التلاسيميا مرض وراثي يؤدي إهماله إلي وفاة الأطفال
آخر تحديث GMT 12:54:59
المغرب اليوم -

التلاسيميا مرض وراثي يؤدي إهماله إلي وفاة الأطفال

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - التلاسيميا مرض وراثي يؤدي إهماله إلي وفاة الأطفال

الرباط - وكالات

شكل الإحتفال باليوم العالمي للثلاسيميا (8 ماي من كل سنة) بالنسبة للجمعية المغربية للثلاسيميا، مناسبة للتحسيس بمعاناة المرضى وحشد الدعم لهم ومساعدتهم على التعايش مع مرضهم٬ وكذا للتأكيد على أهمية التبرع بالدم لصالح هؤلاء المرضى من أجل البقاء على قيد الحياة، حيث أكدت تقديرات منظمة الصحة العالمية على وجود حوالي 5000 مصاب بالثلاسيميا بالمغرب، يحتاجون لأجل العلاج سنويا ما بين 80 ألفا و120 ألف درهم. ولتسليط الضوء على خطورة هذا المرض، عدد لنا محمد أنوار الشرقاوي (منسق اللجنة العلمية بالجمعية المغربية للثلاسيميا)، أسبابه وأيضا طرق علاجه من خلال اللقاء التالي: - ماذا نقصد بمرض الثلاسيميا؟ هو مرض وراثي مزمن، ينتقل بالوراثة الجينية، ويسبب فقر دم مزمن، تتكسر فيه الكريات الحمراء غير السليمة قبل أوانها وتموت، وهو غير معد، غير أن تكلفة علاجه مرتفعة جدا تصل إلى 5000 درهم شهريا وهناك احتمال إصابة طفل من أربعة أطفال إذا كان الأبوان حاملين لجين البلاسميا. وأود الإشارة إلى أن مرض الثلاسيميا يؤثر على عمر خلايا الدم الحمراء، حيث تحصل طفرة في مكونات الهيموجلوبين ما يؤدي إلى تكسر هذه الخلايا، ويحاول الجسم تعويض النقص عن طريق زيادة التكاثر، يأخذها من النخاع العظمي ما يؤدي إلى انتفاخ جمجمة الرأس ويحدث تضخم الطحال والكبد بسبب ترسب الكريات الحمراء المكسرة، ويبقى العلاج الوحيد هو نقل الدم للمريض بصفة مستمرة، والذي يخضع له المرضى مدى الحياة. ويصاحب نقل الدم -عادة- ازدياد الحديد في جسم المصاب، ما يسبب ضررا بالغا للكبد والقلب. وقد يتعرض المصابون بهذا المرض إلى الوفاة، وتتحدد احتمالية ولادة أطفال مصابين أو حاملين لهذا المرض، تبعا لوجود سمة المرض لدى الوالدين معا. - ماهي أعراض مرض الثلاسيميا؟ تظهر أعراض الثلاسيميا على الطفل المصاب منذ ولادته وخاصة خلال الأشهر الأولى حيث يصاب ب: -الشحوب واصفرار في الوجه - صعوبة في الرضاعة -التوتر وقلة النوم. -القيء والإسهال. -التعرض المتكرر للالتهابات وتضخم واضح في الطحال والبطن. - كيف ينتقل مرض التلاسيميا للأطفال بالوراثة؟ كما ذكرنا فإنه مرض وراثي، حيث ينتقل المورث عن طريق الوراثة، وكلا من الأبوين يعطي طفله أحد المورثين، لذلك تظهر لدينا حالة مرضية بصورتها الكاملة: عندما يكون كلا المورثين مصابين (ناقلين للمرض). - كيف تتم شخيص مرض الثلاسيميا؟ يتم تشخيص مرض الثلاسيميا عن طريق إجراء فحوصات مخبرية، لأن مشكلة هذا المرض تكمن في عدم قدرة الجسم على تكوين كريات الدم الحمراء السليمة التي تنقل الأكسجين إلى مختلف أنحاء الجسم، نتيجة لخلل في تكوين الهيموجلوبين، مما يؤدي إلى تكسرها وتحللها بعد فترة قصيرة من إنتاجها، مؤدية إلى فقر دم شديد، بالإضافة إلى أعراض أخرى. - هل يوجد علاج لمرض الثلاسيميا؟ يهدف العلاج للحد من الأعراض المرضية وتقليل تأثيراتها على الطفل، عن طريق نقل الدم (كريات الدم الحمراء) للطفل بشكل دوري ومنتظم كل شهر تقريبا، للحفاظ على هموجلوبين الدم بمستويات طبيعية إلى جانب تناول يومي للأدوية التي تعمل على إزالة نسبة الحديد الزائدة في الجسم، قبل أن يتسرب إلى أجزاء مختلفة من الجسم ويؤدي إلى وفاة المريض. - ما خطورة إهمال علاج المرض؟ فقر دم شديد ومزمن. -تشوهات مستقبلية في عظام الرأس خاصة وسائر عظام جسمه عموما. - تأخر نموه الجسدي والعقلي وتأخره في البلوغ - تضخم الكبد والطحال ممّا يسبب تضخما عاما في بطنه. -الوفاة قبل بلوغ عمره 15 سنة. نصيحة من الواجب على كل شاب أو شابة مقبلين على الزواج أن يخضعا لتحليل مخبري ليتمكنا من التأكد من سلامتهما من جين الثلاسيميا أم لا، بوصفهما المسؤولين المباشرين عن إصابة طفلهما بمرض التلاسيميا مدى الحياة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التلاسيميا مرض وراثي يؤدي إهماله إلي وفاة الأطفال التلاسيميا مرض وراثي يؤدي إهماله إلي وفاة الأطفال



GMT 12:23 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجع إصابات “كورونا” بالمغرب خبير يوضح ويرجح وقوع مفاجآت

GMT 12:07 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل تهم الإستراتيجية الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا‬

GMT 12:00 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

هل تنطلق موجة ثالثة من "كوفيد 19" بالتزامن مع تعميم اللقاح

GMT 11:48 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل التوزيع الجغرافي لإصابات "فيروس كورونا" بالمغرب

للحصول على إطلالات برّاقة وساحرة من أجمل صيحات الموضة

تعرّفي على أفضل النصائح لتنسيق البناطيل المزينة بـ"الترتر"

القاهره _المغرب اليوم

GMT 11:13 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ
المغرب اليوم - أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ

GMT 09:38 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

امرأة أسترالية تكشف تفاصيل ما حدث في واقعة "القطرية"
المغرب اليوم - امرأة أسترالية تكشف تفاصيل ما حدث في واقعة

GMT 04:38 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

6 قطع أساسية في ديكورات المنزل لا يمكن الاستغناء عنها
المغرب اليوم - 6 قطع أساسية في ديكورات المنزل لا يمكن الاستغناء عنها

GMT 00:12 2020 الأحد ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

حدائق منزلية صغيرة خارجية في ملكيات المشاهير

GMT 19:36 2020 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

اتيكيت" التصرف عند التأخر عن الموعد

GMT 12:23 2020 الأحد ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات" ذكيّة تُناسب غرف المنزل الضيقة تعرفي عليها

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 11:23 2020 الخميس ,11 حزيران / يونيو

NARCISO تستضيف عطراً إضافيّاً

GMT 12:58 2020 الجمعة ,12 حزيران / يونيو

Pure XS Night الرفاهية الجديدة من Paco Rabanne

GMT 13:27 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

نادي سينما الشباب يستأنف نشاطه

GMT 09:23 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة تنظيف النجف الكريستال

GMT 23:03 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف 5 إصابات بكورونا يجمد معسكر يد الجزائر
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib