الظهير يؤكد أن ملك المغرب يضع العنصر البشري فوق كل اعتبار
آخر تحديث GMT 14:54:30
المغرب اليوم -

الظهير يؤكد أن ملك المغرب يضع العنصر البشري فوق كل اعتبار

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الظهير يؤكد أن ملك المغرب يضع العنصر البشري فوق كل اعتبار

الملك محمد السادس
الرباط -المغرب اليوم

أكد السفير المندوب الدائم للمملكة المغربية لدى منظمة اليونسكو، سمير الظهر، اليوم الإثنين، أن صاحب الجلالة الملك محمد السادس وضع العنصر البشري فوق جميع الاعتبارات الأخرى، باعتباره موروثا يشكل “أكبر ثروة” يزخر بها المغرب.وقال الدبلوماسي المغربي، خلال الدورة الـ 211 للمجلس التنفيذي لليونسكو، التي انعقدت عبر تقنية الفيديو، والتي سادها النقاش حول وباء “كوفيد-19” وتداعياته، لاسيما على مهام المنظمة الأممية، إن “أي مشروع جماعي لن يتسنى له الازدهار، إذا لم يتبناه كل الأفراد”.وأكد السفير أن رهانات أساسية، مثل التعليم جعلت المغرب، طيلة ثلاثة عشر شهرا، لا يغلق مدارسه سوى ل 21 أسبوعا، إلى جانب منح أولوية التلقيح للأطر التربوية، مذكرا بأن رفع هذا التحدي تطلب “إرادة سياسية قوية من أعلى هرم الدولة والتحلي بقدرة غير مسبوقة على التكيف”.

وحسب الدبلوماسي المغربي، فإن هذه الأزمة العالمية كشفت عن تفاوتات كبيرة بين الدول المتقدمة والنامية، وساهمت في تفاقم توترات متعددة الأوجه على نطاق عالمي، بما في ذلك السباق المحموم نحو تصنيع، توفير ومنح اللقاح، ما يسلط الضوء على جغرافيا سياسية جديدة للقاحات، مسجلا أن الأزمة الصحية تثير، أيضا، تساؤلات حول “توازنات وتجاذبات القوى العالمية”.

وأكد السفير المندوب الدائم، في التصريح الذي ألقاه خلال المناقشة العامة للمجلس التنفيذي، أن دور اليونسكو “سيكون من الآن فصاعدا، في هذا السياق المضطرب، هو الحيلولة دون أن تقضي هذه المعارك الجديدة على تصوراتنا بشأن تعزيز عالم متعدد الأطراف ومتضامن”، مسجلا أنه بعد مرور أزيد من عام، يبدو أن “الدرس الأول الذي ينبغي استخلاصه، بواقعية وتواضع، هو مساءلة أنفسنا باستمرار، إذا أردنا التغلب على الصعاب”.

كما تطرق الظهر للدور الحاسم للثقافة باعتبارها محركا يعزز مناعة المجتمعات، مبرزا إنها “أكثر من مجرد تحفيز على الإبداع، إنها جسر يقرب بين الأفراد، تتجاوز اختلافاتنا، من أجل الحفاظ على كل ما يوحدنا”.وعبر الدبلوماسي، بالمناسبة، عن امتنانه لمركز التراث العالمي وهيئات التقييم على جهودها الداعمة وتفاعلها البناء مع البلدان الأعضاء.

وأكد أن “هذا التفاعل مكننا من أن نقطف ثمار عملها، ولكن أيضا إبراز مقاربات جريئة ومبتكرة”، قصد الحفاظ على توازن مقبول وانسجام بين أهمية الحفاظ على المواقع الثقافية وحمايتها والتنمية السوسيو-اقتصادية التي “يفرضها علينا تطور وانتظارات مجتمعاتنا، في عالم يشهد تحولا مستمرا”.

وأشار الظهر إلى أن المغرب، الفاعل الرئيسي في القارة الإفريقية، الذي يحمل رؤية مبتكرة للتعاون جنوب-جنوب تقوم على البناء المشترك، يرحب بالنهج التشاركي والشامل الذي تم اعتماده لإجراء تقييم الأولوية العالمية لإفريقيا، التي أطلقتها منظمة اليونسكو، ويدعو إلى ضرورة تعزيز التنسيق القطاعي “حتى يتم الترويج لتاريخ إفريقيا ومستقبلها وتصورهما بأكبر قدر من الأهمية”، كما تجسد ذلك الشراكة النموذجية القائمة بين المكتب الشريف للفوسفاط والمنظمة الأممية.كما ذكر برغبة المغرب في اختياره لاستضافة مؤتمر اليونسكو الدولي العاشر للحدائق الجيولوجية العالمية، مسجلا أنه “في حال تحقق هذه الرغبة، فإننا نحن الأفارقة والعرب سنكون سعداء برؤية مثل هذا المؤتمر ينظم لأول مرة على أرض إفريقية وعربية.

قد يهمك ايضا:

ملك المغرب يعطي تعليماته لإطلاق وتنفيذ النسخة ال22 من “قفة رمضان”

ملك المغرب يهنئ إسماعيل عمر جليه بإعادة انتخابه رئيسا لجمهورية جيبوتي

   
almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الظهير يؤكد أن ملك المغرب يضع العنصر البشري فوق كل اعتبار الظهير يؤكد أن ملك المغرب يضع العنصر البشري فوق كل اعتبار



GMT 13:53 2021 الجمعة ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

30 طريقة لتنسيق التنورة الميدي في الشتاء لمظهر رائع
المغرب اليوم - 30 طريقة لتنسيق التنورة الميدي في الشتاء لمظهر رائع

GMT 13:59 2021 الجمعة ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

المغرب يعلق الرحلات الجوية مع فرنسا بسبب الوضع الصحي
المغرب اليوم - المغرب يعلق الرحلات الجوية مع فرنسا بسبب الوضع الصحي

GMT 14:15 2021 الجمعة ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات فخمة لمداخل المنازل الكلاسيكية والعصريّة
المغرب اليوم - ديكورات فخمة لمداخل المنازل الكلاسيكية والعصريّة

GMT 23:41 2021 الخميس ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

حفيظ دراجي يرد على إسرائيلي بعد تطاوله على الجزائر
المغرب اليوم - حفيظ دراجي يرد على إسرائيلي بعد تطاوله على الجزائر

GMT 16:28 2021 الثلاثاء ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ميريام فارس تستعد لإصدار أغنية أمازيغية

GMT 03:34 2021 الأحد ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ما يستاهلني" تعيد حاتم عمور للصدارة

GMT 22:37 2021 الجمعة ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

بريد المغرب يحتفي بـ"المسيرة" ويعتمد"الأمازيغية

GMT 02:02 2021 الأحد ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ميني تسونامي" يضرب سواحل تطوان وشفشاون

GMT 22:56 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تمساح برأس متجمد وجسم حي "خياران أقساهما مر

GMT 07:14 2021 الأربعاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

راموس يقترب من المشاركة في أول مباراة مع باريس سان جيرمان

GMT 04:48 2021 الأربعاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

الدنمارك ثاني منتخب أوروبي يبلغ مونديال قطر 2022

GMT 11:24 2021 الثلاثاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

نيوكاسل يقترب من حسم مدربه الجديد بشروط استثنائية

GMT 14:57 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

برشلونة يمنح ديمبيلي فرصة اخيرة لحسم مستقبله

GMT 09:32 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

برشلونة يتلقى دفعة كبيرة قبل مباراة الكلاسيكو

GMT 08:23 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجدي الجمعة 30 تشرين الثاني / أكتوبر 2020
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib