وزير تعليم تاتشر يؤكّد صعوبة الرياضيات على طلاب الثانوية العامة
آخر تحديث GMT 06:52:46
المغرب اليوم -

أوضح أن بعض خريجي المدارس يفشلون في عمليات الحساب

وزير تعليم "تاتشر" يؤكّد صعوبة الرياضيات على طلاب الثانوية العامة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - وزير تعليم

صعوبة الرياضيات على طلاب الثانوية
لندن ـ كاتيا حداد

انتقد اللورد كينيث بيكر، الذي كان وزيرًا للتعليم في عهد مارجريت تاتشر في ثمانينات القرن الماضي، نظام الامتحانات الحديث، وأكّد أنه يجب التخلص من رياضيات الثانوية العامة لأنها صعبة جدًا على الطلاب الأقل قدرة, موضحًا أن خريجي المدارس يدخلون مكان العمل غير قادرين على القيام بعمليات الحساب الأساسية, وقال "إن ما دفعني في الواقع إلى اهتمامي هو التحدث إلى أشخاص الصناعة, فإنهم يريدون شخصًا قادرًا على إتقان الأرقام، شخصًا عدديًا".

 - دعوة لتقسيم رياضيات الثانوية العامة لقسمين أساسي ومتطور:

ويقترح اللورد بيكر أن الرياضيات الحالية المُخصصة لنظام تعليم الثانوية العامة في المملكة المتحدة يجب أن يتم إقصائها واستبدالها بامتحانين منفصلين: ورقة للرياضيات الأساسية وورقة إضافية للرياضيات للطلاب الأكثر قدرة, وقال لصحيفة "ديلي تلغراف": هناك فرق كبير بين الحساب والرياضيات, في كثير من الأحيان يمكن للشباب أن يفشلوا في الرياضيات، أو لا يقومون بعمل جيد في الرياضيات المخصصة لنظام تعليم الثانوية العامة لأنهم ليسوا جيدين جدا في حساب التفاضل والتكامل، وعلم المثلثات أو الهندسة, وهذا مؤسف من وجهة نظري", وأضاف "سيكون من اللطيف جدًا على الطلاب الصغار إذا كان بإمكانهم قول"أنظروا أنني حصلت على اختبار حساب", ستكون الرياضيات الأساسية إلزامية ويجب تقديم المزيد من الرياضيات للجميع، لكنهم قد يجدون أنهم لا يمكنهم التعامل معها".

 - تعليم الهندسة ضرورة لكل العاملين بمجال الصناعة:

وأضاف أن دراسة "الرياضيات الأساسية" ستكون "هدفا يمكن بلوغه" أكثر بكثير بالنسبة للكثير من الأطفال البالغين من العمر 16 عاما, ومن شأن إعفائهم من أخذ ورقة "Further Maths" أن يحرر وقتهم، مما يسمح لهم بالتركيز على الحساب, وتابع "أنا لا أحاول منع أي شخص من الوصول إلى مزيد من الرياضيات، "لا يجب عليك التوقف عن تدريس الهندسة وما إلى ذلك", "ما أحاول القيام به هو تزويد الشباب بمجموعة من المهارات الرياضية التي ستساعدهم في أي عمل يقومون به".

- يجب تنوع مجالات الرياضيات الأساسية في الثانوية العامة:

أشار اللورد بيكر، الذي شغل منصب وزير التعليم من عام 1986 إلى عام 1989، إلى أن مواضيع أخرى قد انقسمت بالفعل إلى قسمين أساسيين من شهادات الثانوية العامة، مثل الأدب الإنجليزي واللغة الإنجليزية, وقال إن برنامج "الرياضيات الأساسية بشهادة الثانوية العامة" يمكن أن يختبر فهم الطلاب لمواضيع مثل الحجم والوقت والمسافة وكذلك رسوم الفائدة والديون والقروض والرهون العقارية, وقال إنه لن يكون مجرد جداول الضرب والقسمة ولكن أيضا الكسور والنسب المئوية، والنسب والكسور العشرية, وواصل "كل ذلك سيكون ضروريا لحياتهم، الحساب الأساسي أساسي بشكل مطلق, أنا أحاول حقا الاستجابة لاحتياجات الصناعة ".

واعترف اللورد بيكر بأنه سيكون هناك العديد ممن "يعارضون" فكرته في تقسيم الرياضيات الثانوية العامة، وقد انتقد في وقت سابق أحدث مجموعة من التغييرات في شهادة الثانوية العامة، واصفًا إياها بأنها "مقلقة للغاية" وأضاف أنها ستترك الناس "في حيرة", وفيما ال نيك جيب، وزير المدارس، "إن الرياضيات الجديدة بشهادة الثانوية العامة تتضمن مستوى تأسيسيًا ومستوى أعلى لأولئك الذين يسعون إلى الحصول على أعلى الدرجات، ومن الصواب أن يتم تعليم جميع التلاميذ مجموعة واسعة من مهارات الرياضيات على هذا المستوى، وتابع "لقد تم تصميم هذا المؤهلات الأكثر صرامة لضمان حصول جميع الشباب على المعرفة والمهارات اللازمة لإعدادهم للعمل أو مواصلة الدراسة".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير تعليم تاتشر يؤكّد صعوبة الرياضيات على طلاب الثانوية العامة وزير تعليم تاتشر يؤكّد صعوبة الرياضيات على طلاب الثانوية العامة



GMT 02:27 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

المدارس البريطانية تُقدِّم للطلاب دروسًا في التأمّل

GMT 02:09 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يترجمون أفكار المرضى الذين فقدوا التحدث قريبًا

GMT 03:40 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

إسكتلندا تدرس تلاميذها إشكاليات "الشذوذ الجنسي"

GMT 01:07 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

جامعة بريطانية تمنع طلابها من قراءة مقالة لأكاديمي يساري

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير تعليم تاتشر يؤكّد صعوبة الرياضيات على طلاب الثانوية العامة وزير تعليم تاتشر يؤكّد صعوبة الرياضيات على طلاب الثانوية العامة



ارتدت فستانًا باللون الأسود وصففت شعرها في شكل كعكة

إطلالة أنيقة لميغان في حفل British Fashion""

لندن ـ ماريا طبراني
فاجأت ميغان ماركل، دوقة ساسيكس، معجبيها بظهورها في  حفل توزيع جوائز ""British Fashion لعام 2018، المقام في العاصمة البريطانية لندن، مساء الثلاثاء. بدت دوقة ساسيكس مذهلة، وفقًا لصحيفة "ميرور" البريطانية، حيث ظهرت بإطلالة أنيقة وجذابة، وارتدت فستانًا باللون الأسود، الذي تميز بالكتف الواحد، كما صففت شعرها في شكل كعكة كلاسيكية. وقدمت ماركل، البالغة من العمر 37 عامًا، جائزة أفضل مصممة ملابس نسائية لهذا العام، والتي فازت فيها مصممة الأزياء الشهيرة كلير وايت كيلر،  المديرة الفنية لدار "جيفنشي"، والمسؤولة عن تصميم فستانها الأبيض الذي ارتدته في حفل زفافها الملكي في شهر أيار /مايو الماضي من هذا العام. وبينما جذبت ماركل أنظار الضيوف أثناء اعتلائها خشبة المسرح لتقديم جائزة، إلا أن المهتمين بالموضة رصدوا شيئًا عن ملابس الدوقة التي تمثل خرقًا للبروتوكولات الملكية. وأوضحت صحيفة "ميرور"، أن ميغان وضعت طلاء الأظافر الداكن، والذي يعتبر على نطاق واسع ضد الآداب الملكية.

GMT 02:35 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

لوتي تكشّف عن جسدها في"بيكيني"باللونين الأبيض والوردي
المغرب اليوم - لوتي تكشّف عن جسدها في

GMT 04:43 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"
المغرب اليوم - تعرف على فندق

GMT 05:58 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

موقف "الكونغرس" من مقتل خاشقجي سيتأخر الى العام المقبل
المغرب اليوم - موقف

GMT 01:55 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

هناء حمزة تفتخر بأنها أول عربية ترأس تحرير قناة إقتصادية
المغرب اليوم - هناء حمزة تفتخر بأنها أول عربية ترأس تحرير قناة إقتصادية

GMT 13:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال
المغرب اليوم - سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال

GMT 05:21 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أهم ما يميز مدينة غرناطة الإسبانية
المغرب اليوم - تعرف على أهم ما يميز مدينة غرناطة الإسبانية

GMT 12:56 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

ترامب يؤكد دفعه مبالغ خاصة لسيدتين خلال الحملة الانتخابية
المغرب اليوم - ترامب يؤكد دفعه مبالغ خاصة لسيدتين خلال الحملة الانتخابية

GMT 21:36 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

اعترافات مثيرة للراقي البركاني أمام الشرطة المغربية

GMT 18:54 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على المُخدر الذي استخدمه راقي بركان للايقاع بضحاياه

GMT 21:21 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

أشرف الحياني يكشف تفاصيل جرائم "راقي بركان" وعدد ضحاياه

GMT 16:11 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

صاحبة الفيديو الجنسي مع "راقي بركان" تكشف الحقيقة

GMT 18:02 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

عرض أولى حلقات "الكبريت الأحمر 2" على on e الأحد

GMT 05:41 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

غريب يكشف عن تنظيم فعاليات لتنمية الرياضة المغربية

GMT 02:17 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

سلاف فواخرجي تؤكّد أن الوضع السوري سبب غيابها عن الفن

GMT 14:34 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

نادي برشلونة يبحث عن بديل النجم نيمار في الميركاتوالشتوي

GMT 07:53 2016 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

الكركم قد يساعد في مكافحة سرطان البروستاتا

GMT 03:17 2015 السبت ,05 كانون الأول / ديسمبر

باريس مدينة مميزة للسياحة في فصل الشتاء وأعياد الميلاد

GMT 03:11 2018 الإثنين ,09 إبريل / نيسان

هوندا تكشف عن الطراز الجديد من سيارتها HR-V

GMT 08:31 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

نصائح تشجيع الطالبات على دراسة مادة الرياضيات

GMT 15:57 2018 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

توقف مؤقت لحركة السير بين الخميسات وغرب مكناس

GMT 18:06 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

الإعلامي عمرو الليثي يشارك في هاشتاج "مستني إيه في 2018"

GMT 18:29 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

مدرب ميلان الجديد يفكر في تغيير طريقة لعب الفريق

GMT 15:18 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

التسوق الشهري

GMT 13:41 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

ماوريسيو بوكيتينو يبيّن حقيقة خلافاته مع داني روز

GMT 00:10 2016 الخميس ,24 آذار/ مارس

علاج القولون العصبي الأكثر فاعلية

GMT 20:01 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

طرح المجموعة القصصية "عرافو الشوارع" من قبل "ناشرون"
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib