الطالبة ملالا يوسفزاي تفوز بمكان لها في جامعة أكسفورد
آخر تحديث GMT 20:55:32
المغرب اليوم -

بعد حصولها على جائزة نوبل للسلام

الطالبة ملالا يوسفزاي تفوز بمكان لها في جامعة أكسفورد

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الطالبة ملالا يوسفزاي تفوز بمكان لها في جامعة أكسفورد

الطالبة ملالا يوسفزاي
إسلام آباد ـ أعظم خان

أطلقت جماعة طالبان النار على ملالا يوسفزاي في رأسها لدفاعها عن حق الفتيات في التعليم ، قبل خمسة أعوام ، والآن حصلت على مكان في كلية ليدي مارغريت هول ، في جامعة أكسفورد، لدراسة الفلسفة والسياسة والاقتصاد، أو معدات الوقاية الشخصية.وعلقت الفائزة بجائزة نوبل للسلام البالغة من العمر 20 عامًا ، على موقع التواصل "تويتر" ، قائلة "إنني متحمسة جدًا للذهاب إلى إكسفورد ، أشكر الطلاب على A-level  وهو أصعب عام مع أطيب التمنيات للتقدم".

وتأتي يوسفزاي من وادي سوات ، وهي منطقة تقع في شمال غرب باكستان، والتي منعت الفتيات من الذهاب إلى المدرسة ، وعندما طُردت طالبان من المنطقة في عام 2012، عززت يوسافزاي حملتها للبنات للسماح لهن بالذهاب إلى المدرسة ، وبسبب مثابرتها وتزايد نشاطها عندما كتبت مدونات بدون ذكر إسمها لـ"بي بي سي أوردو" ، عندما كانت في الحادية عشرة من عمرها في عام 2009 ، ودفعت طالبان لعقد اجتماع في عام 2012، وافقوا فيه بالإجماع على قتلها.

وبعد بضعة أشهر، أطلق مسلح من طالبان النار على التلميذة وهي عائدة إلى المنزل بعد امتحان ، دخلت في غيبوبة لمدة ثمانية أيام، تم علاج يوسفزاي أولًا في باكستان ثم أرسلت إلى المملكة المتحدة، إلى مستشفى الملكة إليزابيث في برمنغهام، لتلقي العلاج.

في وقت سابق من هذا العام، كشفت يوسفزاي أنها تلقت عرضًا من أكسفورد، الذي كان مشروطًا بتحقيق ثلاثة A-star في level-A ، حققت يوسفزاي A-level في التاريخ، والرياضيات، والدراسات الدينية والجغرافيا.

وتحدثت رسولة السلام التابعة للأمم المتحدة، وهي أيضًا أصغر حائزة على جائزة نوبل على الإطلاق، عن دعوتها للانضمام إلى الكلية - التي كانت الأولى في أكسفورد لقبول النساء - في كانون الأول / ديسمبر لإجراء مقابلة. وقالت "أنها أصعب مقابلة في حياتي" .
وتقدمت يوسفزاي أيضًا بطلب إلى كلية لندن للاقتصاد ، فضلًا عن جامعتي دورهام و وارويك ، عاشت مع عائلتها في برمنغهام منذ أن عولجت في المستشفى في المدينة ، لافتة إلى رغبتها في العودة إلى باكستان وتصبح سياسية ، ولكن كانت هناك تكهنات بأنها تخطط لمواصلة دراستها في الولايات المتحدة.

وفي الوقت الذي واصلت فيه يوسفزاي تعليمها في مدرسة إدغباستون الثانوية للبنات في برمنغهام ، أسست "صندوق مالالا " غير الهادف للربح وشاركت في تأليف "أنا مالالا" ، وهو من أكثر الكتب مبيعًا عالميًا.
وفي عام 2015، كانت موضوع الفيلم الوثائقي إسمه "مالالا" ، وفي عام 2013، 2014 و 2015 كانت عناوين مجلة التايمز تظهرها باعتبارها واحدة من أكثر الناس تأثيرًا في العالم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الطالبة ملالا يوسفزاي تفوز بمكان لها في جامعة أكسفورد الطالبة ملالا يوسفزاي تفوز بمكان لها في جامعة أكسفورد



GMT 19:48 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

سجين باكستاني متهم بالقتل يواصل تعليمه ويحصل على منحة

GMT 18:46 2022 السبت ,15 كانون الثاني / يناير

ولِيّ العهْد الأمير مولاي الحسن يُكْمِل إتْقان 4 لغات

GMT 22:46 2022 الجمعة ,14 كانون الثاني / يناير

تلميذ ألماني يتفاعل عن بُعد مع مدرسته عبر روبوت بسبب مرضه

GMT 21:04 2022 الإثنين ,10 كانون الثاني / يناير

فلسطيني من غزة حاصل على الدكتوراه يعمل خبازاً

ميريام فارس تُبهر الجمهور بإطلالة من التراث الأمازيغي

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 11:23 2022 الأحد ,23 كانون الثاني / يناير

أفكار لإرتداء الملابس باللون الابيض في فصل الشتاء
المغرب اليوم - أفكار لإرتداء الملابس باللون الابيض في فصل الشتاء

GMT 12:14 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة
المغرب اليوم - جزر السيشل لعُطلة مِثالية وسَط الطبيعة الخلابة

GMT 14:59 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

أفكار مميزة لكراسي غرف النوم
المغرب اليوم - أفكار مميزة لكراسي غرف النوم

GMT 22:45 2022 الخميس ,20 كانون الثاني / يناير

أخنوش يؤكّد أن ملك المغرب يرعى "الدولة الاجتماعية"
المغرب اليوم - أخنوش يؤكّد أن ملك المغرب يرعى

GMT 12:58 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

ملابس بألوان زاهية لإطلالة شبابية
المغرب اليوم - ملابس بألوان زاهية لإطلالة شبابية

GMT 11:27 2022 الأربعاء ,19 كانون الثاني / يناير

مطارات المغرب سجلت قرابة 10 ملايين مسافر خلال سنة 2021
المغرب اليوم - مطارات المغرب سجلت قرابة 10 ملايين مسافر خلال سنة 2021

GMT 19:42 2021 الجمعة ,17 كانون الأول / ديسمبر

TikTok يجتذب المزيد من المستخدمين بخدمات جديدة

GMT 09:36 2022 الجمعة ,14 كانون الثاني / يناير

مبلغ ضخم الذي يدره سوق المارشي" على خزينة الدار البيضاء

GMT 22:56 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تمساح برأس متجمد وجسم حي "خياران أقساهما مر

GMT 03:34 2021 الأحد ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ما يستاهلني" تعيد حاتم عمور للصدارة

GMT 21:02 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يواصل كتابة التاريخ ويحقق رقماً قياسياً جديداً

GMT 14:09 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

هازارد على رأس التشكيل المتوقع للملكي في كأس الملك

GMT 14:30 2022 الأربعاء ,05 كانون الثاني / يناير

ليونيل ميسي يعود إلي باريس سان جيرمان بعد شفائه من كورونا

GMT 21:36 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

كلوب يعلق على أزمة تجديد محمد صلاح مع ليفربول

GMT 19:15 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

إنتر ميلان يفقد كوريا ضد ريال مدريد بسبب الإصابة

GMT 20:15 2021 الأحد ,12 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح يفوز بجائزة أفضل لاعب في أفريقيا لعام 2021

GMT 16:06 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

كيليان مبابي يؤكد رغبته في الرحيل عن ناديه باريس سان جرمان
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib