سلاحف كينيا النادرة تبتلع نفايات كورونا وتموت
آخر تحديث GMT 09:05:13
المغرب اليوم -

سلاحف كينيا النادرة تبتلع نفايات كورونا وتموت

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - سلاحف كينيا النادرة تبتلع نفايات كورونا وتموت

سلاحف
نيروبي - المغرب اليوم

تزيد النفايات الناجمة عن جائحة كورونا الطين بلّة في كثير من بقاع العالم؛ فكما ذكرت مجلة التايمز البريطانية أن التلوث المرتبط بفيروس كورونا فاقم من سوء الوضع البيئي في جزيرة لامو الكينية الواقعة على المحيط الهندي، إذ يهدد خطره سلاحف نادرة في منطقة تشتهر بنمط حياة هادئ وبمشاريع السياحة الريفية.

وقالت المجلة أنه يوميا يُعثر على العشرات من الكمامات الواقية والقفازات البلاستيكية الملقاة على الساحل الشرقي للجزيرة، مما يزيد من حجم التهديدات التي يواجهها النظام البيئي الحساس هناك، خاصة السلاحف البحرية التي تعد أحد أكبر عوامل الجذب السياحي بالمنطقة.

وتشير الإحصائيات إلى أن كينيا فقدت 80% من مجموع السلاحف البحرية الموجودة في عموم البلاد خلال العقود الثلاثة الأخيرة، بسبب ابتلاعها للكثير من النفايات البلاستيكية أو النفايات صعبة الهضم، مما يتسبب لها في "متلازمة الطفو" حيث تسبب هذه النفايات انسداد مسالك الجهاز الهضمي لدى السلاحف فلا تستطيع هضم الطعام بشكل صحيح، مما ينجم عنه غازات في أمعائها تمنعها من الغوص بحثا عن الطعام ما يؤدي بها في نهاية المطاف إلى الموت جوعاً.

وتعثر الجمعيات البيئية المحلية سنويا على العديد من السلاحف النافقة، وكذلك الحال عند الدلافين بسبب كيس بلاستيكي تسبب في خنقها إلى أن لفظت أنفاسها الأخيرة.

وفي السياق نفسه؛ يقوم فريق صغير من النشطاء بمهمة يومية للحفاظ على نظافة البحر والشواطئ وتوعية السكان المحليين وزوار المنطقة من أجل أن تحافظ جزيرة لامو على سحرها.

ويعد هذا المشروع الذي يحمل اسم "مبادرة لامو للمحافظة على البيئة البحرية" واحداً من 60 مشروعاً للحفاظ على البيئة في 20 دولة أفريقية تتلقى دعما حيويا من مؤسسة "تاسك" البريطانية الخيرية التي تعنى بحماية الأنواع الحيوانية المهددة بالانقراض في جميع أنحاء القارة السمراء.

وقد وجد القائمون على المشروع طريقة للتعامل مع معضلة النفايات البلاستيكية في تلك الجزيرة، حيث يستعان بالحمير التي تعد وسيلة النقل الأساسية هناك لجمع القمامة من المنازل والشركات والحاويات المؤقتة؛ ومن ثم تُنقل النفايات إلى مكب مركزي حيث يتم فرزها، فيما تُجمع النفايات الورقية على شكل كرات لتوفير الوقود لمواقد الطبخ بالمنطقة، في حين يستخدم الزجاج في أعمال البناء أو يتم تخزينه، على أمل أن تصل آلة مناسبة لتكسير الزجاج يوماً ماً إلى الجزيرة.

قد يهمك ايضا

سلاحف رملية وسمكة قرش على شواطئ ينبع السعودية

العثور على فصيلة جديدة من السلاحف العملاقة في مقاطعة فلوريدا الأميركية

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سلاحف كينيا النادرة تبتلع نفايات كورونا وتموت سلاحف كينيا النادرة تبتلع نفايات كورونا وتموت



سيرين عبد النور تعيد ارتداء فستان ظهرت به وفاء الكيلاني

بيروت- المغرب اليوم

GMT 08:20 2021 الأربعاء ,05 أيار / مايو

فساتين أنيقة بتصاميم مختلفة لربيع وصيف 2021
المغرب اليوم - فساتين أنيقة بتصاميم مختلفة لربيع وصيف 2021

GMT 08:32 2021 الأربعاء ,05 أيار / مايو

أفكار ديكورات منزلية بسيطة لعيد الفطر 2021
المغرب اليوم - أفكار ديكورات منزلية بسيطة لعيد الفطر 2021

GMT 04:01 2021 الثلاثاء ,27 إبريل / نيسان

وزير التعليم يوضح حيثيات اتهامات النصب والاحتيال

GMT 15:25 2021 الإثنين ,15 آذار/ مارس

احتراق سيارة للنقل المدرسي في أزيلال

GMT 12:55 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

اتيكيت" قيادة السيارة والأصول التي يجب اتباعها

GMT 10:02 2013 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

الكورتيزون يؤثر في جودة الحيوانات المنوية

GMT 03:58 2021 الأربعاء ,07 إبريل / نيسان

السيتي ينجز المهمة الأولى بنجاح أمام دورتموند

GMT 04:32 2021 الأربعاء ,07 إبريل / نيسان

كلوب يكشف سبب الهزيمة "المحزنة" أمام ريال مدريد

GMT 16:45 2021 الثلاثاء ,06 إبريل / نيسان

فالنسيا يساند نجمه بعد تعرضه لإهانات عنصرية

GMT 17:57 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 12:22 2012 الثلاثاء ,30 تشرين الأول / أكتوبر

رحلة إلى العصور الوسطى في بروغ البلجيكية

GMT 20:28 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

انجذاب الرجل لصدر المرأة له أسباب عصبية ونفسية

GMT 06:36 2018 الأربعاء ,31 كانون الثاني / يناير

الفنان محمد عبد الحافظ بطل مسرحية "الثانية في الغرام"

GMT 01:43 2019 الأحد ,27 تشرين الأول / أكتوبر

محمد رمضان يكشف سبب ظهور نور ستارز بدور السلطانة

GMT 20:19 2015 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

استهلاك الفحم للفرد الكوري يحتل المرتبة الخامسة في العالم
 
almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib