علماء سعوديون يرسمون خرائط الرموز الوراثية فى الجينوم البشرى
آخر تحديث GMT 03:19:50
المغرب اليوم -

علماء سعوديون يرسمون خرائط الرموز الوراثية فى الجينوم البشرى

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - علماء سعوديون يرسمون خرائط الرموز الوراثية فى الجينوم البشرى

الرياض_د ب أ

سعى السعودية إلى تحقيق طفرة فى مستقبل الرعاية الصحية فى المملكة من خلال مشروع جديد لرسم خرائط الجينوم البشرى. وأطلق البرنامج السعودى للجينوم فى أواخر عام 2013 بهدف رسم خرائط الرموز الوراثية للآلاف السعوديين لتحديد التحورات الوراثية التى تسبب الأمراض المختلفة وتطوير وسائل جديدة لعلاجها. ويستمر المشروع خمس سنوات لتكوين قاعدة بيانات للحمض النووى ليستخدمها العلماء فى مختلف الأغراض. وقال عبد الله العتيبى الباحث التقنى بالمشروع: "بعد تنقية الدى.إن.إيه "الحمض النووى”نأخذ الدى.إن.إيه ونضعه فى هذا التشيب "شريحة إلكترونية". والتشيب هذا طبعًا له استخدامان. الاستخدام الأول هو قراءة الجينوم الكامل بـ"الإنجليزية" عند الإنسان.. طبعًا لشخص واحد. والاستخدام الثانى اللى هو قراءة بعض الجينات المحددة.. يقرأ من شخص إلى تقريبًا 23 إلى 24 شخص." والبرنامج السعودى هو الوحيد من نوعه حتى الآن فى العالم العربى ويسعى من خلال فك رموز الجينات البشرية إلى زيادة المعرفة بأسباب الأمراض الوراثية. وقال الدكتور عبد الله العواد المشرف على المركز الوطنى للتنمية الحيوية بمدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية: "فى المنطقة العربية يوجد كثير من الأمراض الوراثية التى تتم دراستها. فما نأمله من هذا المشروع هو التعرف عن قرب من خلال فك الشفرة الوراثية على الطفرات فى بعض الجينات المتخصصة للأمراض المنتشرة فى المملكة مثل أمراض السكر وأمراض القلب والأوعية الدموية والسرطان وغيرها الكثير من الأمراض

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء سعوديون يرسمون خرائط الرموز الوراثية فى الجينوم البشرى علماء سعوديون يرسمون خرائط الرموز الوراثية فى الجينوم البشرى



GMT 23:41 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجع ملحوظ لإصابات كورونا في المغرب الاثنين

GMT 21:04 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طبيب مغربي شهير يعدد فوائد اللقاح ضد “كوفيد 19”

GMT 16:44 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بدء أول عملية شحن كبيرة للقاح “فايزر” الأميركي جوا

GMT 16:38 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يكتشفون 3 أعراض جديدة وغير متوقعة لفيروس كورونا

GMT 11:39 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تكشف أعراضا جديدة للإصابة بـ “كورونا”

تميّزت بالشكل الأنيق والتصاميم الساحرة خلال الحفل

تعرّفي على أبرز إطلالات النجمات في "ضيافة" لعام 2020

دبي _المغرب اليوم

GMT 01:12 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تحدث ضجّة أمام "هرم زوسر" والأمن يتدخّل
المغرب اليوم - عارضة مصرية تحدث ضجّة أمام

GMT 21:20 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن روبوت عملاق وسط آمال تنشيط قطاع السياحة في اليابان
المغرب اليوم - الكشف عن روبوت عملاق وسط آمال تنشيط قطاع السياحة في اليابان

GMT 04:41 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
المغرب اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 05:21 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
المغرب اليوم - أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
المغرب اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا وحميميةً اكتشفيها بنفسك

GMT 22:36 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل مجموعة عطور مميزة من ماركات عالمية تثقين بها

GMT 14:26 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ملف شامل عن أفضل الألعاب الأون لاين لعام 2020 الجاري

GMT 02:26 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب حذف لعبة "فورتنايت" من متاجر "آبل "وغوغل"

GMT 20:03 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

القوات المسلحة الملكية تشارك في معرض الفرس بالجديدة

GMT 10:02 2013 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

الكورتيزون يؤثر في جودة الحيوانات المنوية

GMT 22:56 2020 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

رونالدو يخيب آمال الجماهير البرتغالية

GMT 22:43 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

معلومات عامة عن الأجهزة المنزلية

GMT 21:28 2020 السبت ,10 تشرين الأول / أكتوبر

10 نصائح لـ«تكثيف شعر اللحية»

GMT 13:58 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

خبير يكشف دور القفل التفاضلي في السيارة وأهميته بالمنعطفات

GMT 11:02 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

مسعود أوزيل يدافع عن الإسلام بعد أحداث فرنسا
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib