ليلى أحمد تنتقد أصالة والجمهور ينصحها بالابتعاد عن أسلوب فجر السعيد
آخر تحديث GMT 15:57:07
المغرب اليوم -

أكدوا أن الطبقة المرتفعة التي تغني بها ملائمة جدًا لنغمة صوتها

ليلى أحمد تنتقد أصالة والجمهور ينصحها بالابتعاد عن أسلوب فجر السعيد

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - ليلى أحمد تنتقد أصالة والجمهور ينصحها بالابتعاد عن أسلوب فجر السعيد

الصحافية الكويتية ليلى أحمد
الكويت - المغرب اليوم

عادت الناقدة والكاتبة الصحافية الكويتية ليلى أحمد لإثارة الجدل مجددا بانتقاداتها الحادة للفنانين، وهذه المرة كانت الفنانة أصالة في مرمى نيرانها، وقالت ليلى أحمد في الفقرة التي تقدمها ضمن برنامج "ع السيف" عن أصالة:"هالست وضعها يدعو للتأمل هي صوت قوي طربي بلا شك إلي حيرني فيها أن هذي الست كلها تناقضات أكو وحدة عندها حس شعري تختار أغنية اسمها" ذاك الغبي" يعني هو مسبة ولا ردح ولا شنو".

وأضافت الإعلامية الكويتية في نقد لاذع لا يخلو من التهكم: "عندها مشكلتين، وحدة منهم إنها وايد تصارخ في أغانيها يعني كأنها داشة هوشة، كنها سيارة إسعاف جاية في بعض أغانيها".

وتناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع الفيديو، مستنكرين هجوم ليلى أحمد و رأيها حول صوت الفنانة السورية أصالة نصري، ووصفوا صوتها بالمدرسة الفريدة، وأن الطبقة المرتفعة التي تغني بها ملائمة جدا لنغمة صوتها؛ وهو ما جعل منها حالة فنية وليس مجرد مطربة.

فيما ذهب آخرون للدفاع عن كلمات أغنية "ذاك الغبي" التي لم تعجب ليلى أحمد وتشكيكها في ذائقة أصالة، مؤكدين على امتلاء الأغنية بالشاعرية والعمق، وأن أكبر الشعراء استخدموا لفظة الغبي في قصائدهم.

فيما أيد بعض رواد التواصل الاجتماعي رأي ليلى أحمد بصوت أصالة نصري، فوصف بعضهم صوتها بالمربك، وانتقدوا نبرتها العالية في الغناء.

وقال آخرون إن ليلى أحمد باتت تقلد وبشكل واضح، زميلتها الإعلامية فجر السعيد، التي تعتمد على مهاجمة النجوم وإهانتهم لكسب المشاهدات، دون مراعاة لمشاعر أحد، مشيرين إلى أن هذا الأسلوب لا يعد صراحة بل وقاحة؛ إذ نصحوها بالابتعاد عن طريقة الطرح هذه لتجنب السلبية. 

وليلى أحمد هي إعلامية ومؤلفة وناقدة كويتية، تشغل منصب الأمين العام بالاتحاد الأفريقي الأسيوي للسينما في دولة الكويت، بدأت العمل في آواخر الثمانينيات بعد تخرجها من المعهد العالي للفنون في الكويت تخصص صحافة نقد أدب، وعملت كمقدمة في تلفزيون الكويت وقدمت برنامج ستوديو 300.

ومن جانب آخر، كانت أصالة أثارت بعض البلبلة في الآونة الأخيرة، بعد خبر انفصالها عن زوجها المخرج طارق العريان؛ إذ تعاطف معها الجمهور بعد عدم تمكنها من السيطرة على دموعها في أكثر من حفل.

قد يهمك ايضا:

البريطانية أديل خسرت وزنها ومتابعيها يتفاعلون على صورها عبر مواقع التواصل

هند عبدالحليم تؤكد أن الأجزاء الجديدة من "حكايات بنات" مختلفة عن السابقة

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ليلى أحمد تنتقد أصالة والجمهور ينصحها بالابتعاد عن أسلوب فجر السعيد ليلى أحمد تنتقد أصالة والجمهور ينصحها بالابتعاد عن أسلوب فجر السعيد



تعدّ عنوانًا للأناقة ومصدر إلهام للنساء العربيات

أجمل إطلالات الملكة رانيا خلال أكثر مِن مناسبة

عمان - المغرب اليوم
المغرب اليوم - تقرير يبيّن أجمل الحدائق النباتية على مستوى العالم

GMT 03:33 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

إليك قائمة بأفضل 10 بحيرات على مستوى العالم
المغرب اليوم - إليك قائمة بأفضل 10 بحيرات على مستوى العالم
المغرب اليوم - أبرز ديكورات غرف معيشة أنيقة باللون البيج مع الخشب

GMT 00:16 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

تجاوزات لمراسلي صحف أجنبية بشأن "كورونا" في المغرب
المغرب اليوم - تجاوزات لمراسلي صحف أجنبية بشأن

GMT 23:27 2020 الإثنين ,06 إبريل / نيسان

"كورونا" يصيب رئيس مجلس الحسابات بجهة الرباط

GMT 19:47 2020 الإثنين ,06 إبريل / نيسان

فرنسا ستمر بأسوأ ركود اقتصادي لها منذ عام 1945

GMT 04:48 2020 الإثنين ,06 إبريل / نيسان

258 سجينًا يستفيدون من العفو الملكي في مراكش

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 17:36 2019 الأربعاء ,08 أيار / مايو

نيسان تخفض " صني" و" سنترا" و" قشقاي"

GMT 03:57 2016 الإثنين ,07 آذار/ مارس

أفضل العلاجات المنزلية للحكة و الجرب

GMT 09:27 2016 الثلاثاء ,01 آذار/ مارس

فوائد بذور"الشيا" تمنح الجسم الطاقة

GMT 22:54 2015 الأربعاء ,23 أيلول / سبتمبر

ما فوائد الحجامة

GMT 08:31 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

تقارير تكشف أن الذئاب تستعد لغزو "العالم المتقدم"

GMT 21:49 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء حماسية وجيدة خلال هذا الشهر

GMT 07:24 2017 الخميس ,02 شباط / فبراير

"ابيزا" تُقدّم سيارتها الجديدة "سيات" لعام 2017
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib