تدمير الخلايا السرطانية في الدم قبل إصابة أجزاء أخرى في الجسم
آخر تحديث GMT 20:58:05
المغرب اليوم -

تدمير الخلايا السرطانية في الدم قبل إصابة أجزاء أخرى في الجسم

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تدمير الخلايا السرطانية في الدم قبل إصابة أجزاء أخرى في الجسم

القاهره ـ اونا

توصل باحثون متخصصون في الهندسة الطبية الحيوية إلى طريقة ثورية جديدة تعنى بتدمير الخلايا السرطانية الموجودة في الدم قبل أن تصيب أجزاء أخرى من الجسم. تبين من خلال دراسة أميركية حديثة ان البروتينات التي تقتل الخلايا السرطانية يمكنها الالتصاق بكرات الدم البيضاء، التي تحمي الجسم من العدوى، ولهذا فإنها وأثناء مرورها في الدم، تكون قادرة أيضا على تدمير الخلايا السرطانية. وأوضح الباحثون الذين توصلوا لهذا الكشف في الولايات المتحدة أن تلك الطريقة الجديدة تحول دون إصابة أعضاء أخرى في الجسم بالمرض.  ورغم الفعالية التي تحظى بها الجراحة والأساليب الإشعاعية في معالجة الأورام الأولية، إلا أن صعوبة الكشف عن الخلايا السرطانية المنتشرة جعلت من معالجة السرطان المنتشر أمرا بالغ الصعوبة. وجاءت تلك الطريقة الثورية الجديدة التي بشر بها باحثون من جامعة كورنيل، في نيويورك، لتفتح باب الأمل من جديد بخصوص الجهود التي يتم بذلها بشكل متواصل لحل تلك المشكلة.   ونقلت صحيفة الدايلي ميل البريطانية عن مايكل كينغ، أستاذ الهندسة الطبية الحيوية في الجامعة، قوله: «ترتبط حوالي 90% من حالات الوفاة الناجمة عن السرطان بالانبثاث، لكننا توصلنا الآن لطريقة ترسل جيشا من كرات الدم البيضاء القاتلة التي تسبب ما يعرف بالموت الخلوي المبرمج – موت الخلايا السرطانية – ومحوها تماما من مجرى الدم». وعاد البروفيسور كينغ ليقول: «بدت آلية عمل تلك الطريقة مفاجئة وغير متوقعة، حيث تبين ان تطويع كرات الدم البيضاء في الدم المتدفق خطوة أكثر فعالية من الاستهداف المباشر للخلايا السرطانية بجسيمات شحمية أو بروتين قابل للذوبان».

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تدمير الخلايا السرطانية في الدم قبل إصابة أجزاء أخرى في الجسم تدمير الخلايا السرطانية في الدم قبل إصابة أجزاء أخرى في الجسم



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

أجمل إطلالات النجمات بأسلوب "الريترو" استوحي منها إطلالتكِ

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 01:15 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سوري يتحول إلى نجم عالمي من داخل منزله ويتابعه 13 مليون شخص
المغرب اليوم - سوري يتحول إلى نجم عالمي من داخل منزله ويتابعه 13 مليون شخص

GMT 11:15 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021
المغرب اليوم - شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021

GMT 11:34 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
المغرب اليوم - تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 19:36 2020 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

اتيكيت" التصرف عند التأخر عن الموعد

GMT 20:03 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

القوات المسلحة الملكية تشارك في معرض الفرس بالجديدة

GMT 04:38 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

6 قطع أساسية في ديكورات المنزل لا يمكن الاستغناء عنها

GMT 02:18 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

عالم يكشف تأثير "لقاح الأمل" على إصابات وباء "كورونا"

GMT 03:00 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أستراليا تقيم كل بطولاتها للتنس في ملبورن بسبب كورونا

GMT 12:35 2020 الجمعة ,23 تشرين الأول / أكتوبر

تويوتا لاند كروزر 2021 وحش الطرق الوعرة في ثوب جديد

GMT 12:53 2020 الثلاثاء ,14 تموز / يوليو

تعرف على أفخم الفنادق المناسبة في صيف تنفس

GMT 13:10 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

جوردون مور يخسر مليار دولار من ثروته في 90 يومًا
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib