علماء يحذّرون  من إجبار الأطفال على الاعتذار عند الخطأ
آخر تحديث GMT 07:21:49
المغرب اليوم -

أكّدوا أن الضغط سينتج أسفًا دون ندم سببه الخوف من العقاب فقط

علماء يحذّرون من إجبار الأطفال على الاعتذار عند الخطأ

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - علماء يحذّرون  من إجبار الأطفال على الاعتذار عند الخطأ

جامعة ميشيغان الأميركية
واشنطن - رولا عيسي

أعلن علماء مركز النمو البشري التابع لجامعة ميشيغان الأميركية، أن دفع الأطفال للاعتذار حتى عندما يقومون بعمل غير صحيح، أمر خاطئ، وأوصوا أولياء الأمور بعدم إجبار الطفل على الاعتذار، لأن "الاعتذارات القسرية غير فعالة وخاصة في عمر 7-9 سنوات. فالطفل الذي يُجبر على تقديم الاعتذار لن يشعر بالندم، بل فقط بالخوف من العقاب".

ودرس العلماء مدى تمييز الطفل بين الاعتذار القسري والطوعي. وشملت الدراسة أطفالا أعمارهم 4-9 سنوات. وواجه الأطفال المشتركون في الدراسة ثلاثة أنواع من الاعتذار: الاعتذار من دون طلب، الاعتذار وفقا لطلب ولكن بصدق، والاعتذار الجبري من دون ندم.

واتضح أن المهم بالنسبة للأطفال أن يكون الاعتذار صادقا ومن دون ضغط. لذلك ينصح العلماء بمنح الأطفال فرصة للهدوء ليشعروا بالعاطفة تجاه من تضرر من سلوكهم، لتظهر عندهم الرغبة في الاعتذار طوعا لتصحيح الأمر، كما يؤكد العلماء على أن "الآباء الذين يجبرون الأطفال المسيئين على الاعتذار يتصرفون بصورة خاطئة. فالأطفال الآخرون لا يعتبرون الطفل الذي أجبر على الاعتذار طفلا جيدا، إذا لم تظهر لديه الرغبة في الاعتذار ذاتيا. فالقدرة على التعاطف والاعتذار بصدق أهم بكثير من الاعتذار قسرا".
أعلن علماء مركز النمو البشري التابع لجامعة ميشيغان الأمريكية، أن دفع الأطفال للاعتذار حتى عندما يقومون بعمل غير صحيح أمر خاطئ.

ويوصي العلماء أولياء الأمور بعدم إجبار الطفل على الاعتذار، لأن "الاعتذارات القسرية غير فعالة وخاصة في عمر 7-9 سنوات. فالطفل الذي يجبر على تقديم الاعتذار لن يشعر بالندم، بل فقط بالخوف من العقاب".

ودرس العلماء مدى تمييز الطفل بين الاعتذار القسري والطوعي. وشملت الدراسة أطفالا أعمارهم 4-9 سنوات. وواجه الأطفال المشتركون في الدراسة ثلاثة أنواع من الاعتذار: الاعتذار من دون طلب، الاعتذار وفقا لطلب ولكن بصدق، والاعتذار الجبري من دون ندم.

واتضح أن المهم بالنسبة للأطفال أن يكون الاعتذار صادقا ومن دون ضغط. لذلك ينصح العلماء بمنح الأطفال فرصة للهدوء ليشعروا بالعاطفة تجاه من تضرر من سلوكهم، لتظهر عندهم الرغبة في الاعتذار طوعا لتصحيح الأمر.

كما يؤكد العلماء على أن "الآباء الذين يجبرون الأطفال المسيئين على الاعتذار يتصرفون بصورة خاطئة. فالأطفال الآخرون لا يعتبرون الطفل الذي أجبر على الاعتذار طفلا جيدا، إذا لم تظهر لديه الرغبة في الاعتذار ذاتيا. فالقدرة على التعاطف والاعتذار بصدق أهم بكثير من الاعتذار قسرا".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء يحذّرون  من إجبار الأطفال على الاعتذار عند الخطأ علماء يحذّرون  من إجبار الأطفال على الاعتذار عند الخطأ



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء يحذّرون  من إجبار الأطفال على الاعتذار عند الخطأ علماء يحذّرون  من إجبار الأطفال على الاعتذار عند الخطأ



ارتدت فستانًا شفافًا باللون الأسود به نقاط بيضاء

تألّق بريانكا شوبرا خلال جولة ترويجية لها في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعاده
ارتدت النجمة الهندية بريانكا شوبرا ما لا يقل عن 4 أطقم ملابس مختلفة، الثلاثاء، أظهرت أناقتها أثناء جولة ترويجية لها في نيويورك، بما في ذلك توقفها عند استوديوهات "أيه بي سي" من أجل حوار مع برنامج "ذا فيو". وبدّلت النجمة البالغة من العمر 36 عاما، 4 أطقم ملابس، من بينها طقم مفعم بالحيوية، وفستان شفاف باللون الأسود به نقاط بيضاء اللون كشف عن صدرها، ورفعت شعرها إلى الأعلى ووضعت به ربطة شعر على شكل فيونكة، وقلادة ذهبية مزينة بالخرز، ووضعت ظلالا داكنة وأمسكت بشنطة صغيرة باللون الأسود، كما ارتدت فستانا آخر باللون الأحمر. وتوجّهت نجمة بوليوود إلى برنامج "ذا فيو"، في وقت سابق من نفس اليوم، وهي ترتدي طقما باللون الذهبي، وبنطالا بنقشة جلد الثعبان وقميصا ومعطفا باللون الأصفر، وفي داخل الاستوديو ارتدت فستانا باللون الأحمر الفاتح وحذاء باللون الوردي، وفي البرنامج النسائي، كان أول سؤال وجه لها
المغرب اليوم - تألّق لوبيتا نيونغو خلال حضورها عرض فيلم

GMT 01:27 2019 الأربعاء ,20 آذار/ مارس

تعرف على أفضل 10 مناطق جذب سياحي في العالم
المغرب اليوم - تعرف على أفضل 10 مناطق جذب سياحي في العالم

GMT 14:03 2019 الجمعة ,01 آذار/ مارس

هدوء تشيلسي يهدد خطة الاستعانة بزيدان

GMT 09:21 2018 الإثنين ,12 آذار/ مارس

" الرجاء وجمعية الحليب استحواذ وليس اندماج "

GMT 03:48 2016 السبت ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

جيب رانجلر معدل بطريقة مخيفة للبيع في دبي بسعر مذهل!

GMT 11:56 2015 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

حبيب بن أوس الطائي شاعر الحماسة والحكمة خلده شعره وقتله "داعش"

GMT 03:05 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

خطوات بسيطة لاتباع إتيكيت الاحتفال بعيد الميلاد

GMT 07:30 2018 الخميس ,04 كانون الثاني / يناير

"تويوتا" تستعد لطرح السيارة الجديدة في عام 2018

GMT 14:44 2016 الجمعة ,13 أيار / مايو

"مرسيدس" تختار بولندا لإقامة مصنع للمحركات
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib