تقرير يظهر أن الجيش المغربي من بين الجيوش الأحدث عالميًا
آخر تحديث GMT 11:02:19
المغرب اليوم -

تقرير يظهر أن الجيش المغربي من بين الجيوش الأحدث عالميًا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تقرير يظهر أن الجيش المغربي من بين الجيوش الأحدث عالميًا

مناورات الأسد الإفريقي 2021
واشنطن - المغرب اليوم

بناء على تعليمات الملك محمد السادس، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، تتواصل التدريبات المغربية الأمريكية المشتركة “الأسد الإفريقي 2021” على مستوى منطقة كراير بيهي المتواجدة بشبه قطاع المحبس (إقليم أسا الزاك).

وتعرف النسخة السابعة عشرة من مناورات“الأسد الإفريقي 2021” بالإضافة إلى الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المغربية، مشاركة بريطانيا والبرازيل وكندا وتونس والسنغال وهولندا وإيطاليا، فضلا عن الحلف الأطلسي ومراقبين عسكريين من حوالي ثلاثين دولة تمثل إفريقيا وأوروبا وأمريكا.

وتشتمل النسخة 17 “للأسد الإفريقي 2021″، بالإضافة إلى التكوين والمحاكاة في مجال أنشطة القيادة وكذا التدريب على عمليات مكافحة المنظمات الإرهابية العنيفة، على تمارين للقوات البرية والجوية والبحرية، بالإضافة إلى تمارين التطهير البيولوجي والإشعاعي والنووي والكيميائي.

في هذا الإطار، قال الجنرال الأمريكي مايكل تورلي، أن القوات المسلحة الملكية المغربية، جيش استثنائي، ليس على المستوى الافريقي فقط بل بشكل عام.

وأوضح اللواء القائد العام للحرس الوطني الأمريكي بولاية بوتا، خلال مقابلة له، أن أفراد الجيش المغربي محترفون بشكل كبير، وتدريباتهم معا كانت مفيدة للجميع.

وأضاف المتحدث،” لقد تعلمنا الكثير من المغاربة، كما آمل أن نكون قد نقلنا معارفنا للقوات المسلحة المغربية”، مبرزا أن “القوات المسلحة الملكية من بين أحدث الجيوش والقوات الجوية والبحرية في العالم وليس فقط في المنطقة المغاربية أو إفريقيا”.

وأكد الجنرال تورلي، أن الجيش الأمريكي، يحاول تقديم أكبر قدر من المساعدة والدعم لعملية تطوير أنظمة الجيش المغربي وعملياته ، مبرزا أن مناورات الأسد الإفريقي هي أكبر مناورة في القارة الإفريقية وهو تمرين سنوي يوفر للمغرب والولايات المتحدة الأمريكية فرصة للتدرب مع العديد من الدول في القارة الإفريقية لتطوير العلاقات والتعاون والتعلم العلمي مع بعضهم البعض.

في ذات السياق، أوضح القائد الأمريكي، أن هذه المناورات تمكن المغرب من بسط قيادته في كل المنطقة المغاربية والقارة الأفريقية، لافتا إلى أن المغرب هو مصدر للسلام والأمن في المنطقة.

وأضاف، أن الحرس الوطني في بوتا تربطه علاقات مع القوات الملكية المسلحةمنذ2013، وتطورت خلال 17سنة الأخيرة، مؤكدا أنهم لامسوا تطورات في قدرات وكفاءة قوات الجيش المغربي.

وخلص المتحدث بالقول، أنهم تعلموا قدرا هائلا من المغاربة، خاصة فيما يتعلق بعمليات الطوارئ، وكانت هذه العلاقات والمناورات مفيدة كثيرا للطرفين.

يشار أن مناورات الأسد الإفريقي التي تقام في المغرب، تعد أهم التدريبات المشتركة في العالم، وله أهداف متعددة من بينها : تعزيز قدرات المناورة للوحدات المشاركة؛ وتعزيز قابلية التشغيل البيني بين المشاركين في تخطيط وتنفيذ العمليات المشتركة في إطار التحالف؛ وإتقان التكتيكات والتقنيات والإجراءات؛ وتطوير مهارات الدفاع السيبراني؛ وتدريب المكون الجوي على إجراء العمليات القتالية والدعم والتزويد بالوقود جوا؛ وتعزيز التعاون في مجال الأمن البحري وإجراء التدريبات البحرية في مجال التكتيكات البحرية والحرب التقليدية؛ وأخيرا، القيام بأنشطة إنسانية.

قـــد يهمــــــــك ايضـــــــًا:

"العثماني" نأمل مواصلة مسار تخفيف قيود كورونا

ملك السعودية و أمراء بارزون يقضون عطلة الصيف في طنجة

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقرير يظهر أن الجيش المغربي من بين الجيوش الأحدث عالميًا تقرير يظهر أن الجيش المغربي من بين الجيوش الأحدث عالميًا



المغْربيَّة سميرة سعيد تخْطف الأنْظار بِإطْلالة عصْريَّة وأنيقة

الرباط - المغرب اليوم

GMT 12:15 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

أفكار لمَزج الألوان في الملابس لإطلالة أنيقة ومختلفة
المغرب اليوم - أفكار لمَزج الألوان في الملابس لإطلالة أنيقة ومختلفة

GMT 21:45 2022 الإثنين ,10 كانون الثاني / يناير

حميد شباط يعود لمهاجمة إخوانه بحزب "الاستقلال"
المغرب اليوم - حميد شباط يعود لمهاجمة إخوانه بحزب
المغرب اليوم - الحكومة البريطانية تعلن عزمها وقف تمويل بي بي سي في العام 2027

GMT 14:29 2022 السبت ,15 كانون الثاني / يناير

إطلالات باللون الأخضر من وحي كارن وازن
المغرب اليوم - إطلالات باللون الأخضر من وحي كارن وازن

GMT 19:24 2022 السبت ,15 كانون الثاني / يناير

طائرة قطرية تشهد ولادة "معجزة" فوق الأجواء المصرية
المغرب اليوم - طائرة قطرية تشهد ولادة

GMT 16:01 2022 الثلاثاء ,04 كانون الثاني / يناير

ترقب صدور قرار ملكي يحتفي برأس السنة الأمازيغية في المغرب
المغرب اليوم - ترقب صدور قرار ملكي يحتفي برأس السنة الأمازيغية في المغرب

GMT 21:00 2022 الجمعة ,07 كانون الثاني / يناير

رونالدو يلتقط أنفاسه بعد الهزيمة الأخيرة

GMT 17:37 2021 الأربعاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يحقق إنجازًا تاريخيًا بعد هدفه في شباك ميلان

GMT 15:47 2021 الأربعاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يكرر إنجاز أسطورة ليفربول بعد 34 عاما

GMT 10:14 2021 الأربعاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

مواجهة محتملة بين ريال مدريد وراموس في "الشامبيونس ليغ"

GMT 10:58 2021 الخميس ,02 كانون الأول / ديسمبر

إبراهيموفيتش يؤكد أنة نصح مبابي بمغادرة باريس سان جيرمان

GMT 15:41 2021 الأربعاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

هداف دوري أبطال أوروبا يعادل رقم كريستيانو رونالدو التاريخي

GMT 18:45 2021 الثلاثاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

برشلونة يصدر بيانا بشأن سيرخيو أغويرو

GMT 17:25 2021 الثلاثاء ,14 كانون الأول / ديسمبر

تأجيل مباراة مانشستر يونايتد وبرنتفورد بسبب تفشي كوفيد-19

GMT 23:05 2021 الخميس ,02 كانون الأول / ديسمبر

أليغري يستفز رونالدو ويؤكد أن ميسي هو الأفضل في العالم

GMT 03:46 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

وقف احتساب علامات دورة الحاسب الآلي في مدارس بريطانيا

GMT 21:16 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

لجنة مسابقات السلة تفصح عن جدول مسابقات كأس مصر

GMT 04:40 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

عبد العاطي يؤكد أن دور وزارة الري يتمثل في إدارة المياه
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib