لشكر يؤكد آن الأوان لشراكة بين المغرب وإسبانيا تقوم على الندية والمساواة
آخر تحديث GMT 01:00:38
المغرب اليوم -

لشكر يؤكد آن الأوان لشراكة بين المغرب وإسبانيا تقوم على الندية والمساواة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - لشكر يؤكد آن الأوان لشراكة بين المغرب وإسبانيا تقوم على الندية والمساواة

الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية ادريس لشكر
الرباط -المغرب اليوم

قال الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، ادريس لشكر، إن الأوان قد حان لعقد شراكة بين المغرب وإسبانيا “تقوم على الندية والمساواة” بدون “منطق الأستاذ والتلميذ”. وعقد المكتب السياسي لحزب “الوردة”، أمس السبت، اجتماعا بمدينة الفنيدق، كما نظم فعاليات داخلية وأنشطة مع مناضلي الحزب بعدد من أقاليم جهة طنجة تطوان الحسيمة. وأبرز لشكر، في تصريح للصحافة، أن نشاط حزبه بمنطقة الشمال هو مبادرة من القيادة لربط الماضي بالحاضر، أي مواصلة معركة التحرير والوحدة، مبرزا أن اللقاء مناسبة لبعث رسالة من منطقة حدودية

مفادها أن الشعب المغربي مجند وراء الملك محمد السادس للدفاع عن المصالح العليا للوطن. وقال ادريس لشكر، إن “الشركاء في إسبانيا واعون بأن محاولات جهات سياسية متطرفة لتقوية العداء بين الشعبين لا تخدم الشراكة الاستراتيجة للمغرب مع أوروبا، وفي مقدمتها إسبانيا”. ودعا “كل من تجمعنا بهم قيم مشتركة للعمل على المحافظة على الاستقرار لتحقيق تنمية فعلية لشعوب المنطقة والانخراط في شراكة حقيقية متجهة نحو المستقبل”. وتابع أن ‘الأوان لشراكة حقيقية قد حان، بدون منطق الأستاذ والتلميذ، شراكة تقوم على الندية والمساواة”، مجددا الدعوة من أجل “العمل

سويا لمواجهة كل أشكال التطرف التي تدفع نحو العداء بين الشعبين”. من جهته، اعتبر الكاتب الجهوي للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، محمد المموحي، أن “استضافة اجتماع المكتب السياسي بمدينة الفنيدق، على مرمى حجر من سبتة السليبة، يؤكد أن المناضلين يدعمون الخطوات التي قام بها الحزب وقيادته السياسية في التعاطي مع الأزمة التي تسببت فيها الحكومة الإسبانية والجهات المعادية لمصالح المغرب”، معتبرا أن الاجتماع مناسبة للتأكيد على المواقف الوطنية الثابتة للحزب. :

 

وقد يهمك ايضا:

توقف اجتماع المكتب السياسي لـ "الوردة" بسبب التزام لشكر مع العثماني

القضاء الدستوري يمنع طعن "البام" في مسطرة المصادقة بالبرلمان

   
almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لشكر يؤكد آن الأوان لشراكة بين المغرب وإسبانيا تقوم على الندية والمساواة لشكر يؤكد آن الأوان لشراكة بين المغرب وإسبانيا تقوم على الندية والمساواة



لجين عمران تتألق بإطلالة ناعمة في مهرجان الجونة

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 16:06 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات مزيّنة بنفحات اللون الوردي من النجمات
المغرب اليوم - إطلالات مزيّنة بنفحات اللون الوردي من النجمات

GMT 13:01 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الوسائد لإضافة جذابة في الديكور الداخلي للمنزل
المغرب اليوم - الوسائد لإضافة جذابة في الديكور الداخلي للمنزل

GMT 22:51 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مراسل صحيفة مصرية يتعرض لسرقة هاتفه خلال بث مباشر
المغرب اليوم - مراسل صحيفة مصرية يتعرض لسرقة هاتفه خلال بث مباشر

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 13:37 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

سترلينغ يرفض تجديد عقده مع مانشستر سيتي وينتظر برشلونة

GMT 00:34 2021 الجمعة ,08 تشرين الأول / أكتوبر

فرنسا تقلب تأخرها ضد بلجيكا إلى فوز قاتل

GMT 09:27 2021 الجمعة ,01 تشرين الأول / أكتوبر

إنتر ميلان يسجل خسائر قياسية بقيمة 245.6 مليون يورو

GMT 09:23 2021 الجمعة ,01 تشرين الأول / أكتوبر

فندق إقامة حكيمي وميسي في باريس يتعرض للسرقة

GMT 04:28 2021 الجمعة ,01 تشرين الأول / أكتوبر

نابولي يسقط أمام سبارتاك موسكو بمجموعات الدوري الأوروبي

GMT 01:39 2021 الجمعة ,08 تشرين الأول / أكتوبر

تحديد مكان وموعد قرعة أمم أوروبا "يورو 2024"
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib