الفساد في الشرق الأوسط ربما تُهدِّد جهود مكافحة كورونا
آخر تحديث GMT 10:13:38
المغرب اليوم -

دعت مُنظّمة الشفافية الحكومات إلى اعتماد توصيات عاجلة وعملية

الفساد في الشرق الأوسط ربما تُهدِّد جهود مكافحة كورونا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الفساد في الشرق الأوسط ربما تُهدِّد جهود مكافحة كورونا

منظمة الشفافية الدولية
الرباط - المغرب اليوم

دعت منظمة الشفافية الدولية، الخميس، الحكومات في جميع أنحاء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إلى اعتماد توصيات عاجلة وعملية لمنع تقويض الفساد لجهود مكافحة "كوفيد–19".
وأصدرت فروع "ترانسبارنسي" في كل من المغرب والبحرين والأردن والكويت ولبنان وفلسطين وتونس توصيات إلى الحكومات لاعتماد الشفافية في إطار تدبير الأموال المرتبطة بصناديق كورونا، من قبيل المشتريات العامة وإدارة صناديق التبرعات من القطاع الخاص والأفراد الأغنياء.وقالت كندة حتر، المستشارة الإقليمية لمنظمة الشفافية الدولية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إن "الحكومات في جميع أنحاء المنطقة قامت بإعلان حالات الطوارئ المختلفة لمعالجة الوباء وتأثيره على الأشخاص الأكثر ضعفاً".

وأضافت المسؤولة: "نرحب بالسرعة التي استجابت بها الحكومات، ولكن ما لم يتم اعتماد تدابير مكافحة الفساد خلال هذه الأزمة فإنه سيزهق الأرواح ويبطئ الانتعاش الاقتصادي"، وشددت التوصيات الدولية على ضرورة إنشاء أو تخصيص مواقع إلكترونية لتوفير معلومات عن المشتريات العامة والعطاءات للتخفيف من الغموض في المشتريات ومنح العقود؛ والتأكد من أن أسماء المالكين المستفيدين والمساهمين في الشركات الممنوحة للعقود متاحة للجمهور ويمكن الوصول إليها؛ وتوفير خطوط للشكاوى للإبلاغ عن الفساد والانتهاكات، وتنفيذ القوانين والإجراءات ضد الفاعلين الفاسدين مع توفير حماية للمبلغين والشهود.

ونبهت ترانسبارنسي الحكومات إلى ضرورة اعتماد الشفافية في مجال إدارة أموال التبرعات الخاصة، مشيرة إلى ضرورة تولي سلطة رسمية واحدة مسؤولية احتساب التبرعات وتنفيذ إستراتيجية إدارية واضحة لاستخدامها؛ ونشر قيمة التبرعات مع أسماء المتبرعين من خلال موقع إلكتروني رسمي على الشبكة العنكبوتية؛ ووضع إجراءات شفافة في عملية توزيع المساعدات على العاطلين عن العمل أو المشاريع الصغيرة بما يضمن العدالة والشفافية.

وأوضحت منظمة الشفافية الدولية أنه "خلال حالات الطوارئ، غالبًا ما تلغي الحاجة إلى التحرك السريع الحاجة إلى معايير الرقابة، وبالتالي تؤدي إلى تفاقم مخاطر الفساد"، وزادت أنه "من خلال ضمان عدم تحويل الموارد المخصصة لمساعدة الفئات الأكثر ضعفاً إلى جيوب الفاسدين فإن تطبيق معايير الشفافية والمساءلة سينقذ الأرواح".وطالبت الفروع الوطنية للشفافية الدولية "جميع شركاء المصلحة بعدم استغلال الأزمة الحالية لممارسة تضييق على المكتسبات الوطنية من الحريات العامة وحقوق الإنسان وحق المواطنين في المراقبة والمساءلة، لا سيما من خلال الممارسة الفعالة للحق في الوصول إلى المعلومات حسب التزامات الدول الوطنية والدولية".

قد يهمك ايضا

منظمة الشفافية الدولية تحذر من تصاعد وتيرة الفساد في إفريقيا

منظمة الشفافية الدولية تصنّف العراق بين المناطق الأكثر فسادًا في عام 2016

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الفساد في الشرق الأوسط ربما تُهدِّد جهود مكافحة كورونا الفساد في الشرق الأوسط ربما تُهدِّد جهود مكافحة كورونا



كيت ميدلتون تتألَّق بملابس مِن اللون الأصفر أثناء وجودها في الحجر المنزلي

لندن - المغرب اليوم

GMT 01:48 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

اجعلي "غرفة معيشتك" أنيقة وعصرية في 5 خطوات بسيطة
المغرب اليوم - اجعلي

GMT 03:00 2020 الثلاثاء ,02 حزيران / يونيو

أحدث ساعات الذهب الوردي لإطلالة أنيقة في 2020
المغرب اليوم - أحدث ساعات الذهب الوردي لإطلالة أنيقة في 2020
المغرب اليوم - أبرز الحيل لتنشيط السياحة فى مدينة كانكون في المكسيك
المغرب اليوم - أفكار لإزالة بقع الكلور الصفراء من الملابس الملوّنة

GMT 02:09 2020 السبت ,30 أيار / مايو

غيري ديكور غرفة نومك بأقل تكلفة

GMT 02:17 2020 السبت ,30 أيار / مايو

انعشي منزلك ببهجة اﻷلوان
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib