لبنى أحمد تنصح ببدء العام الجديد بأعمال الخير والصدقات
آخر تحديث GMT 11:09:38
المغرب اليوم -

طالبت بمراجعة أخطاء النفس في الأعوام الماضية

لبنى أحمد تنصح ببدء العام الجديد بأعمال الخير والصدقات

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - لبنى أحمد تنصح ببدء العام الجديد بأعمال الخير والصدقات

استشاري العلاج بالطاقة الحيوية والكريستال لبنى
القاهرة - المغرب اليوم

كشفت استشاري العلاج بالطاقة الحيوية والكريستال "grand master" لبنى أحمد عن كيفية استقبال العام الجديد.

وقالت في حوار خاص إلى " المغرب اليوم " " في علم الطاقة بداية أي شئ ونهايته يكون هذا اليوم طاقته عالية للغاية، فبداية ونهاية عام هجري أو ميلادي، أو بداية ونهاية أي شهر ميلادي أيضًا أو هجري، أو بداية النهار وانتهاء الليل " وقت الفجر"، أو بداية الليل وانتهاء النهار " وقت المغرب" كل هذه الأوقات معروفة في علم الطاقة أنها تمدنا بالطاقة الوفيرة ".

وتابعت " طاقة عام 2019 وفقًا لعلم الأرقام هو رقم 3، ورقم 3 هو رقم الابتكار، والأفكار الجديدة، رقم تجديد كل شئ، رقم إدخال الطاقات الايجابية الجديدة، ويحمل ذبذبات مال تعم بالخير على جميع الأبراج الفلكية، وبإذن الله سيكون عام يحمل الخير للجميع ".

 وأشارت لبنى  " عام 2019 هو عام الخير والرخاء والسعادة والازدهار، وعلينا أن نبدأ ونستقبل العام الجديد بنور الله وأعمال الخير والصدقات، وأن نصل الرحم، أو نقوم بالاتصال بشخص بعدت عنه، وأن نصلي ركعتين لله وأن ندعو الله أن يعم الخير علينا في هذا العام، وأن يسامحنا على ما أخطأنا الأعوام الماضية ".

و أوضحت " من المهم جدًا عند استقبال العام الجديد، أن نجلس مع أنفسنا نراجع ما فعلنا من أخطاء الأعوام الماضية سواء أخطاء في حق الله أو في حق أنفسنا أو في حق أبنائنا، وأن نطلب من الله ألا نعود لهذا الخطأ  من جديد، وأن يساعدنا الله على ذلك، وتكون نيتنا خالصة تمامًا بعدم تكرار هذا الخطأ في العام الجديد".

وأكّدت على أهمية الاحتفال في المنزل بارتداء ملابس جديدة والجلوس مع العائلة من أجل الشعور بالسعادة , مشيرة "  هناك كثيرون يفهمون فكرة استقبال العام الجديد بشكل خاطئ، فيذهبون إلى الملاهي الليلية لقضاء وقت سعيد ليلة الكريسماس، وهذا خطأ للغاية , لأنه يتخلى عن بركة العام وخيراته بأن يبدأ العام بفعل الأخطاء".

ونصحت خبيرة العلاج بالطاقة "بالإكثار من مساعدة الفقراء والتصدق لهم بنية أن يعم الخير في هذا العام , موضحة " لابد أن يكون بداخلي نية صادقة أن أتنعم في خيرات العام والفكرة والنية تصحبها طاقة تساعدنا على ما نفكر به أو ننوي عليه، وفي النهاية كل عام وأنتم بخير وسعادة ونجاح وعام سعيد علينا جميعًا".

قد يهمك ايضا : لبنى أحمد تؤكّد أن التخاطر له فوائد كثيرة في الحياة اليومية

منى أحمد تحّذّر من الأبراج الفلكية الأكثر عنادًا

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لبنى أحمد تنصح ببدء العام الجديد بأعمال الخير والصدقات لبنى أحمد تنصح ببدء العام الجديد بأعمال الخير والصدقات



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لبنى أحمد تنصح ببدء العام الجديد بأعمال الخير والصدقات لبنى أحمد تنصح ببدء العام الجديد بأعمال الخير والصدقات



ارتدت بنطالًا مِن الجلد وتيشيرت عليه صورة ثعبان

تألّق ميلي ماكينتوش خلال لقائها هوجو تايلور بعد عُطلة فاخرة

هلسنكي ـ رولا عيسى
التقت ميلي ماكينتوش، 29 عاما، زوجها هوجو تايلور، 32 عاما، في سوهو هاوس الخميس، بعد عودتها من عطلتها الفاخرة في روفانييمي بفنلندا، وارتدت نجمة Made In Chelsea بنطالا من الجلد وتيشيرت مطبوعا عليه صورة ملوّنة لثعبان، أثناء خروجها من أحد النوادي الخاصة ممسكة بيد زوجها، وزيّنت ماكينتوش ملابسها ب سترة كلاسيكية سوداء أنيقة مع الكعب العالي مع زوج من الأقراط الفضية الأنيقة. وتزوّجت ماكينتوش في 2018، وارتدى زوجها ملابس غير رسمية من الجينز مع قميص وسترة سوداء، وأمضت ماكينتوش عطلته في فندق Arctic TreeHouse في روفانييمي والذي لا تقل تكلفة الليلة فيه عن 600 جنيه إسترليني، وعادة ما تعرض ماكينتوش صور عطلاتها للمعجبين، إذ حرصت على التباهي بعطلتها الفاخرة إلى فنلندا، حيث عرضت صورة لها وهي تقف أمام إحدى المقصورات مع خلفية ثلجية الإثنين. وشاركت ماكينتوش صورتها عبر "إنستغرام" مرتدية بكيني باللون الأزرق الفاتح من قطعتين مع غطاء

GMT 06:59 2018 الأربعاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

"زيرمات" منتجع كبار الشخصيات على جبال الألب السويسرية

GMT 17:53 2018 الجمعة ,12 تشرين الأول / أكتوبر

قصص الأنبياء نبي الله يونس في بطن الحوت

GMT 02:25 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"دوزيم" تحظر حلقة برادة نهائيًا في "حديث الصحافة"

GMT 01:05 2014 السبت ,28 حزيران / يونيو

زينات صدقي من أصعب رسوماتي

GMT 20:25 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

الفرنسي جريزمان يحلم باللعب مع نيمار ومبابي
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib