دراسة تكشف خطورة مواقع التواصل على الأطفال
آخر تحديث GMT 19:41:39
المغرب اليوم -

تضعهم تحت ضغط كبير وتدفعهم لمقارنة أنفسهم بالآخرين

دراسة تكشف خطورة مواقع التواصل على الأطفال

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - دراسة تكشف خطورة مواقع التواصل على الأطفال

مخاطر مواقع التواصل على الأطفال
لندن ـ كاتيا حداد

حذرت دراسة جديدة من أن الأطفال ما بين سن الـ8 والـ12 يصبحون أكثر اعتمادا على وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك لإحساسهم بقيمتهم الذاتية، حيث وجدت أن الكثير من الصغار يقيسون قيمتهم الحالية بعدد الإعجابات والتعليقات التي حصلوا عليها على هذه المواقع، وبعضهم يغير من سلوكه في الحياة؛ لتعزيز صورته على الإنترنت. وقامت بالدراسة آني لونغ فيلد، عضو لجنة مؤسسة الأطفال في بريطانيا، وقالت "إن شركات التواصل الاجتماعي تعرض الأطفال لأخطار عاطفية، فبعض الصغار الذين يبدأون المرحلة الثانوية غير مجهزين للتعامل مع الضغوط الضخمة التي يواجهونها على الإنترنت".

وتشترطت تطبيقات التواصل الاجتماعي مثل "سناب شات، وانستاغرام، وواتس اب"، وهم أشهر التطبيقات، أن يكون سن المستخدم على الأقل 13 عاما، واعترف الصغار أنهم يحاولون الوصول إلى أصدقائهم ومن ثم الأصدقاء المشتركين؛ للحصول على أكبر عدد من الإعجاب على منشوراتهم.

ووجد التقرير أن الصغار يشعرون بأن صداقاتهم ربما تتعرض للخطر، إذا لم يعلق أصدقائهم على منشوراتهم سريعا، ويشعر الأطفال من سن 8 إلى 10، بسعادة حين يعجب الآخرين بمنشوراتهم، أما من هم في سن 12، يقلقون من عدد المعجبين، حيث يعتقدون أنه كلما زادت أعمارهم، زاد عدد المعجبين. وقال سيان باركر، الرئيس السابق لموقع "فيسبوك"، في الشهر الماضي، إن الشبكة الاجتماعية خصصت تعليقات على حركة الدوبامين للمزج بين النسيج الاجتماعي وكيفية التعامل مع المجتمع، وأضاف " الله وحده يعلم ماذا يفعل ذلك في عقول أطفالنا".

وحذرت السيدة لونغ فيلد، من أن جيل الأطفال يواجه خطرا متناميا وهو القلق من مظهره وصورته نتينجة لأسلوب حياة غير واقعي يتبعونه على منصات التواصل الاجتماعي مثل "الانستاغرام وسناب شات"، وهذا يزيد من القلق بشأن تحولهم وفقا لمتطلبات وسائل التواصل الاجتماعي، وأضافت "بدأ استخدام هذه التطبيقات على سبيل التسلية، حيث استخدمها الأطفال مع عائلتهم وأصدقائهم للعب الألعاب حين كانوا في المرحلة الإبتدائية، وتحول ذلك إلى ضغط كبير حين ركز الأطفال على التفاعل من خلال هذه الوسائل، وكان ذلك في المرحلة الثانوية".

وتشير " وبينما توفر وسائل التواصل الاجتماعي الكثير من الفوائد العظيمة للأطفال، فهي تعرضهم لمخاطر عاطفية كبيرة". وأكدت أن الأطفال يقارنون أنفسهم بالبعض على الإنترنت، وهذا يدمر هويتهم الخاصة وثقتهم، وكذلك يساهم في تراجع قدرتهم على تطوير ذاتهم، ويرى الأطفال أنهم إذا انقطعوا عن التواصل مع حسابتهم سوف يفقدون شيئا، أو ربما يعتقد المتابعون أنك لا تهتم بهم، كل ذلك يشعرون به في وفت واحد، وهذا يشكل صعوبة بالغة للغاية في التواصل مع العواطف.

ويوضح التقرير أن وسائل التواصل الاجتماعي تضع الأطفال تحت ضغط كبير، حيث يرغبون في أنتشار منشوراتهم على نطاق واسع، والحصول على أكبر عدد من الإعجابات، على الرغم من عدم إدراكهم معنى ما يفعلونهم، وتزيد الضغوط حين يقارنون أنفسهم بالمشاهير أو أصدقائهم. ويواجه الأطفال ضغطا آخر وهو الرد على الرسائل طيلة الوقت، بخاصة طلاب الثانوي حين يمتلكون هواتف نقالة. وتوصي اللجنة بضرورة تدخل الوالدين وتجهيز أطفالهم للمشاكل العاطفية التي يواجهونها على شبكة الإنترنت، كما على شركات التواصل الاجتماعي تحمل مزيد من المسؤولية، حيث تحديث السياسات الخاصة بالأطفال، وتخصيص مواقع للمستخدمين الصغار.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تكشف خطورة مواقع التواصل على الأطفال دراسة تكشف خطورة مواقع التواصل على الأطفال



GMT 14:43 2021 السبت ,04 كانون الأول / ديسمبر

6 نصائح موضة اتبعيها عند ارتداء الملابس الجينز
المغرب اليوم - 6 نصائح موضة اتبعيها عند ارتداء الملابس الجينز

GMT 14:39 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس
المغرب اليوم - طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس

GMT 12:42 2021 السبت ,04 كانون الأول / ديسمبر

التعاون البرلماني يجمع المغرب واليابان في طوكيو
المغرب اليوم - التعاون البرلماني يجمع المغرب واليابان في طوكيو

GMT 14:06 2021 الخميس ,02 كانون الأول / ديسمبر

أساليب تنسيق اللون الزهري في الديكور العصري
المغرب اليوم - أساليب تنسيق اللون الزهري في الديكور العصري

GMT 19:37 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

قناة العربية تصف استقالة قرداحي بـ"خبر غير مهم للغاية"
المغرب اليوم - قناة العربية تصف استقالة قرداحي بـ

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 14:57 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

برشلونة يمنح ديمبيلي فرصة اخيرة لحسم مستقبله

GMT 11:24 2021 الثلاثاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

نيوكاسل يقترب من حسم مدربه الجديد بشروط استثنائية

GMT 16:31 2021 الأربعاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

رسميا إيقاف بوغبا لعدة مباريات بعد طرده أمام ليفربول

GMT 07:14 2021 الأربعاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

راموس يقترب من المشاركة في أول مباراة مع باريس سان جيرمان

GMT 18:33 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 04:56 2014 الأربعاء ,23 تموز / يوليو

وفاة زوجة الفنان الراحل توفيق الدقن

GMT 04:31 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

"القطط" طعام الفيتناميون المفضل لديهم

GMT 10:11 2019 الأربعاء ,03 تموز / يوليو

أعلى برج في الدار البيضاء ينفتح على العالم

GMT 20:23 2018 الجمعة ,12 تشرين الأول / أكتوبر

مسرحية "ولاد البلد" تعرض في جامعة بني سويف
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib