وزير التعليم العالي تكشف نتائج تشخيص وضعية مراكز الدراسات للدكتوراه
آخر تحديث GMT 01:41:20
المغرب اليوم -

أكدت أن الهدف من إجراء التقييم إيجاد إطار محفز للطالب

وزير التعليم العالي تكشف نتائج تشخيص وضعية مراكز الدراسات للدكتوراه

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - وزير التعليم العالي تكشف نتائج تشخيص وضعية مراكز الدراسات للدكتوراه

وزير التعليم العالي تكشف نتائج تشخيص وضعية مراكز الدراسات للدكتوراه
الرباط - سناء بنصالح

كشفت الوزيرة المنتدبة لدى وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر جميلة المصلي، في افتتاح اللقاء الدراسي الوطني حول إصلاح مراكز الدراسات بسلك الدكتوراه تحت شعار "التشخيص وآفاق التطوير" في الرباط، (كشفت) أن عملية تشخيص الوضعية الحالية لمراكز الدراسات بسلك الدكتوراه مكنت الوزارة من الاشتمال وللمرة الأولى في تاريخها على بنك للمعطيات لمجموع الأطروحات التي نوقشت أو التي في طور الإنجاز، فتشير الأرقام إلى وجود أزيد من 27 ألف أطروحة و240 تكوينا ينظم في 58 مركزا للدراسات بسلك الدكتوراه، في ما يبلغ عدد الأطروحات المناقشة 3 آلاف و888، معتبرة أن قاعدة المعطيات هذه ستمكن من وضع خارطة طريق وتحديد الأولويات في مجال الإصلاح. 
 
وأوضحت المصلي أن هذا التشخيص الذي أطلقته وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر شهر كانون الثاني/ يناير الماضي، وأسهمت فيه جميع مكونات التعليم العالي من جامعات ومؤسسات جامعية ومراكز الدراسات بسلك الدكتوراه وغيرها مكن من بلورة تقرير تشخيصي لواقع حال مراكز دراسات في سلك الدكتوراه على جيع المستويات (التنظيم، والتدبير، والتمويل، والحصيلة العلمية). وأكدت أن الهدف من إجراء التقييم الشامل لمراكز الدكتوراه يتمثل في إيجاد إطار محفز للطالب لا سيما في التخصصات العلمية ذات الأولوية، بالإضافة إلى جعل مراكز الدراسات بسلك الدكتوراه رافعة للتأطير الجامعي من خلال العمل على التمكين من الكفايات المتعلقة بالبيداغوجية الجامعية، وكذا الرفع من جاذبية الدكتوراه لاستقطاب الكفاءات البحثية، وإرساء حكامة تدبير مراكز الدراسات بسلك الدكتوراه، بما يضمن الشفافية وتكافؤ الفرص بناء على مبدأ الاستحقاق العلمي. وأشارت إلى أن المذكرة الوزارية بهذا الشأن تؤكد ضرورة الوقوف على مدى تحقيق الأهداف المسطرة، وبلورة خطة لتطوير أداء مراكز الدكتوراه من خلال احترام مبادئ الإنصاف وتكافؤ الفرص. 
 
واعتبرت المصلي أن اللقاء الدراسي الوطني حول إصلاح مراكز الدكتوراه الذي نظمته وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر مناسبة لتقديم عناصر للإجابة عن الأسئلة المطروحة، بخصوص مراكز الدراسات بسلك الدكتوراه، التي لا تزال في حاجة إلى تفكيك وتحليل، مشيرة إلى أنها تهم التنظيم والهيكلة والتدبير والتمويل وطريقة اشتغال المراكز ووضعية الطالب الباحث والسياسة البحثية والتكوين والتتبع. وأوضحت أن الأجوبة عن هذه الأسئلة هي التي ستعتمد لتحديد مداخل الإصلاح. يذكر أن تنظيم اللقاء الدراسي الوطني حول "إصلاح  الدراسات بسلك الدكتوراه"، يأتي في إطار مسلسل التشاور الذي تنهجه وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر من أجل الارتقاء بالمنظومة التعليمية واستكمال تفعيل مخطط عملها (2013-2016)، وسعيا إلى الارتقاء بالدراسات في سلك الدكتوراه لتكون القاطرة الأساسية لمنظومة البحث العلمي بالمغرب ورافعة للتأطير بالجامعة المغربية. 

وتضمن برنامج اللقاء الذي يهدف إلى تشخيص الوضعية الراهنة لمراكز الدراسات في الدكتوراه، واستخلاص توصيات ومقترحات تشكل مشروعا للإصلاح وورشتين تناقشان "حكامة مراكز الدراسات في الدكتوراه: الهيكلة والنظام الداخلي"، و"نظام الدراسات في الدكتوراه: الضوابط البيداغوجية الوطنية وميثاق الأطروحات".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير التعليم العالي تكشف نتائج تشخيص وضعية مراكز الدراسات للدكتوراه وزير التعليم العالي تكشف نتائج تشخيص وضعية مراكز الدراسات للدكتوراه



بدت وكأنها فى جلسة تصوير بدلًا من قضاء وقتًا مرحًا

كايلى جينر وابنتها بكامل أناقتهما في رحلة للتزلج

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 10:15 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

"الكيمونو" القطعة المثالية في الشتاء لإطلالة جذابة
المغرب اليوم -

GMT 03:10 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

تصاميم أزياء جيفنشي لما قبل خريف 2020 مستوحاة من الطبيعة
المغرب اليوم - تصاميم أزياء جيفنشي لما قبل خريف 2020 مستوحاة من الطبيعة

GMT 04:31 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

اختاري ديكور مميز لأطفالك التوأم مع 6 نصائح للخبراء
المغرب اليوم - اختاري ديكور مميز لأطفالك التوأم مع 6 نصائح للخبراء

GMT 21:27 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

مفاجآت بالجملة في تشكيلة برشلونة أمام بروسيا دورتموند

GMT 20:55 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بايرن ميونخ يجدد مفاوضاته للتعاقد مع ساني لاعب مانشستر سيتي

GMT 21:11 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

مدرب أياكس يعادل رقم جوارديولا في دوري أبطال أوروبا

GMT 21:05 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سبورتينج لشبونة يصدم كبار أوروبا ويجدد عقد برونو فرنانديز

GMT 21:25 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

موهبة باير ليفركوزن تُثير الصراع بين 6 أندية أوروبية

GMT 20:01 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

جواو فيليكس يتوج بجائزة أفضل لاعب شاب في أوروبا

GMT 19:52 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

ريال مدريد يعلن طبيعة إصابة هازارد وآس تكشف مدة غيابه

GMT 20:40 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

إبراهيموفيتش يشتري حصة في نادي هاماربي السويدي

GMT 20:17 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

البرتغالي فيليكس يفوز بجائزة "الفتى الذهبي" لعام 2019

GMT 00:15 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

مدرب فريق فرانكفورت يبدي تفاؤله بشأن مباراة أرسنال الخميس

GMT 19:06 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

فرانكفورت يواجه أرسنال بدون رودي ودوست

GMT 22:41 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

زينيت بطرسبورغ يجدد آماله في بلوغ دور الـ 16 لدوري الأبطال

GMT 09:56 2019 الأحد ,08 كانون الأول / ديسمبر

أمال صقر تعلن زواجها من الرابور محمد المزوري

GMT 19:22 2019 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

مهاجم إنتر يخضع لعملية جراحية ناجحة في ركبته اليمنى
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib