لقاء سويدان تؤكّد سعادتها بردود الفعل عن البيت الكبيرة
آخر تحديث GMT 20:42:41
المغرب اليوم -

بينّت لـ"المغرب اليوم" غضبها من شائعات تركها الغناء

لقاء سويدان تؤكّد سعادتها بردود الفعل عن "البيت الكبيرة"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - لقاء سويدان تؤكّد سعادتها بردود الفعل عن

الفنانة لقاء سويدان
القاهرة_إسلام خيري

كشّفت الفنانة لقاء سويدان، عن سعادتها بردود الفعل الرائعة، التي تلقتها عن شخصية "فوزية"، التي جسدتها خلال السياق الدرامي للجزء الأول من مسلسل "البيت الكبير"، بعدما تم عرضه في القنوات الفضائية، خلال الفترة الماضية.

وقالت في حديث خاص لـ"المغرب اليوم"، إنها اندهشت من رد فعل الناس عن الشخصية، ومدى التعلق بها، خاصة أنها لمست ذلك بنفسها من ردود فعل الناس في الشارع المصري وقيامهم بالتحدث معها أكثر عن الشخصية، ومدي إعجابهم بها ومدي التطور الذي سيحدث لها خلال حلقات الجزء الثاني، مؤكدة أن ردود الفعل عن الشخصية، فاقت كل ما كانت تتوقعه.

وأوضحت لقاء أن هذا النجاح الكبير الذي حققته الشخصية، يرجع إلي كونها شخصية مختلف تمامًا عنها، كما أنها كانت بمثابة مفاجأة للجمهور لتقديمها لهذه الشخصية البعيدة تمامًا عن طبيعة الأدوار التي تقدمها، مما جعلها تجذب الجمهور أكثر لمتابعتها، مشيرة إلي أن شخصية "فوزية"، من الشخصيات الصعبة جدًا التي قدمتها خلال مشوارها الفني، نظرًا لأنها شخصية مركبة، مؤكدة أن الشخصية ومسلسل "البيت الكبير"، بشكل عام، خلق حالة إبداعية رائعة وجميلة بالنسبة لها.

لقاء سويدان تؤكّد سعادتها بردود الفعل عن البيت الكبيرة

وفيما يتعلق بشخصية "فوزية" في الجزء الثاني من المسلسل، أفادت أنها من نوعية الناس التي تكون قلقة للغاية حينما ينجح جزء، ويتم تقديم جزء أخر له، خاصة أنه يكون لديها خوف شديد من فكرة المقارنة، وعدم تحقيق نفس النجاح الذي حققه الجزء الأول، خاصة أنه حقق نجاح رهيب، مشيرة إلى أن شخصية "فوزية" في الجزء الثاني، ستحمل العديد من المفاجآت للجمهور، خاصة أن السيناريست أحمد صبحي الذي تتوجه له بالشكر على كتابة هذا العمل الدرامي بحرفية شديدة، جعل شخصية "فوزية" في الجزء الثاني تحمل ثقل درامي غير عادي وفاجأها بمدي التحول الذي سيطرأ على الشخصية من كونها شخصية ضعيفة إلي شخصية قوية من شدة الظروف والغضب والظلم الذي تعرضت له خلال الأحداث السابقة، وغلفها بإطار رائع من المشاعر بشكل معين سيظهر للجمهور حينما يتم عرض المسلسل في القنوات الفضائية الفترة المقبلة .

وعن المسلسل التاريخي "السلطان والشاة"، أوضحت لقاء أن شخصيتها فيه مميز جدًا بالنسبة لها، حيث تجسد خلال أحداثة شخصية "هزار"، وهي شخصية رومانسية جدًا، ولكنها تعشق وطلنها وتفضله على أي شيء وهذا يكون السبب في إعدامها في النهاية، مؤكدة أنه رغم كونه مسلسل رائع لغاية ولكنة للأسف الشديد لم يأخذ حقه في العرض، ربما بسبب توقيت العرض أو بسبب عدم ملائمة الظروف الحالية، لعرض مسلسل تاريخي، خاصة في ظل عرض العديد من المسلسلات الاجتماعية والسياسية في نفس التوقيت .

وفيما يتعلق بقلة إنتاج المسلسلات التاريخية، بينّت "للأسف الشديد نحن ليس لدينا مسلسلات تاريخية ومنذ فترة طويلة لم نقم بإنتاج مسلسلات تاريخية، وذلك بسبب التكلفة الإنتاجية العالية للغاية، والتي تتكلفها عملية إنتاج عمل تاريخي، بالإضافة إلي صعوبة استخراج التصاريح للتصوير في الأماكن التاريخية وتكون بتكاليف عالية جدًا وتحمل الجهة الإنتاج، إجهاد إنتاجي كبير لكون التصوير في مثل هذه الأماكن باهظة الثمن، بعكس سورية مثلًا، تقدم تسهيلات كبيرة جدًا للتصوير في الأماكن التاريخية لديهم، بالإضافة إلي دعم من قبل الدولة وتقديم تسهيلات كثيرة لأي عمل تاريخي".

واختتمت لقاء حديثها عن توضيح ما يشاع عن تركها مجال الغناء وتركيزها في التمثيل، قائلة إنها انزعجت وغضبت جدًا حينما عملت بمثل هذه الشائعات عن تركها الغناء، مؤكدة أن كل هذه الإخبار والشائعات عارية تمامًا ولا أساس لها من الصحة، فهي تبحث عن عمل غنائي تعود به من جديد للساحة الغنائية خلال الفترة المقبلة، خاصة أنها هواية تعشقها.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لقاء سويدان تؤكّد سعادتها بردود الفعل عن البيت الكبيرة لقاء سويدان تؤكّد سعادتها بردود الفعل عن البيت الكبيرة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لقاء سويدان تؤكّد سعادتها بردود الفعل عن البيت الكبيرة لقاء سويدان تؤكّد سعادتها بردود الفعل عن البيت الكبيرة



حملت حقيبة كلاتش مُخملية طابقت حزام الخصر

كيت ميدلتون "وردة إنجليزية" بفستان من دار "غوتشي"

لندن ـ المغرب اليوم
امتلأ جدول أعمال دوقة كامبريدج كيت ميدلتون، الأربعاء، بأكثر من مهمّة رسمية، فبعدما حضرت مؤتمر دعم الصحة العقلية للطلاب خلال النهار، عادت الدوقة إلى قصرها لكي تُبدّل إطلالة بدلة التنورة من دولتشي آند غابانا، بإطلالة الفستان الكلاسيكي. أقرأ أيضًا:أجدد إطلالات ميلانيا بموضة المعطف بدت كيت كالوردة الإنجليزية بفُستانها الوردي الذي اختارته من علامة "غوتشي"، فجاءت ياقته بقصة حرف V عميقة، وأكمامه بطولٍ قصير كأنها شالات حريرية لفّت جسدها الرّشيق، لينسدل الفُستان للأسفل ويُلامس الأرض بقماشه المصنوع من التول، امتزجت ألوانه بدرجات الوردي النّاعم. حرصت الدّوقة أن تنسّق ألوان إطلالتها بعناية، فحملت حقيبة كلاتش مُخملية خمرية اللون، طابقت حزام الخصر الذي زمّ فُستانها من المُنتصف، وأضافت لمسة برّاقة لإطلالتها بانتعالها كعبا عاليا فضيا لامعا، اختارته من علامة أوسكار دي لا رينتا، بلغ سعره 729 دولارا. أبقت زوجة الأمير ويليام مكياجها ناعمًا، فاعتمدت أحمر الشّفاه الوردي اللامع مع لمسات من
المغرب اليوم - أبرز المطاعم التي يمكنك زيارتها  في جزيرة جيرزسي

GMT 03:01 2019 الخميس ,14 شباط / فبراير

6 نصائح فقط لتجديد مطبخك وبميزانية منخفضة
المغرب اليوم - 6 نصائح فقط لتجديد مطبخك وبميزانية منخفضة

GMT 05:47 2019 الأربعاء ,13 شباط / فبراير

جعجع يطالب بمكافحة الفساد لانقاذ الوضع الاقتصادي
المغرب اليوم - جعجع يطالب بمكافحة الفساد لانقاذ الوضع الاقتصادي

GMT 12:46 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

"السيدة العجوز" تشكر بنعطية لانتقاله إلى "الدحيل"

GMT 22:50 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

كلوب يعرب عن فخره بما قام به لاعبو الفريق بعد قضاء معسكر

GMT 14:38 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

بيب غوارديولا يكشف عن روشتة الإطاحة بـ"ليفربول"

GMT 15:34 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

آرسنال يرغب في التعاقد مع لاعب نابولي المغربي كيفن مالكويت

GMT 12:28 2019 الثلاثاء ,29 كانون الثاني / يناير

مدرب مانشستر يونايتد سولسكاير يطمع في خطف لقب دوري الأبطال

GMT 02:37 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

ساري يحسم مصير أودوي وينتظر بديل فابريجاس

GMT 18:53 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

تجنبي هذه الأخطاء عند تصميم المكتبة المنزلية العصرية

GMT 19:53 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مواطنون يحاصرون خليجيًا داخل وكر للدعارة في أكادير

GMT 14:27 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

فتاة تُصارع التماسيح بعروض خطيرة في فلوريدا

GMT 22:21 2014 الخميس ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اختيار بحيرة "سد بين الويدان" لممارسة التزلج المائي

GMT 08:50 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

قتل شاب وتشويه جسده..احتجاجات في سلا ضد “التسيب”

GMT 18:44 2018 الخميس ,28 حزيران / يونيو

مشجع مصري يتزوج من روسية خلال حضوره كأس العالم

GMT 15:53 2015 السبت ,24 كانون الثاني / يناير

البروكلي يقلل إلتهاب الكلى ومفيد لمرضى هشاشة العظام

GMT 19:47 2018 الجمعة ,28 كانون الأول / ديسمبر

راقٍ شرعي في مدينة كلميم يتورَّط في جريمة جنسية
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib