على كميّة مِن الخروقات المُشوّهة لشكل الجوهرة الزرقاء



بقصة الصدر مع الخصر المزموم من توقيع دار "كارولينا هيريرا"

ملكة إسبانيا ليتيزيا تتألق بأجمل الفساتين الصيفية العصرية

مدريد - المغرب اليوم

GMT 16:12 2019 الثلاثاء ,23 تموز / يوليو

تكييف معطل بطائرة عراقية يثير موجة غضب عارمة
المغرب اليوم - تكييف معطل بطائرة عراقية يثير موجة غضب عارمة

GMT 18:44 2019 الإثنين ,22 تموز / يوليو

محرز ينفي تعمده عدم السلام على رئيس وزراء مصر

GMT 10:58 2019 الأربعاء ,10 تموز / يوليو

غاريث بيل يتزوج سراً من حبيبته في الصغر

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 18:41 2019 الجمعة ,03 أيار / مايو

لا تتورط في مشاكل الآخرين ولا تجازف

GMT 17:22 2015 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

بشرتكِ سمراء أنتِ محظوظة وعليكِ تجنب هذه الأخطاء

GMT 11:38 2018 الخميس ,11 تشرين الأول / أكتوبر

مانشستر يونايتد يتجه إلى تمديد عقد لاعبه جيسي لينغارد

GMT 14:10 2015 الأربعاء ,22 تموز / يوليو

صورة نادرة تجمع صباح و زوجها فادي بالراقصة دينا

GMT 15:14 2017 الثلاثاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

الجزائرية ريم حقيقي تتألق في زي تقليدي باللون الأحمر

GMT 11:40 2018 الإثنين ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

التأجيل يطارد السوبر الإيطالي بين "يوفنتوس" و "ميلان"

GMT 11:37 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

روبرتو فيرمينو يؤكّد أنه تخوّف من الإصابة بالعمى

GMT 19:14 2018 الثلاثاء ,28 آب / أغسطس

رئيس "اليويفا" يحرم ريال مدريد من مبابي

GMT 11:54 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

إسم واحد

GMT 20:41 2018 الخميس ,01 آذار/ مارس

تساقطات مطرية تجرف حقول "الكيف" في الشمال

GMT 17:47 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

مصدر مسؤول يُوضّح موقف إيفونا من العودة للأهلي
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib