النيابة الروسية ترد على طلب الإنتربول اعتقال مواطنين روسيين على خلفية انفجار بيروت
آخر تحديث GMT 17:23:40
المغرب اليوم -

النيابة الروسية ترد على طلب الإنتربول اعتقال مواطنين روسيين على خلفية انفجار بيروت

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - النيابة الروسية ترد على طلب الإنتربول اعتقال مواطنين روسيين على خلفية انفجار بيروت

انفجار بيروت
بيروت _المغرب اليوم

أعلنت النيابة العامة الروسية عن غياب أرضية قانونية لتلبية طلب الشرطة الدولية "الإنتربول" اعتقال مواطنين روسيين، على خلفية انفجار مرفأ بيروت. ونقلت وكالة "نوفوستي" الروسية شبه الرسمية اليوم الجمعة عن النيابة العامة ذكرها أنها لم تتلق أي طلبات من الجهات الأجنبية المختصة بشأن تسليم المواطنين الروسيين، إيغور غريتشوشكين، وبوريس بروكوشيف، إلى دولة أجنبية، أو تقديم مساعدة قانونية بشأنهما. وأشارت النيابة إلى أن هذين المواطنين نظرا لحملهما الجنسية الروسية، لا يمكن تسليمهما إلى دولة أخرى أو اعتقالهما في الأراضي الروسية بطلب من الجهات المختصة في دولة أجنبية بهدف تسليمهما إليها. وأصدرت شرطة الإنتربول في وقت سابق من الشهر الجاري، بطلب من القاضي اللبناني غسان خوري،، مذكرات اعتقال بحق المواطنين

الروسيين المذكورين وتاجر برتغالي أجرى في عام 2014 تقييما لشحنة نترات الأمونيوم التي تسببت في أغسطس الماضي بانفجار مدمر في مرفأ بيروت. ووصلت هذه الشحنة ميناء العاصمة اللبنانية عام 2013 على متن سفينة Rhosus التابعة لرجل الأعمال الروسي غريتشوشكين، وكان بروكوشيف قبطانا لها. وكانت تلك السفينة تنقل المادة المتفجرة من ميناء باتومي في جمهورية جورجيا إلى موزمبيق، لكنها اضطرت إلى الرسو في ميناء بيروت إثر عطل تقني. وبعد فحص السفينة، منعتها السلطات اللبنانية من مغادرة الميناء، (لعدم تسديدها فاتورة الرسو في المرفأ) وتمت مصادرة شحنتها المتفجرة. بدوره، أفلس رجل الأعمال غريتشوشكين وترك السفينة وطاقمها المؤلف من بحارة روس وأوكرانيين، وهم قضوا نحو عام عالقين في العاصمة اللبنانية دون

تلقي رواتب. وظلت شحنة نترات الأمونيوم خلال هذه الفترة في مستودع بالمرفأ وتسببت في الرابع من أغسطس العام الماضي بانفجار ضخم أسفر عن مقتل 204 أشخاص على الأقل وإصابة أكثر من ستة آلاف آخرين وألحق دمارا هائلا بالمدينة. وكان قبطان Rhosus السابق بروكوشيف قد أعرب، في حديث لقناة RBC، عن صدمته إزاء مذكرة الاعتقال الدولية الصادرة بحقه، قائلا: "لا أفهم كيف يمكن إلقاء اللوم علي فيما حدث. في نهاية المطاف، لم يكن لبنان بل موزمبيق وجهة لتلك الشحنة، ولا أتحمل المسؤولية عن احتجازهم السفينة في بيروت ومنعهم لها من المغادرة".

قد يهمك ايضا

"المدينة الضائعة" لحظات انفجار بيروت في مجسم فني

ليليان تستفيق من غيبوبة تفجير بيروت وتتحول إلى قضية "رأي عام"

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النيابة الروسية ترد على طلب الإنتربول اعتقال مواطنين روسيين على خلفية انفجار بيروت النيابة الروسية ترد على طلب الإنتربول اعتقال مواطنين روسيين على خلفية انفجار بيروت



GMT 15:39 2021 الإثنين ,21 حزيران / يونيو

ملابس سهرة فاخرة موضة صيف 2021 لأطلالة مميزة
المغرب اليوم - ملابس سهرة فاخرة موضة صيف 2021 لأطلالة مميزة

GMT 15:37 2021 الإثنين ,21 حزيران / يونيو

فخامة الأصفر الخردلي وطابعه الترحيبي في الديكور
المغرب اليوم - فخامة الأصفر الخردلي وطابعه الترحيبي في الديكور

GMT 15:44 2021 الأحد ,20 حزيران / يونيو

أفكار متعددة لإضاءة الحديقة الخارجية
المغرب اليوم - أفكار متعددة لإضاءة الحديقة الخارجية

GMT 20:03 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

القوات المسلحة الملكية تشارك في معرض الفرس بالجديدة

GMT 02:26 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب حذف لعبة "فورتنايت" من متاجر "آبل "وغوغل"

GMT 01:14 2017 الأربعاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مطعم " l'Avenue " يبهر الزوار بالديكور المميز والأكلات الشهية

GMT 13:19 2021 السبت ,22 أيار / مايو

ميسي يؤكد بكيت من أجل مغادرة برشلونة

GMT 12:50 2021 الأحد ,30 أيار / مايو

برشلونة يستعد لإعلان أولى صفقاته الصيفية

GMT 08:50 2021 الأحد ,23 أيار / مايو

توخيل يكشف موقفه من ضم هاري كين لتشيلسي

GMT 16:51 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تتيح أمامك بداية السنة اجواء ايجابية

GMT 18:22 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر مع تنافر بين مركور وأورانوس

GMT 08:27 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الدلو الجمعة 30 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 18:39 2020 الثلاثاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

يبشّر هذا اليوم بفترة مليئة بالمستجدات

GMT 13:12 2020 السبت ,26 أيلول / سبتمبر

حظك اليوم برج الحوت السبت 26-9-2020
 
almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib