إغلاق مقر “أم أف أم سوس” يخرج العاملين بالإذاعة للاحتجاج في شوارع أغادير
آخر تحديث GMT 08:21:13
المغرب اليوم -

رفعوا شعارات تندد بتشريد الصحافيين والتقنيين

إغلاق مقر “أم أف أم سوس” يخرج العاملين بالإذاعة للاحتجاج في شوارع أغادير

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إغلاق مقر “أم أف أم سوس” يخرج العاملين بالإذاعة للاحتجاج في شوارع أغادير

إغلاق مقر “أم أف أم سوس” يخرج العاملين بالإذاعة للاحتجاج
سوس – المغرب اليوم

احتشد العشرات من الصحافيين في وقفة احتجاجية اليوم الخميس 11 يوليوز / تموز الجاري أمام ولاية جهة سوس ماسة احتجاجا على إغلاق مقر إذاعة أم أف أم سوس الجمعة الماضية.

ورفع المحتجون في وقفتهم الاحتجاجية أمام البقعة الأرضية التي خصصت منذ 8 سنوات لبناء مقر جديد لإذاعة، كمال لحلو، شعارات تندد بتشريد الصحافيين والتقنيين بعد أكثر من 12 عاما على إنشائها في أغادير.

وطالب الفرع الجهوي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية بأغادير في بيان له، وصل موقع “لكم” نظير منه، الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري” سحب الترددات التي تبث فيها إذاعة كازا أف أم على مستوى حوض استماع أم أف أم سوس تماشيا مع دفاتر التحملات، إلى حين إعادة فتح الإذاعة من جديدة احتراما للحكامة الإعلامية والمنافسة المشروعة”.

أقرأ أيضا :

 رابطة الصحافيين الرياضيين ترحب بالشراكة مع الجمعيات التونسية

ورصد تقرير للنقابة عددا “من الوقائع التي توثق للتضييق الذي تعرض له العاملون بإذاعة أغادير أم أف أم منذ سنوات، والذي كان يتم بشكل ممنهج ومقصود من طرف الإدارة المعنية مركزيا، وغايته محاولة التخلص بشكل واضح من الصحفيين والتقنيين الذين عملوا بتفان ونكران الذات لبناء اللبنات الأولى لهذه الإذاعة وطنيا لما يزيد عن عقد من الزمن وفِي ظروف غير مهنية وتنعدم فيها مقومات التحفيز”.

وبينما دعوا لاحترام “ضوابط واخلاقيات مهنة الصحافة المؤسسة على ضرورة التقيد واحترام القوانين”، نددوا بما أسموه” ممارسات الإدارة المركزية لإذاعة أم أف أم والمتمثلة بمحاولة مغالطة الرأي العام للتخلص من طاقمها التقني والصحافي بالترويج لإفراغ المقر باعتباره ظرف قاهر”.

واعتبرت النقابة ، والحال أن” اختيار ممنهج القصد منه الإضرار بحقوق العاملين المالية والإثراء بلا، سبب على حسابهم”.

وطالبوا” السلطات المعنية بأغادير بإعادة النظر في البقعة الأرضية التي تم منحها للشركة المسؤولة عن الإذاعة لبناء مقر لها بأغادير، وكذا اللوحات الإشهارية العشرة الممنوحة لها أيضا بالنفوذ الترابي لجماعة أغادير “.

كما طالبوا المعلنين المتعاملين مع إذاعة أم أف أم أغادير بسوس بوقف كافة التعاملات المالية مع الإذاعة المعنية تضامنا مع الصحفيين والصحافيات.

قد يهمك أيضا : 

"حماية الصحافيين" تطالب بإطلاق جميع الصحافيين المختطفين في اليمن

"نيويورك تايمز" تخوض مجال البرامج التلفزيونية بـ"ذي ويكلي"

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إغلاق مقر “أم أف أم سوس” يخرج العاملين بالإذاعة للاحتجاج في شوارع أغادير إغلاق مقر “أم أف أم سوس” يخرج العاملين بالإذاعة للاحتجاج في شوارع أغادير



بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري على طريقة الملكة ليتيزيا الساحرة

مدريد ـ لينا العاصي

GMT 03:14 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

المصممون العرب يختارون إطلالات لعروس خريف 2020
المغرب اليوم - المصممون العرب يختارون إطلالات لعروس خريف 2020

GMT 03:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
المغرب اليوم -

GMT 01:54 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
المغرب اليوم - فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 05:09 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دعوات عربية في "نيويورك" لمقاطعة السياحة التركية
المغرب اليوم - دعوات عربية في

GMT 20:53 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

رئيس الحكومة الإثيوبية آبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام
المغرب اليوم - رئيس الحكومة الإثيوبية آبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام

GMT 21:58 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

كرستيانو رونالدو يُلمّح إلى موعد اعتزاله كرة القدم

GMT 22:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

بدر هاري يعبر عن صدمته ويعتبر المقطع ب"المروع"

GMT 02:13 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

أطباء يكشفون عن علاج يعيد لون الجلد لمرضى البهاق

GMT 19:09 2015 الأحد ,25 كانون الثاني / يناير

خرافات تثير مخاوف البريطانيين خلال السفر بالطائرة

GMT 05:44 2018 الأحد ,23 أيلول / سبتمبر

أخطاء يقع فيها الرجل عند شراء الساعات

GMT 06:52 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

جوزيه مورينيو يؤكد لم أحلم بالتدريب عندما كنت صغيرًا

GMT 14:55 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

يحذرك من ارتكاب الأخطاء فقد تندم عليها فور حصولها

GMT 14:16 2017 الأربعاء ,14 حزيران / يونيو

يوسف الشريف يبدع في ارتداء قناع جوني ديب باحترافية

GMT 20:53 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

"رونالدو يؤكد أنجزنا المطلوب وتوجنا بـ"السوبر الإيطالي

GMT 12:34 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"باريس سان غيرمان"في مهمة التربع على القمة أمام"موناكو"

GMT 18:16 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

جولين لوبيتيجي يُوضِّح أنّ مصيره آخر شيء يُفكِّر به
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib