دراسة جديدة تحل لغز كرات حجرية عمرها مليوني عام
آخر تحديث GMT 18:54:57
المغرب اليوم -

استخدموا الكرات كأدوات للحصول على النخاع اللذيذ

دراسة جديدة تحل لغز كرات حجرية عمرها مليوني عام

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - دراسة جديدة تحل لغز كرات حجرية عمرها مليوني عام

كرات حجرية
لندن - المغرب اليوم

لما يقرب من مليوني سنة، صنع البشر القدماء حجارة على شكل كرات بحجم اليد، لكن علماء الآثار لم يكونوا متأكدين من السبب الكامن وراء صنعها، وتوصلت دراسة جديدة إلى أن القدماء استخدموا الكرات كأدوات للحصول على النخاع اللذيذ داخل عظام الحيوانات، وبعبارة أخرى، إذا كانت العظام عبارة عن علبة حساء، فإن هذه الكرات الحجرية القديمة كانت مثل فتاحات للعلب القديمة.

وتساءل علماء الآثار لعقود حول كيفية استخدام البشر القدماء لهذه الكرات الحجرية. وقالت الباحثة الرئيسية في الدراسة، إيلا عساف، باحثة ما بعد الدكتوراه في قسم علم الآثار في جامعة تل أبيب في إسرائيل، في رسالة بريد إلكتروني لموقع "لايف ساينس": "قدمت دراستنا أدلة، لأول مرة، على وظيفة هذه الكرات الحجرية الغامضة التي أنتجها البشر لما يقرب من مليوني سنة".

وقالت عساف إن علماء الآثار عثروا على "هذه القطع الأثرية الغامضة" في بعض أقدم المواقع الأثرية في العالم في إفريقيا وأوروبا وآسيا، ولكن لم يعرف أحد في العصر الحديث كيف تم استخدام هذه الأحجار المستديرة القديمة.

وتغير ذلك عندما عثرت عساف وفريقها على مخبأ احتوى 30 كرة حجرية في كهف قاسم شرق تل أبيب، حيث عاش البشر منذ نحو 400 ألف إلى 200 ألف سنة.

وأشارت عساف إلى أنه من بين 30 كرة، كانت 29 كرة مصنوعة من الحجر الجيري أو صخور الدولوميت، على عكس "مئات الآلاف من الأدوات الحجرية الموجودة في الكهف المصنوعة من حجر الصوان".

وأوضحت عساف أن الأدوات الأخرى الموجودة في كهف قاسم كانت مبتكرة لزمنهم، لكن "الكرات تمثل تقنية قديمة جدا".

ولحل لغز الكرات الحجرية، فحصت الباحثة الأولى في الدراسة، إيمانويلا كريستياني، عالمة الآثار في جامعة سابينزا في روما، وزملاؤها الكرات الحجرية مجهريا. وقالت عساف إنهم اكتشفوا علامات تآكل وبقايا عضوية تشير إلى أن الأحجار "استخدمها سكان الكهف لكسر عظام الحيوانات واستخراج النخاع الغذائي".

وقالت عساف إن الكرات الحجرية القديمة كانت مغطاة بطبقة لامعة سببها التعرض للعناصر بمرور الوقت. والغريب في الأمر أن هذه الطبقة الشبيهة بعرق اللؤلؤ كانت مختلفة عن الطبقات الموجودة على الأدوات الحجرية الأخرى في الكهف، ما يشير إلى أن "الكرات تعرضت لبيئة مختلفة لفترة طويلة جدا ثم تم جمعها من قبل سكان الكهف وجلبت إلى الداخل".

ويشار إلى أن نخاع العظام يحتوي على أكبر نسبة من الأحماض الدهنية داخل جسم الحيوان، لذلك قد تكون هذه الأحجار "قد ساعدت على تعزيز تناول السعرات الحرارية البشرية والتكيف معها في فترة العصر الحجري القديم" (قبل 2.7 مليون إلى 200 ألف سنة)، في كهف قاسم وربما أبعد من ذلك، وفقا لفريق العلماء المشارك في الدراسة.

قد يهمك أيضَا :

"علم الآثار العلوية في الحضارات القديمة" كتاب للباحثة مزيك

ورشة في مدينة فاس عن علم الآثار التجريبي

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة جديدة تحل لغز كرات حجرية عمرها مليوني عام دراسة جديدة تحل لغز كرات حجرية عمرها مليوني عام



إطلالات أنيقة للصبايا مستوحاة من أسيل عمران تعرفي عليها

لندن - المغرب اليوم

GMT 10:09 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

إغلاق "ميشليفن وهبري" يبعد ممارسي التزحلق في المغرب
المغرب اليوم - إغلاق

GMT 07:55 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

خمسة نصائح من "فنغ شوي"لمنزل مفعم بالطاقة الإيجابية
المغرب اليوم - خمسة نصائح من

GMT 11:11 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

الأمير هاري ينفي مزاعم اعتزاله مواقع التواصل الاجتماعي
المغرب اليوم - الأمير هاري ينفي مزاعم اعتزاله مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 12:25 2021 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

تدشين خط جوي جديد يربط بين مدينة مالقا و الناظور
المغرب اليوم - تدشين خط جوي جديد يربط بين مدينة مالقا و الناظور

GMT 05:50 2021 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

تعرف على أبرز ديكورات غرف المعيشة العصرية والمميزة
المغرب اليوم - تعرف على أبرز ديكورات غرف المعيشة العصرية والمميزة

GMT 00:06 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

مستشار الأمن القومي العراقي يُدافع عن قرارات الكاظمي
المغرب اليوم - مستشار الأمن القومي العراقي يُدافع عن قرارات الكاظمي

GMT 05:34 2021 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

يوتيوبر كوري يروي مغامراته بـ "الجلابية" في صعيد مصر
المغرب اليوم - يوتيوبر كوري يروي مغامراته بـ

GMT 08:53 2021 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

ساديو ماني يتقدم للريدز سريعًا من ضربة رأس ضد أستون فيلا

GMT 08:43 2021 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

الريدز يتعادل مع نيوكاسل ويشعل صراع "البريميرليغ"

GMT 10:02 2013 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

الكورتيزون يؤثر في جودة الحيوانات المنوية

GMT 19:25 2021 الإثنين ,11 كانون الثاني / يناير

شتوتجارت يكتسح أوجسبورج برباعية في الدوري الألماني

GMT 14:10 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مصرف المغرب" يحتفل بعيد ميلاده ال90

GMT 12:02 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

برنت" ينخفض بنسبة 0.67 %

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 12:40 2020 السبت ,26 أيلول / سبتمبر

حظك اليوم برج الأسد السبت 26-9-2020

GMT 22:39 2020 الأربعاء ,27 أيار / مايو

فيوري يتلقى عرضا لمواجهة مايك تايسون

GMT 23:43 2018 الثلاثاء ,20 آذار/ مارس

فيات تعلن عن توافر دوبلو ماكسي الجديدة
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib