أميركية تنفق آلاف الدولارات على عمليات التجمل لتشبه باربي
آخر تحديث GMT 23:54:46
المغرب اليوم -

خضعت لجراحة في جفنيها وتعتزم زراعة ثدي ومؤخرة

أميركية تنفق آلاف الدولارات على عمليات التجمل لتشبه "باربي"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - أميركية تنفق آلاف الدولارات على عمليات التجمل لتشبه

فتاة أميركية مهووسة بدمية "باربي" الشهيرة
واشنطن ـ رولا عيسى

أنفقت أوفيليا فانيتي، وهي فتاة أميركية مهووسة بدمية "باربي" الشهيرة، آلاف الدولارات على الجراحات التجميلية من أجل أن تصبح شبيهة بشرية للدمية، لكنها لا تزال ترغب بالمزيد من العمليات الجراحية لتصل إلى ما تطمح أن يكون شكلها عليه.

أنفقت أوفيليا فانيتي البالغة من العمر 30 عاما، من لوس أنجلوس، وهي صينية الأصل، 4000 دولار (2.900 جنيه إسترليني) على جراحة جفنيها في محاولة لجعل ملامحها أكثر "غرابة"، مثل تلك الموجودة في دميتها المحبوبة، بالإضافة إلى ذلك نجحت نجمة "إنستغرام"، التي تتباهى بأكثر من 70،000 متابع، بفضل صورها ذات المظهر المتطرف، في إجراء عمليات تجميل الأنف وحقن شهري من "البوتوكس" و"الفيلر" للحفاظ على مظهرها الشبيه بالدمية.
أميركية تنفق آلاف الدولارات على عمليات التجمل لتشبه باربي

وعلى الرغم من الإجراءات الصارمة التي اتخذتها بالفعل، تقول أوفيليا إنها لا تزال تعتزم زراعة ثدي ومؤخرة، وتبييض بشرتها، بالإضافة إلى إزالة أربعة أضلع من ستة أضلع من أجل الحصول على خصر الساعة الرملية، وتابعت "شبّهني في الماضي الكثير من الناس بالدمية باربي وذلك بسبب مظهري الخارجي وطريقة رسم الماكياج على وجهي، أملك عينان طبيعيتان كبيرتان، ورغم ذلك أطبّق تقنيات ماكياج معينة لأجعلها تبدو أكبر وأشبه بعين باربي".

وأضافت: "أنا فقط أعتقد أن مظهر باربي مبدع للغاية. أنا بالتأكيد لا أحاول أن أكون عنصرية، هناك الكثير من الدمى ولكن باربي، خاصة في الوقت الحاضر تأتي بمختلف الأطوال، ألوان البشرة والعرق، لكنني كنت دائمًا منجذبة أكثر إلى مظهر باربي الأيقوني"."ولهذا السبب أود أن أبدو أكثر قربا من ملامحها القوقازية، أن يكون أكثر من النظرة الأيقونية الرئيسية".

وأشارت اوفليا إلى أنها كانت في حاجة إلى هذه الجراحة لمدة ست سنوات وكانت تتعرض لكثير من المضايقات بسبب مظهر عينيها، موضحة "لذلك آمل أن تعطيني الجراحة المزيد من الثقة"، كما اعترفت بأنها ناضلت مع قضايا احترام الذات فيما يتعلق بمظهرها في الماضي، وتؤكد أنها لا تزال في طور استعادة ثقتها بنفسها.

وقالت "كنت مصابة بفقدان الشهية عندما كنت في المدرسة الثانوية، أنا بالتأكيد لست مريضة فقدان الشهية، لكنني لا أعتقد أنني قد تعافيت بالكامل لأنني سأحافظ دائمًا على تقدير ذاتي منخفض بشكل عام، ولكنني أعاني أيضا من اضطراب تشوه الجسم"، وتوضح أإن حقن البوتوكس والشفاه العادية تساعد بالتأكيد على احترام الذات.. إنني أفتقر إلى احترام الذات وأعتقد أن هذا سبب آخر أيضا لأنني أحاول أن أبدو مثل دمية بشرية قدر المستطاع إنها واحدة من الأشياء القليلة التي أعطتني القليل من الثقة، وتواصل "بقدر ما تساعد العمليات التجميلية لجعلي أبدو أكثر مثل الدمية، فأنا بالتأكيد أحصل على البوتوكس وتبيض شعري، وحقن الشفاه مرة واحدة على الأقل كل شهر".

بعد تقويم الجفن، الذي سيعطيها تجعدًا أعلى للجفن، تخطط أوفيليا لإجراء العديد من العمليات للوصول إلى المظهر المثالي، وقال الدكتور راي دوغلاس، الذي يجرى العملية، إن الأمر سيستغرق ثلاثة أشهر كاملة لرؤية نتائج جراحة الجفن.

يُذكر انه في عام 2009، كانت أول عملية حقن بوتوكس تجريها اوفليا في محاولة لجعل تعابير وجهها لتكون شبيهةً بالدمية، ومع مرور الوقت أصبحت حقن البوتوكس روتينا يوميا من حياتها، ومنذ حوالي أربع سنوات، بدأت بحشو شفاهها لتحقيق شكل شفاه باربي الشهيرة.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أميركية تنفق آلاف الدولارات على عمليات التجمل لتشبه باربي أميركية تنفق آلاف الدولارات على عمليات التجمل لتشبه باربي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أميركية تنفق آلاف الدولارات على عمليات التجمل لتشبه باربي أميركية تنفق آلاف الدولارات على عمليات التجمل لتشبه باربي



خلال مشاركتها في أسبوع لندن للموضة

ويني هارلو تجذب الأنظار بثوب أخضر رائع

لندن _ ماريا طبراني
واصلت عارضة الأزياء الشهيرة ويني هارلو، ظهورها المميز خلال أسبوع لندن للموضة، وتألقت بإطلالة مذهلة في عرض ناتاشا زينكو. وكانت هذه الفتاة تجذب الانتباه بتنوع اختياراتها في الأزياء، فارتدت ثوبًا أخضر نيون مذهل طويل مطبوع عليه كلمات 'Fu' و 'Fufu' وما جعله أكثر غريب الأطوار كانت أحذية الفخذ العالية بنفس اللون فضلًا عن  قلادة  علامة الدولار الكبيرة. وتبرهن هارلو على أنها واحدة من أكثر النماذج طلبًا خلال الدورة الحالية لأسابيع الموضة Fashion Weeks ، بعد أن سارت أيضاً على مدرجات عروض أزياء Adidas ، House of Holland و Julien MacDonald ، بالإضافة إلى Natasha Zinko ، في لندن وحدها. بعد أن بدأت مسيرتها المهنية كمتسابقة في برنامج Next Top الأميركي في عام 2014 ، ستنتقل العارضة الكندية ، 24 عامًا ، إلى عرض فيكتوريا سيكريت للأزياء في نوفمبر/تشرين الثاني. وأُصيبت هارلو بمرض جلدي نادر الحدوث وغير قابل للشفاء "البهاق"، فظهرت

GMT 08:29 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

"بربري"تقدم عصرًا جديدًا من الفخامة في الأزياء
المغرب اليوم -

GMT 05:51 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

تشيلي من الأماكن الرائعة لقضاء العطلات المميزة
المغرب اليوم - تشيلي من الأماكن الرائعة لقضاء العطلات المميزة

GMT 04:16 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

دونالد ترامب أخطأ في تقدير قوة الصين التجارية
المغرب اليوم - دونالد ترامب أخطأ في تقدير قوة الصين التجارية

GMT 11:55 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

مصمم أزياء ينضمّ إلى Moncler لتصميم معطف الأحلام
المغرب اليوم - مصمم أزياء ينضمّ إلى Moncler لتصميم معطف الأحلام

GMT 10:17 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

" La Reserva Club " الشاطئ الخاص الوحيد في إسبانيا
المغرب اليوم -

GMT 22:56 2018 الجمعة ,05 كانون الثاني / يناير

اعتقال قاتلة مأجورة في طريقها إلى المغرب

GMT 06:22 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

قائمة نيويورك تايمز لأعلى مبيعات الكتب في الأسبوع

GMT 11:52 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

قرارات ملكية بعزل ومحاسبة 180 مسؤولًا في وجدة أنكاد

GMT 14:54 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

كندا تفتح أبوابها للمغاربة الراغبين في الهجرة من أجل العمل

GMT 06:46 2017 السبت ,30 كانون الأول / ديسمبر

فتاة يابانية تتهم مدرسها السابق في الصحافة باغتصابها

GMT 14:14 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

المدن المغربية تسجّل أعلى نسبة أمطار متساقطة خلال 24 ساعة

GMT 19:10 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

استقرار اليورو بعد أسبوع من تحرير الدرهم المغربي

GMT 16:15 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على الكتب الأكثر مبيعًا فى قائمة نيويورك تايمز

GMT 11:54 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

سجن 3 ضباط في الجيش المغربي لتمردهم على التعليمات
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib