رفض محاكمة مسؤول وحدة مكافحة التطرف السابق أمام العلن
آخر تحديث GMT 17:20:26
المغرب اليوم -

رفض محاكمة مسؤول وحدة مكافحة التطرف السابق أمام العلن

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - رفض محاكمة مسؤول وحدة مكافحة التطرف السابق أمام العلن

محكمة عسكرية غرب الجزائر
الجزائر - كمال السليمي

رفضت محكمة عسكرية غرب الجزائر، طلب محامين بمحاكمة علنية للمسؤول السابق لوحدة مكافحة التطرف في جهاز الاستخبارات الجنرال عبد القادر ايت وعرابي المعروف بـ "حسان".

وأوضحت مصادر مطلعة، أن قائد الاستخبارات المقال الفريق محمد مدين "توفيق" لم يحضر المحاكمة بسبب عدم استدعائه من قبل المحكمة.

وبدأت محاكمة الجنرال "حسان" في جلسة سرية كما كان متوقعًا، وعُلم أن هيئة المحكمة وافقت على طلب الوكيل العسكري بأن تكون الجلسة مغلقة، ليتم إثر ذلك إخراج أفراد عائلة الجنرال من القاعة.

وفرض الجيش طوقًا أمنيًا واسعًا حول المحكمة، ومنع الصحافيين من الاقتراب، ومثل الجنرال "حسان" أمام المحكمة العسكرية في المرسى الكبير في ولاية وهران بتهم على رأسها مخالفة التعليمات وإتلاف وثائق عسكرية، ما يعطي المحاكمة أهمية قصوى كون الشخصية المعنية كانت من صقور المؤسسة العسكرية والعقوبة في حال الإدانة قد تصل إلى الإعدام.

وحاول دفاع الجنرال "حسان" تحويل القضية إلى مسألة سياسية بعيدًا عن التهم القضائية، ورافع المحامي خالد بورايو ضد ما سماه "تصفية الحساب في أعلى هرم السلطة باستهداف قائد الاستخبارات السابق الفريق محمد مدين عن طريق حليفه المباشر الجنرال حسان".

وكان القيادي المتهم يشغل منصب رئيس مديرية مكافحة التطرف التابعة للاستخبارات الجزائرية قبل عزله في موجة الإقالات عام 2013 التي شملت كذلك الجنرال جبار مهنة والجنرال طرطاق الذي تم تعيينه لاحقًا خلفًا للفريق محمد مدين توفيق على رأس جهاز الاستخبارات.

وغاب مدين عن الجلسة رغم طلب دفاع المتهم حضوره لسماع شهادته، ويقول المحامي مقران أيت العربي، وهو أحد محامي الدفاع عن الجنرال "حسان" إن توفيق كان المسؤول المباشر عن "حسان" وحضوره يؤكد أو ينفي أنه كان يتلقى تعليمات من قيادة الاستخبارات ولم يتصرف من إرادته.

واختار نائب وزير الدفاع الفريق أحمد قايد صالح، محكمة وهران العسكرية لإجراء المحاكمة، وتنص المادة 30 من قانون القضاء العسكري في الجزائر، أن "المحكمة العسكرية المختصة هي المحكمة التي وقع الجرم في دائرة اختصاصها أو المحكمة التي أوقف المتهم أو المتهمون في دائرة اختصاصها أو المحكمة التي تخضع لها الوحدة التي يكون المتهم أو المتهمون تابعين لها"، لكن خلافًا قانونيًا نشأ بخصوص الفقرة الثانية من المادة التي تشير إلى أنه "عندما يكون المتهم بدرجة مساوية لنقيب فأعلى، يعيّن وزير الدفاع الوطني المحكمة العسكرية المختصة التي لا يمكن أن تكون محكمة الناحية العسكرية التي يتبع لها المتهم".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رفض محاكمة مسؤول وحدة مكافحة التطرف السابق أمام العلن رفض محاكمة مسؤول وحدة مكافحة التطرف السابق أمام العلن



تخطف الأنظار بالتصاميم المميزة والأزياء اللافتة

إطلالات ليدي غاغا في إطلاق خطّها لمستحضرات التجميل

واشنطن- المغرب اليوم

GMT 01:32 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية
المغرب اليوم - أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية

GMT 12:39 2019 الأربعاء ,18 أيلول / سبتمبر

20 صورة تكشف عن أناقة ماغي بو غصن في عيد ميلادها
المغرب اليوم - 20 صورة تكشف عن أناقة ماغي بو غصن في عيد ميلادها

GMT 01:32 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية
المغرب اليوم - أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية

GMT 02:19 2014 السبت ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سعاد حسني ورشدي أباظة وهند رستم على "MBCمصر2"

GMT 00:21 2016 الثلاثاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

رقص دلال عبد العزيز يُسجل أكثر من مليون مشاهدة عبر يوتيوب

GMT 21:35 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك ظروف جيدة خلال هذا الشهر

GMT 03:35 2018 الخميس ,01 شباط / فبراير

مناظر خلابة لتجمد "بحيرة البط " شمال شرقي تركيا

GMT 19:13 2018 الأحد ,28 كانون الثاني / يناير

فلسطين تنهي مشاركتها في دوري الكويت الدولية للرماية

GMT 07:08 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

"ألبينا" ترى أن سيارتها B5 "نسخة متواضعة"

GMT 17:56 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

فاران يشدد على أهمية تصحيح الأخطاء الفترة المقبلة

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

إليان غالب يكشف أسباب الإصابة بأمراض اللثة وكيفية علاجها
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib