زيارة الملك محمد السادس تستنفر سلطات مدينة الدار البيضاء
آخر تحديث GMT 11:42:03
المغرب اليوم -

"زيارة الملك محمد السادس تستنفر سلطات مدينة "الدار البيضاء

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

الملك محمد السادس
الرباط - المغرب اليوم

 نستهل قراءة مواد بعض الجرائد الورقية الخاصة بيوم الأربعاء من "المساء" التي ورد بها أن زيارة الملك محمد السادس إلى مدينة الدار البيضاء استنفرت السلطات المحلية والأمنية للمدينة؛ إذ شهدت العاصمة الاقتصادية أشغالا لتهيئة الشوارع التي من المقرر أن يمر منها الموكب الملكي خلال تدشين الخط الثاني من شبكة الطرامواي، الذي انتهت الأشغال به قبل أسابيع عدة.

  أقرأ أيضا : الإعلام الفرنسي يكشف مفاجأة بشأن عودة الملك محمد السادس

وفق المنبر ذاته، فإن السلطات المحلية رفعت درجة استنفارها بعمالات مقاطعات مولاي رشيد وعين السبع من خلال الدفع بمزيد من العمال إلى الشوارع لتجهيزها وترقيع الحفر التي تعرفها، كما حرصت على تنظيف الشوارع الرئيسية التي سيمر منها الملك.

كما استنفرت الزيارة الملكية ولاية أمن الدار البيضاء، التي دفعت بتعزيزات أمنية مهمة في المحاور الطرقية التي سيمر منها الموكب الملكي.

وجاء في الصحيفة اليومية ذاتها أن مستعجلات مدينة الدار البيضاء تعاني من خصاص في أدوية مهمة لعلاج أمراض القلب والشرايين والضغط الدموي، التي اختفت من الصيدليات بشكل غامض دون معرفة الأسباب الحقيقية وراء ذلك.

ونشرت "المساء" كذلك أن القيادة العليا للدرك الملكي تستعين بفرق خاصة لاعتقال بارونات مخدرات، بعد أن قضت فترة تدريبية خاصة بآليات التحقيق وكشف شبكات المخدرات وتعقب المبحوث عنهم، سواء داخل الوطن أو خارجه.

وأضافت الجريدة أن القيادة العليا للدرك الملكي أقدمت على تعيين عدد من عناصرها المدربة من أجل مراقبة السواحل بمنطقة الشمال، تزامنا مع استنفار لفرق خاصة بالدرك الملكي بجماعة البحراوي، التي شهدت مؤخرا حادث إطلاق نار من قبل بارون مخدرات على عناصر من المركز الترابي لدرك المنطقة من بندقية صيد على مستوى حاجز قضائي بغرض تأمين عبور تسع مركبات محملة بالمخدرات كانت قادمة من سيدي يحيى الغرب في اتجاه دائرة زعير.

ونقرأ في الورقية اليومية ذاتها أن مسؤولين ومنتخبين ومقاولين يختلسون الكهرباء في ضيعات وملاه خاصة في مدينة مراكش، وتمكنت المصالح التقنية التابعة للمكتب الوطني للكهرباء والماء من ضبط حالة تلبس لمسؤول كبير بمراكش بسرقة التيار الكهربائي وإيصاله إلى ضيعة فلاحية بدوار الشطايل نواحي جماعة مجاط التابعة لمدينة امنتانوت بإقليم شيشاوة.

وحسب "المساء"، فمن المنتظر أن يتم تغريم المسؤول المذكور غرامة مالية تقدر بـ 9 ملايين سنتيم، بناء على ما تم احتسابه من كميات الاستهلاك لدى مباشرة المعاينة الميدانية.

وأضاف الخبر أنه تم تغريم شخصية نافذة تملك ضيعة فلاحية بمنطقة أولاد المومنة ما يناهز 50 مليون سنتيم أواخر دجنبر الماضي، إلى جانب ضبط أكثر من 12 مخالفة في الشهر الماضي، غرم أصحابها ما مجموعه 20 مليون سنتيم.

وإلى "الأحداث المغربية" التي نشرت أن انفجار قنينة غاز من الحجم الصغير بغرفة مخصصة لإقامة الطالبات بالحي السكني التابع لجامعة محمد الأول بمدينة وجدة خلف إصابة 25 طالبة بضيق في التنفس جراء استنشاقهن غاز البوطان وكذا الأدخنة الناتجة عن احتراق محتويات الغرفة التي تأويهن، وتم نقلن إلى مستعجلات مستشفى الفارابي لتلقي الإسعافات الضرورية.

وأفاد الخبر بأن مجموعة من شاحنات الوقاية المدنية عملت على إطفاء الحريق، وبأن ممثلين عن السلطات المحلية والأمنية حلوا بمكان الحادث من أجل فتح تحقيق معمق في هذا الحادث.

وتطرق المنبر الورقي ذاته لاعتقال 14 مشجعا لفريقي الجيش الملكي وجمعية سلا لكرة القدم للاشتباه في تورطهم في تبادل العنف عن طريق الرشق بالحجارة وإلحاق أضرار مادية بممتلكات خاصة والسرقة. ووفق "الأحداث المغربية"، فإن الموقوفين المحسوبين على فصائل أنصار ومشجعي الفريقين كانوا قد تبادلوا الرشق بالحجارة والعنف على مستوى حي بطانة بمدينة سلا.

من جهتها، أشارت "أخبار اليوم" إلى إعفاء خطيب مسجد الشهداء بالرباط بسبب خطبة تتحدث عن الاحتفاء بأعياد الميلاد ألقاها يوم 28 دجنبر 2018، قال فيها إن الاحتفاء بهذا العيد غير جائز وقد حرمه عدد من الفقهاء، وإن هناك عيدين عند المسلمين، هما عيد الفطر وعيد الأضحى.

في الصدد ذاته، قال الخطيب المعزول، محمد العمراني، للجريدة، إنه تلقى اتصالا بعد الخطبة من مندوب الأوقاف يستفسر عن فحواها، قبل أن يتفاجأ بقرار العزل، مشيرا إلى أنه ألقى الخطبة ذاتها في مثل تلك المناسبة لكن لم يتعرض للاستفسار، مبرزا أنه قال في الخطبة الأخيرة عبارة غير مكتوبة مفادها أن الذين يذهبون إلى باريس، مدينة الأنوار، للاحتفال بأعياد الميلاد، فتلك مدينة المنكر والفجور.

وذكرت الجريدة عينها أن الأجهزة الأمنية الإسبانية تمكنت من تفكيك شبكة جهادية تتكون من مهاجرين مغاربة وجزائريين، يشتبه في أنها كانت تستعد لتنفيذ اعتداءات ببرشلونة.وأضافت "أخبار اليوم" أن السلطات الإسبانية اعتقلت 14 مشتبها فيهم، وأن جل الموقوفين كانت لديهم سوابق عدلية مرتبطة بسرقة السياح في كتالونيا. ويعتقد المحققون أن أفراد الشبكة يقومون بسرقة جوازات السفر ووثائق السياح الأجانب من أجل إدخال جهاديين محتملين إلى أوروبا.

الختم من جريدة "العلم" التي نشرت أن العديد من مدارس التعليم الخصوصي بالدار البيضاء تعيش ارتباكا بسبب مغادرة بعض الأساتذة الذين تمكنوا من النجاح في مباراة الالتحاق بالتعليم العمومي في إطار التعاقد.

في السياق نفسه، قال إطار تربوي بمؤسسة تعليمية بالحي الحسني إنه يجب على الوزارة الوصية اتخاذ الإجراءات اللازمة في حق عدد من الأساتذة الذين تربطهم عقود مع المؤسسات الخاصة قبل اجتياز أية مباراة ولوج إلى مراكز التكوين، حتى لا تعم الفوضى بالمؤسسات الخصوصية.

وقد يهمك أيضاً :

الكنبوري يكشف عن تغييرات كبيرة في المغرب حالة تحقيق "الزلزال السياسي"

الشعب المغربي يحتفل بالذكرى الـ 75 لتقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

زيارة الملك محمد السادس تستنفر سلطات مدينة الدار البيضاء زيارة الملك محمد السادس تستنفر سلطات مدينة الدار البيضاء



ميساء مغربي تخطف الأنظار بإطلالة مميزة في جدة

الرياض - المغرب اليوم

GMT 08:23 2021 الأربعاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

النجمات يتألقن بإطلالات مميزة في جدة
المغرب اليوم - النجمات يتألقن بإطلالات مميزة في جدة

GMT 22:55 2021 الأربعاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

كرواتيا تتمتع بجمال ساحر يجعلها الوجهة المميزة في كل الأوقات
المغرب اليوم - كرواتيا تتمتع بجمال ساحر يجعلها الوجهة المميزة في كل الأوقات

GMT 13:33 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

ديكورات غرف المعيشة المودرن في 2022
المغرب اليوم - ديكورات غرف المعيشة المودرن في 2022

GMT 11:30 2021 الخميس ,09 كانون الأول / ديسمبر

المغرب يعلن عن احتضان فعاليات المنتدى العربي الروسي
المغرب اليوم - المغرب يعلن عن احتضان فعاليات المنتدى العربي الروسي

GMT 13:40 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

خطوات تنسيق إطلالاتك الشتوية بطرق مبتكرة لأطلالة مميزة
المغرب اليوم - خطوات تنسيق إطلالاتك الشتوية بطرق مبتكرة لأطلالة مميزة

GMT 14:39 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس
المغرب اليوم - طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس

GMT 22:56 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تمساح برأس متجمد وجسم حي "خياران أقساهما مر

GMT 03:34 2021 الأحد ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ما يستاهلني" تعيد حاتم عمور للصدارة

GMT 02:02 2021 الأحد ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ميني تسونامي" يضرب سواحل تطوان وشفشاون

GMT 22:37 2021 الجمعة ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

بريد المغرب يحتفي بـ"المسيرة" ويعتمد"الأمازيغية

GMT 07:02 2021 الإثنين ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

ميلان "يفوز" على روما ويعود لمواجهة نابولي على قمة الكالتشيو

GMT 08:21 2021 الأحد ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

ثنائية نيمار تهدي باريس سان جيرمان الفوز على بوردو

GMT 05:04 2021 الأربعاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

راموس يطلق وصفا جديدا على ميسي ويتغزل في حكيمي

GMT 08:16 2021 الأحد ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

بنزيما يلاحق ميسي في سباق خاص

GMT 23:53 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتعاقد مع بيكهام بمبلغ ضخم ليصبح وجها لكأس العالم

GMT 00:26 2021 الأربعاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

بايرن ميونخ يكتسح بنفيكا بخماسية في دوري ابطال أوروبا

GMT 00:16 2021 الأربعاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

برشلونة يتغلب على دينامو كييف بهدف نظيف في دوري ابطال أوروبا

GMT 14:54 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مبابي يتخذ قرارا بعدم الحديث عن ريال مدريد حتى نهاية الموسم

GMT 17:18 2021 السبت ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

فريق ليفربول يسحق ضيفه فريق ساوثهامبتون

GMT 12:38 2020 الجمعة ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

تركز الأضواء على إنجازاتك ونوعية عطائك

GMT 05:15 2014 الأربعاء ,08 تشرين الأول / أكتوبر

مواطنة أردنية تعثر على "كنز" ثمين داخل خروف العيد

GMT 23:12 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

لاكازيت ينقذ أرسنال من الخسارة في ديربي لندن بهدف قاتل
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib