مصر والمغرب يؤكدان حرصهما على تعزيز العلاقات الثنائية
آخر تحديث GMT 21:05:22
المغرب اليوم -

مصر والمغرب يؤكدان حرصهما على تعزيز العلاقات الثنائية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مصر والمغرب يؤكدان حرصهما على تعزيز العلاقات الثنائية

وزير الخارجية المصري سامح شكري
القاهرة - المغرب اليوم

أجرى وزير الخارجية المصري سامح شكري، في القاهرة أمس، محادثات مع نظيره المغربي ناصر بوريطة، تناولت سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، والتشاور حول عددٍ من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك؛ والتعامل مع التحديات الراهنة في المنطقة.

وقال المستشار أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية، إن الوزيرين أعربا عن الحرص المتبادل للبلدين على تعزيز العلاقات الثنائية بينهما في المجالات كافة، والتأكيد على أهمية الحفاظ على قوة الدفع في مسارات التعاون الثنائي على الأصعدة كافة، واستطلاع آفاق التعاون في مختلف المجالات، والتحضير لعقد اللجنة العليا المشتركة بين البلدين.

وأوضح المتحدث أنه على صعيد الأوضاع الإقليمية، شهد اللقاء تبادلاً للرؤى حول التحديات الراهنة على الساحة العربية، ومنها الأوضاع في كل من سوريا وليبيا واليمن، والتأكيد على أهمية دعم آليات التعاون العربي المشترك، بما يعزز من قدرات الدول العربية على مواجهة التحديات المختلفة.

وأضاف أن الوزيرين تناولا تطورات القضية الفلسطينية، والأوضاع في مدينة القدس، بالإضافة إلى التأكيد على أهمية الدفع قدماً بمسار التسوية العادلة لتحقيق المطالب والحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.

وخلال مؤتمر صحافي مشترك عُقد عقب اللقاء، أكد وزير الخارجية المصري أن رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي والعاهل المغربي الملك محمد السادس للعلاقات بين البلدين تزيد من قوة الدفع نحو آفاق أرحب، معلناً أنه سيتم خلال المرحلة المقبلة تكثيف الاتصالات واللقاءات، بغية الإعداد لاجتماعات اللجنة العليا المشتركة.

وشدد على أهمية الزيارة التي يقوم بها الوزير المغربي حالياً للقاهرة، والتي تعد الأولى إلى مصر، ولا سيما أنها تأتي لدعم الإرادة السياسية في البلدين من أجل استمرار العمل في إطار العلاقات الوثيقة على المستويات والروابط كافة بين الشعبين، مشيراً إلى وجود تواصل دائم بين الجانبين في إطار الجامعة العربية والاجتماعات الدولية. وقال شكري إنه بحث مع نظيره المغربي العلاقات الثنائية في مختلف المجالات، مشيراً إلى أنه سيتم في الفترة المقبلة مراجعة الإطار القانوني الذي يحكم العلاقات من أجل تفعيلها. وأوضح أن المباحثات تركزت أيضاً على القضايا الإقليمية وعكست توافق وتطابق الرؤى بشأن القضية الفلسطينية؛ ولا سيما أن العاهل المغربي يقوم بدور مهم في لجنة القدس، وسوف يستمر البلدان في التنسيق بشأن هذه القضية.

وقال وزير الخارجية: «إنه تم أيضاً مناقشة التنسيق في الاتحاد الأفريقي في ضوء عضويتنا المشتركة، والمضي قدماً في منظومة الإصلاح، وخاصة قبيل تولي مصر رئاسة الاتحاد».

من جانبه، شدد وزير الخارجية المغربي على تضامن المغرب مع مصر في كل ما يمس أمنها واستقرارها والتدابير التي تتخذها مصر للحفاظ على أمنها واستقراراها، مشيراً إلى الأهمية التي توليها المغرب لعلاقاتها مع مصر في المجالات كافة.

وأكد بوريطة أهمية تفعيل آليات التعاون بين البلدين، معلناً أنه تم الاتفاق في هذا الصدد على عقد لجنة الحوار السياسي والاستراتيجي بين البلدين قبل حلول نهاية العام الحالي، وأيضاً تشكيل مجلس لرجال الأعمال بالبلدين.

وأشار إلى أهمية التواصل الشعبي المتميز بين البلدين، قائلاً: «إن مصر تعد ثاني دولة يحصل مواطنوها على تأشيرات إلى المغرب، ما يؤكد خصوصية علاقة الشعبين». وأكد وزير الخارجية المغربي الأهمية التي توليها بلاده لرئاسة مصر المقبلة للاتحاد الأفريقي، مشدداً على دعم المغرب للرئاسة المصرية للاتحاد.

من جهة أخرى، أجرى الوزير المغربي مباحثات مع أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية. وقال السفير محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، إن اللقاء شهد استعراض مجمل الأوضاع والتطورات الأخيرة على الساحة العربية، والجهود العربية والدولية المبذولة لتسوية الأزمات القائمة في كل من سوريا وليبيا واليمن، وسبل تطوير الشراكة العربية- الأفريقية في سياق العلاقات الاستراتيجية المتميزة التي تربط بين الجانبين، إلى جانب تعزيز الجهد العربي المشترك لدعم القضية الفلسطينية والدفاع عن الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف المتحدث، أن أبو الغيط ناقش أيضاً مع بوريطة مختلف جوانب العمل العربي المشترك والاستعدادات القائمة لالتئام كل من القمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية الرابعة في بيروت يوم 20 يناير (كانون الثاني) الحالي، والقمة العربية الأوروبية الأولى في مصر، يومي 24 و25 فبراير (شباط)، والدورة الثلاثين لمجلس الجامعة العربية على مستوى القمة، التي ستعقد في تونس في 31 مارس (آذار) المقبل.

اقرأ المزيد : وزير خارجية الأردن يصل إلي القاهرة للقاء نظيره سامح شكري

السراج يتلقى دعوة لحضور قمة تونس العربية وحالة ترقب بين ميليشيات طرابلس

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر والمغرب يؤكدان حرصهما على تعزيز العلاقات الثنائية مصر والمغرب يؤكدان حرصهما على تعزيز العلاقات الثنائية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر والمغرب يؤكدان حرصهما على تعزيز العلاقات الثنائية مصر والمغرب يؤكدان حرصهما على تعزيز العلاقات الثنائية



ارتدت زيًّا أسودَ مع قطعة بلون النيون الأخضر

تألّق ريهانا خلال حضورها حفلة موسيقيّة في نيويورك

نيويورك ـ المغرب اليوم
حققّت إحدى اتّجاهات الموضة بالفعل ظهورا قويا خلال هذه الفترة القصيرة، إذ تحتضن ريهانا جميع الاتّجاهات الحديثة، فخرجتْ النجمة لحضور حفلة موسيقيّة في نيويورك، الليلة الماضية، وهي ترتدي زيا كاملا بالأسود، نسّقته مع قطعة بلون النيون الأخضر المُشرق. وارتدتْ بدلة سباحة، بأكمام طويلة بلون أخضر النيون، من ميزون مارغييلا، نسّقتها مع بنطلون جينز ضيّق، أسود اللون، وسترة بليزر، كبيرة الحجم، من "Vetements". أما بالنسبة إلى الحذاء اختارت "بوط" أسود، بكعب الخنجر، ومقدّمة مدبّبة مبالغ فيها. وأضافتْ النجمة لمسات الـ"funk"، إلى مظهرها باستخدام الإكسسوارات، مرتدية نظارات شمسية رياضية، كبيرة الحجم، وحقيبة صندوق القفل من جلد التمساح، من توقيع ديور، وارتدتْ مجموعة من القلائد بنمط الطبقات. أصبح اتّجاه النيون الأخضر رائجًا خلال هذه الأسابيع القليلة الأولى من عام 2019، فكانت أوّل من تبنت هذه الصّيحة العارضة "كيندال جينر"، التي ارتدتْ توب بياقة مربعة بلون أخضر النيون، من علامة I.Am.Gia في

GMT 01:23 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها
المغرب اليوم - فيكتوريا بيكهام تستخدم مستحضرات تجميل مصنوعة من دمها

GMT 06:28 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

كاتب يُؤكّد أنّ "الأهرام" إحدى العجائب التي لا تزال قائمة
المغرب اليوم - كاتب يُؤكّد أنّ

GMT 05:09 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

أفكار جديدة لتزيين المنزل المُستأجر لمساحات مميزة ومريحة
المغرب اليوم - أفكار جديدة لتزيين المنزل المُستأجر لمساحات مميزة ومريحة

GMT 04:48 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

خالد اليماني يطلع الأمم المتحدة على انتهاكات "الحوثيين"
المغرب اليوم - خالد اليماني يطلع الأمم المتحدة على انتهاكات

GMT 05:04 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

مجموعة جريئة للرجال من وحي مصممة الأزياء دوناتيلا فيرساتشي
المغرب اليوم - مجموعة جريئة للرجال من وحي مصممة الأزياء دوناتيلا فيرساتشي

GMT 03:25 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

نظرة خاطفة على أهمّ وأفضل رحلات الطعام في روما
المغرب اليوم - نظرة خاطفة على أهمّ وأفضل رحلات الطعام في روما

GMT 04:55 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

طرح منزل بسيط في ملبورن للبيع مقابل 2 مليون دولار
المغرب اليوم - طرح منزل بسيط في ملبورن للبيع مقابل 2 مليون دولار

GMT 04:41 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

إردوغان يتفاهم مع ترامب حول إقامة منطقة أمنية
المغرب اليوم - إردوغان يتفاهم مع ترامب حول إقامة منطقة أمنية

GMT 06:16 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

ثغرة في "واتسآب" تسمح بنشر الرسائل الخاصة بالمستخدمين
المغرب اليوم - ثغرة في

GMT 20:20 2019 الثلاثاء ,15 كانون الثاني / يناير

السعودية تشهد هزة أرضية بقوة 3.8 درجة

GMT 15:28 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

إيدين هازارد يوضح موقفه من في البقاء مع تشيلسي

GMT 14:59 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

أنشيلوتي يُطالب بعدم اللعب على ملعب "إنتر ميلان"

GMT 14:58 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

ساري يؤكّد أن مستوى لاعبيه أمام "ليستر" الأفضل

GMT 08:37 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فضيحة جنسية تهز مدينة "مراكش" بطلتها سيدة ووالد زوجها

GMT 14:16 2018 الخميس ,14 حزيران / يونيو

50 قناة ناقلة لنهائيات كأس العالم 2018 في روسيا

GMT 05:17 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تأجيل مباراة الرجاء وسريع واد زم إلى الإثنين المقبل

GMT 19:15 2017 الأربعاء ,27 كانون الأول / ديسمبر

تشكيلة نهضة بركان أمام الرجاء الرياضي

GMT 19:50 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

عالم فيراري أبوظبي تستضيف فريق أكاديمية لقيادة السيارات

GMT 01:53 2015 الأحد ,27 أيلول / سبتمبر

القرفة تقلل الحموضة وتساعد في عملية الهضم

GMT 19:00 2018 الخميس ,06 كانون الأول / ديسمبر

العناية الإلهية تُنقذ قطار "البراق" من كارثة حقيقية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib